السلس البولي عند السيدات وطرق علاجه

صورة , السلس البولي , المثانة , المهبل

ما المقصود بالسلس البولي؟ وما هي أنواعه؟

قال “د. رامي محافظة” استشاري الجراحة البولية والتهيطات النسائية. هناك أشكال عدة من السلس البولي ويُقصد بشكل عام بأنه عدم القدرة على التحكم في البول عند السيدات.

تكمن أهمية معرفة نوع السلس البولي عن غيره في اختلاف طريقة الدواء لكل نوع على حده حيث أن هناك بعض الأنواع التي تستوجب في علاجها الإجراء الجراحي إلى جانب أن هناك بعض الأنواع التي تستلزم فقط الدواء للعلاج، وهنا تكمن أهمية التشخيص السليم لنوع السلس البولي عند السيدات.

وأضاف الدكتور ” رامي محافظة “: تعتبر أسباب 90% من السلس البولي نتيجة ارتفاع في ضغط المثانة حيث تكون المثانة نشطة حينها عند السيدة وتنقبض قبلما تكون جاهزة للدخول إلى الحمام ولعملية التبول مما يتسبب في الشعور المفاجئ للبول وهو ما يسمى بالسلس البولي الاضطراري أو المثانة المجنونة حسب التعبير السوري المترجم من الإنجليزية كما أنه في الغالب يصيب هذا النوع من السلس البولي السيدات الأكبر سنا فوق الخمس وخمسية والستين.

أما النوع الثاني للسلس البولي فيكون نتيجة جهد كبير مبذول من السيدة والذي يكون ناتج عن كحة أو عطسة أو لعب رياضة أو غيرها ويصيب عادة السيدات الصغار في السن ويكون السبب الرئيسي لهذا النوع وجود مشكلة رئيسية في عضلات مجرى البول حيث يوجد عضلة في منتصف مجرى البول التي تعمل كرافعة يتم غلقها وفتحها كما يتم التحكم بها عن طريق الدماغ عن طريق انقباض المثانة وارتخاء العضلة.

بشكل عام في حالات السلس البولي يتم انقباض للمثانة قبل موعدها وتتغلب على قوة العضلة المسئولة عن إخراج البول ويكون هذا في الغالب النوع الاضطراري للسلس البولي.

أما النوع الآخر للسلس البولي فيكون نتيجة أن العضلة رخوة بدرجة كبيرة مما يتسبب في تحرك مجرى البول.

ما سبب رخو العضلة المسئولة عن البول؟

هناك أسباب عديدة لأن تكون العضلة المسئولة عن إخراج البول رخوة ويعد أشهر تلك الأسباب هو الولادة.

في حالة رخو هذه العضلة فإن مجرى البول يتحرك من مكانه ويكون ذلك نتيجة عمل جهد معين عند ممارسة الرياضة أو الكحة والضحك بدرجة عالية.

وأضاف الدكتور “رامي” عند إجراء عملية جراحية للنوع الأول من السلس البولي عند السيدات (السلس الاضطراري) فإن ذلك قد يتسبب في تهيج المثانة بدرجة أكبر وزيادة عدد مرات التبول ولكن يمكن فقط عمل العملية الجراحية للنوع الثاني من السلس البولي (السلس الإجهادي) حيث تستمر تلك العملية لمدة ربع أو ثلث ساعة تقريبا كما يوجد علَّاقة خاصة يتم وضعها أسفل مجرى البول مكان العضلة ثم يتم تثبيت عضلة البول بدلا من أن تكون متحركة ومن ثم تحل المشكلة.

يجب الإشارة كذلك إلى أن نسبة نجاح تلك العملية تصل إلى 95% وتصل مدتها إلى 15 أو 20 دقيقة يمكن بعدها المريض الخروج من المستشفى وممارسة حياته بشكل طبيعي.

ما هو علاج السلس البولي الاضطراري؟

هناك أكثر من خط لعلاج المثانة المجنونة أو السلس البولي الاضطراري حيث يبدأ العلاج بتناول الأدوية العلاجية المتقدمة والحديثة والتي تعمل على انقباض مستقبلات المثانة بشكل تلقائي ويعتمد ذلك على عمر السيدة حيث أن السيدة الكبيرة عمرا من الصعب أن يتم علاجها بتلك الأدوية بعكس السيدات الأقل عمرا.

في حالة عدم الوصول إلى جدوى علاجية من الدواء فإن المريض قد يلجأ إلى حقن المثانة بالبوتكس أو غيره من الطرق..

وأخيرا، يجب الإشارة إلى أنه لا يوجد حتى الآن أي دراسة علمية حقيقية تؤكد علاج الليزر لسلس البول أو لشد المهبل أو للتهبيطة ولكن بالعكس فإن الليزر له مضاعفات سيئة عند استخدامه في علاج السلس البولي للمثانة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: