الطرق الحديثة لعلاج آلام الظهر والعمود الفقري

علاج آلام الظهر , العمود الفقري

الشكوى من آلام الظهر مشكلة شائعة جداً؛ إذ يُعتبر السبب الأكثر انتشاراً للتوجه إلى العلاج الطبي، والتغيب عن العمل، ولعل أبرز آلام العمود الفقري والظهر بشكل عام تلك الناتجة عن خلل المفاصل، أو وجود التهابات في العمود الفقري نفسه.

مما يتكون العمود الفقري وما أبرز مشاكله؟

يقول الدكتور “علي زهران” استشاري التخدير وعلاج الآلام التداخلية: أن العمود الفقري يتكون من عدة مفاصل، وهي:

  • مفصل الديسك: والذي يعتبر من أشهر مفاصل العمود الفقري، والذي يربط بين فقرتين عظمتين، ويتميز بمرونته وحركته.
  • مفصل الـ “Atlanto occipital joint” الذي يربط بين الفقرة الأولى العنقية، والجمجمة.
  • مفصل الحوض، والذي يعتبر مفصل ثابت غير متحرك، ويربط بين العمود الفقري والحوض والأطراف السفلية.
  • مفصل الـ “Costovertebral joint”، والذي يربط العمود الفقري بالضلوع.
  • مفاصل العمود الفقري الخلفية “Facet joints”، وتعتبر هذه المفاصل من أهم مفاصل العمود الفقري؛ حيث تعطي مرونة كبيرة، وثبات للعمود الفقري، وبالتالي فإن الإصابة في هذه المفاصل يسبب آلام شديدة في العمود الفقري.

علاج آلام الظهر , العمود الفقري

وعن المشاكل التي تصيب العمود الفقري، فهي كثيرة جداً، وليس هناك سبب واضح ومحدد قد يؤدي إلى حدوث هذه المشاكل، ولكن هناك بعض الأسباب المنتشرة لحدوث مشاكل العمود الفقري، مثل:

  • التقدم بالعمر: والذي يعتبر السبب الرئيسي لخشونة والتهاب مفاصل العمود الفقري.
  • الإصابات التي تحدث أثناء ممارسة الرياضة.
  • إصابات الحوادث.
  • ممارسة الرياضة بشكل غير منظم، أو بشكل مبالغ فيه.
  • السمنة المفرطة.

وهناك بعض النصائح التي يمكن اتباعها لتقليل حدوث هذه المشاكل، مثل:

  • ممارسة الرياضة بشكل ممنهج ومنظم.
  • التغذية السليمة، بما يضمن للجسم الحصول على الفيتامينات والمعادن المهمة مثل: فيتامين د، والكالسيوم.
  • التوجه للطبيب المختص في حالة وجود آلام في منطقة الظهر.

علاج آلام الظهر , العمود الفقري

ما هي طرق علاج مشاكل العمود الفقري؟

تختلف طريقة العلاج تبعاً لنوع المفاصل التي حدثت بها المشكلة، فمثلاً:

  • في حالة وجود إصابة في المفاصل الخلفية للعمود الفقري، ففي الغالب يمكن السيطرة عليها عن طريق اتباع نمط الحياة الصحي، وبتناول الأدوية المضادة للالتهاب.
  • في حالة وجود مشاكل شديدة بالظهر، والشعور بآلام حادة، يمكن أن يلجأ المريض إلى حقن الكورتيزون، أو استخدام البلازما، والخلايا الجذعية.
  • في حالة إصابة الديسك، أو الانزلاق الغضروفي: فإن العلاج يتوقف على درجة الانزلاق، حيث أنه في بعض الأحيان قد يكفي استخدام التردد الحراري داخل الديسك، أو حقن الكورتيزون في علاج المشكلة، ولكن في الحالات الشديدة قد يلجأ المريض إلى إجراء عملية جراحية لشفط نواة الديسك.
  • في حالة الإصابة بعرق النسا، والذي يحدث نتيجة وجود ضغط للأعصاب من العمود الفقري مسببة الشعور بألم، أو خدر أو تنميل في الارجل، وفي هذه الحالة يتم العلاج باستخدام حقن الكورتيزون، وإعطاء الجسم قسط من الراحة.
  • استخدام التردد الحراري، مما يسبب عزل الأعصاب التي تسبب الألم، وبالتالي يختفي أو يقل الألم.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: