دور الخلايا الجذعية في علاج تساقط الشعر

تساقط الشعر

تسعى جميع الفتيات دائمًا للحصول على شعر لامع وجذاب وقوي، لذلك نسعى دائمًا لتجريب جميع الوصفات والخلطات والمنتجات التجميلية للشعر، سواء كان ذلك لعلاج تساقط الشعر أو تقويته أو إعطاءه بريق ولمعان.

ولكن من المعروف أن معظم هذه المستحضرات هي ضارة ومؤذية للشعر، لذلك تعتبر الخلايا الجذعية من أفضل العلاجات لجميع مشاكل الشعر على الإطلاق، فهي الحل الأمثل لتساقط الشعر وتكسر الشعر وجفافه.

إضافة إلى ذلك فإنه يمكن استخدام هذه الخلايا الجذعية لتقوية الشعر وإعطاءه المعادن والفيتامينات بدون وجود مشكلة واضحة على الشعر.

أسباب تساقط الشعر

تقول “هالة حسن”، الخبيرة العلاجية لمشاكل الشعر، أن تساقط الشعر قد يحدث نتيجة أسباب وراثية أو استخدام أدوات ومواد ضارة للشعر، وهذه المواد لا تتسبب فقط في تساقط الشعر وإنما تسبب مشاكل أخرى للشعر من تقصف وتكسر وغيرها من المشاكل.

تابعت “هالة”، أن الخلايا الجذعية هي عبارة عن خلايا متجددة في الجسم تنمو وتنقسم من تلقاء نفسها. وهذه الخلايا الجذعية موجودة في فروة الرأس يتم تحفيزها حتى تنمو وتنقسم مرة أخرى، وبالتالي تؤدي لنمو شعر جديد وتعالج مشاكل الشعر الموجودة.

كما أضافت أن الخلايا الجذعية تعتبر بديل فعَّال للبلازما ويمكن ملاحظة نتيجتها من الجلسة الأولى. وهذه الجلسات تستمر لمدة شهرين وجلستين خلال كل شهر، أي بمعدل أربع جلسات.

فوائد جلسات الخلايا الجذعية

من الجدير بالذكر أن فصل الخريف يعتبر فصل التساقط، وبالتالي فإن الشعر قد يتساقط بكثرة خلال هذا الفصل، ولكن الخلايا الجذعية تقوم بعلاج جميع مشكلات الشعر من تساقط وغيرها، فهي تعتبر الحل الأمثل لمشاكل الشعر.

أردفت “هالة” أن (baby hair) يعتبر مشكلة من مشاكل الشعر؛ حيث أن الشعر يكون قصير ويصل إلى حد معين من النمو ثم يتساقط بعدها أو يظل قصير كما هو.

وتتم جلسة العلاج باستخدام الإبرة والمفعل، وهذا المفعل يعمل على زيادة نمو الشعر وزيادة عدد الشعرات، ثم يتم خلط المفعل مع الإبرة وفرده على الشعر بالكامل ثم غسله ووضع الماسك على الشعر لمدة عشر دقائق ثم غسله.

تنصح “حسن” بضرورة عمل فحوصات للمعادن والفيتامينات الموجودة في الجسم قبل إجراء جلسات الخلايا الجذعية للشعر، وفي حالة إجراء الجلسات مع وجود نقص في المعادن والفيتامينات في الجسم فإنه يمكن الحصول على نتيجة تصل إلى 80-90% فقط حسب الحالة.

كما تقول “هالة”، أن (baby hair) عند وصوله إلى طول معين وتوقفه بعدها عن النمو فهذا يعني وجود ضعف في الشعر، ولذلك تنصح بضرورة الإسراع في العلاج في هذه الحالة، إضافة إلى ذلك فإن (baby hair) يؤدي إلى ظهور الشعر بشكل غير محبب وغير مرتب، لذلك يعتبر العلاج ضروري في جميع الأحوال.

إضافة إلى ذلك فإنه من الضروري الاهتمام بالشعر بشكل دائم وعلاج المشاكل الموجودة، إضافة إلى الاهتمام بتعويض وعلاج النقص الموجود من الغذاء والمعادن والفيتامينات وعلاج المشكلات الوراثية.

كما تقول “هالة”، توجد الخلايا الجذعية في القلب ويستخدمها الأطباء كذلك لعلاج مشاكل البشرة، وهي موجودة في الشعر والبشرة ولكنها تكون غير حية وتحتاج إلى إعادة تحفيز للنمو وإعطاء النتيجة المطلوبة.

ختامًا، يعتبر العلاج بالخلايا الجذعية من أفضل العلاجات لتساقط الشعر، كما أنها أيضًا تعتبر علاج فعال للشعر المتكسر والمتضرر.

وأضافت “هالة” أنه يمكن إجراء جلسات العلاج بالخلايا الجذعية بدون وجود مشاكل الشعر فيتم تقوية جذور الشعر وإعطاءه القوة واللمعان.

أضف تعليق