طرق العناية بالأسنان اللبنية عند الأطفال

صورة , تنظيف الأسنان , الأسنان اللبنية
تنظيف الأسنان

يتسائل الكثير من الآباء عن طرق العناية بأسنان الأطفال وكيفية حمايتها من أي مشكلات صحية كالتسوس الناتج عن أسباب وعوامل مختلفة منها عادات غذائية غير صحية أو ربما عدم الإهتمام بغسل الأسنان يومياً، فتسوس الأسنان من المشكلات التي تزيد فرص حدوثها عند أغلب الأطفال في فترة الأسنان اللبنية، لذلك يجب على كل الآباء الإعتناء بأسنان أطفالهم للحفاظ على إبتسامة جميلة ومشرقة.

ما هي أبرز المشكلات الصحية لأسنان الأطفال؟

قالت “د. نانسي السلماوي” أخصائية طب أسنان الأطفال بالقصر العيني. عادةً ما تتصف الأسنان اللبنية عند الأطفال بالضعف مقارنة بالأسنان الدائمة عند الكبار، ولذلك من البساطة والسهولة تعرضها للتسوس بصورة أكبر وأسرع وخصوصاً في المرحلة العمرية ما بين سنتين إلى خمس سنوات حيث تُصاب أسنان الطفل بما يُعرف بالتسوس المبكر.

وأضافت “د. نانسي” ومشكلة تسوس الأسنان اللبنية من المشكلات الصحية التي يعاني منها أطفال العالم كله بنفس معدلات الإنتشار والقوة، فلا أفضلية لمنطقة جغرافية أو دولة في العالم عن أخرى في هذا الصدد.

وأيضاً من المشكلات الصحية التي تصيب أسنان الطفل بكثرة هي تصبغ الأسنان، وحقيقةً لا يعتبر التصبغ مشكلة صحية عويصة، حيث إنه يمكن القضاء عليه من خلال إجراءات تبييض الأسنان المتخصصة في عيادة الأسنان.

كيف يمكن للأهل تفادي إصابة طفلهم بتسوس الأسنان اللبنية؟

الوقاية من إصابة أسنان الطفل بالتسوس تتم عبر مجموعة من الإجراءات الضرورية أبرزها ما يلي:
بدء العناية بفم الطفل منذ لحظة الولادة، وذلك من خلال التنظيف الجيد لفم الطفل خصوصاً بعد الرضاعة أو تناول الطعام وقبل النوم، وتتم عملية التنظيف هنا بإستخدام قطعة من الشاش المبلل بالماء يتم لفَّها على الإصبع، ثم يتم إدخال الإصبع إلى فم الطفل مع تمريره على كامل اللثة واللسان والشفايف.

مع بداية بزوغ الأسنان اللبنية يتم الإهتمام بنظافتها، فمع ظهور السِن الأول نستمر على طريقة التنظيف بالشاش، وبعد إكتمال ظهور عدد من الأسنان المتجاورة نقوم بتنظيفها بإستخدام فرشاة الأسنان المخصصة للأطفال مع الماء فقط إن لم نتمكن من إستخدام المعجون.

بعد فترة من إكتمال ظهور الأسنان اللبنية نبدأ في المداومة على التنظيف بالفرشاة والمعجون المخصص للأطفال، وهكذا بالإستمرار والتدريج حتى يتعلم الطفل طريقة تنظيف أسنانه بنفسه.

وأردفت “د. نانسي” قائلة: ومن أهم الأسباب الأساسية لتسوس أسنان الأطفال إصابتهم بنقص فيتامين د، وهو ما ينعكس على ضعف بُنية الأسنان، وكذلك ضعف طبقة المينا الحامية للأسنان من الأمراض، ولذلك يجب التركيز على تغذية الطفل بالعناصر الغنية بالفيتامينات والمعادن الأساسية لتجنب ضعف الأسنان وسهولة تسوسها، وأهمية فيتامين د في جسم الطفل ترجع إلى دوره في تعزيز امتصاص عنصر الكالسيوم الضروري لصحة العظام والأسنان معاً، وأشهر الأطعمة التي تمد جسم الطفل به صفار البيض والسالمون، إلى جانب ضرورة تعرض الطفل لأشعة الشمس، وإذا تعذَّر على الطفل التعرض للشمس أو تناول الأطعمة المدعمة للفيتامين يمكن تعويض ذلك بالمكملات الغذائية الخاصة بالأطفال.

كما أنه للوقاية من تسوس الأسنان المبكر لابد من التركيز على إطعام الطفل الحليب ومنتجاته، والخضروات والفواكهة الطازجة، والماء.

ما هي الأطعمة التي تزيد من خطر تسوس الأسنان اللبنية عند الأطفال؟

أهم وأكثر الأطعمة التي تزيد من فرص تسوس الأسنان اللبنية هي الحلويات والسكريات كالسكاكر والشيكولاتة وغيرهما الكثير، فمن الواجب منع الطفل منها قدر المستطاع، وحتى مع تناولها لابد أن يتعود الطفل على تنظيف أسنانه وفمه بعد تناولها مباشرة.

هل إصابة الأسنان اللبنية بمشكلات صحية يؤثر على صحة الأسنان الدائمة؟

أكدت “د. نانسي” على أنه في العادة تستمر المعاناة من المشكلات الصحية للأسنان اللبنية مع الأسنان الدائمة، حيث إن إصابة الأسنان اللبنية بالتسوس دليل على تعود الطفل على إهمال تنظيفها، وعليه ستستمر تلك العادة السيئة معه إلى الكبر، كما أن تسوس الأسنان اللبنية يؤثر بدرجة ما على صحة الطفل الجسمانية ومخارج الحروف عنده، إلى جانب أن فقدان الأسنان اللبنية بفعل التسوس يساهم في إعاقة خروج الأسنان الدائمة أو خروجها بإعوجاج على أقل تقدير، وهو ما قد يحتاج إلى مراحل تقويم طويلة المدة الزمنية أو إلى جراحات لعلاج الخلل.

أمراض اللثة عند الأطفال تقل حدتها وأنواعها مقارنة بالبالغين، حيث إن إلتهابات اللثة وتورمها عند الأطفال قد لا تظهر إلا عند إنخلاع الأسنان اللبنية أو عند بدء ظهور الأسنان الدائمة.

اختتمت “د. نانسي” حديثها بالإشارة إلى أنه فور إكتمال الأسنان اللبنية عند الطفل من الضروري إستدامة زيارته لطبيب الأسنان بمعدل لا يقل عن مرتين في العام، وذلك للكشف المبكر عن أي مشكلة صحية وعلاجها مبكراً، وكذلك لإتمام عمليات التنظيف المتخصصة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: