مشكلة التهاب مفصل الورك وكيفية التعامل معه

مفصل الورك , صورة, Hip joint

أين يقع مفصل الورك تحديداً

إن مفصل الورك “مفصل الحوض”، هو عبارة عن مفصل محاط بمجموعة كبيرة من العضلات والتي تمر على جزء عظمي بارز محاطاً بمجموعة من الأكياس الزلالية، والتي تتعرض للالتهاب نتيجة الحركة المستمرة للعضلات.

ويوضح الدكتور “طارق أبو زعكوك” استشاري جراحة العظام أسباب هذا الالتهاب والتي تشمل السقوط، أو السفر لساعات طويلة قد تصل إلى ٧-٨ ساعات، والجلوس بطريقة خاطئة، وحتى الجلوس لفترات طويلة، والصعود والهبوط المتكرر على الدرج، ذلك بالإضافة إلى الأمراض الروماتيزمية التي قد تؤدي إلى إصابة هذا المفصل.

ويعد التهاب مفصل الورك أمراً شائعاً بين جميع الأعمار، ويعد منتشراً عند النساء عن الرجال. وهناك بعض الحالات قد تزيد من نسبة حدوث التهاب بالورك، كوجود بعض المشاكل بالظهر، مما يؤدي إلى تغيير طريقة المشي الطبيعية لدى الشخص، والتي تؤثر بدورها على مفصل الورك.

الأعراض المميزة لالتهاب مفصل الورك

يقول الدكتور “أبو زعكوك”: أن أعراض التهاب مفصل الورك تشمل الشعور بآلام حول المفصل والذي قد يصبح متصلباً، وقد لا يستطيع المريض النوم على جانب المفصل المصاب، وكذلك الشعور بألم بالمفصل أثناء القيام أو صعود الدرج.

ففي مثل هذه الحالات ينصح بالذهاب للطبيب المختص حتى يتم توجيه المريض إلى طبيب العلاج الطبيعي المختص. والمهم هنا هو التشخيص، فإذا تم التشخيص بطريقة خاطئة فلن يتم تحديد التمارين المناسبة كذلك، وبالتالي لن تتحسن المشكلة أبداً.

كيف يتم علاج التهابات مفصل الورك؟

يبدأ العلاج أولاً باستخدام مضادات الالتهاب المناسبة، ولابد من راحة المفصل تماماً، ذلك بالإضافة إلى العلاج الطبيعي. أما في حالة الالتهابات المفصلية المزمنة.

فهناك بعض العلاجات الحديثة مثل استخدام الموجات الصوتية “Shock wave therapy”، والحقن “Injection therapy” باستخدام مواد معالجة كالكورتيزون أو البلازما.

أبرز أعراض هشاشة العظام

هشاشة العظام تعتبر منتشرة بشكل كبير عند النساء عن الرجال خاصة في مرحلة توقف دورة الطمث. ومن أهم الأعراض التي تدل على الإصابة بأمراض هشاشة العظام، هو التعرض للكسر من أقل الصدمات، وفي هذه الحالة يجب أن يقوم الشخص بعمل فحص هشاشة العظام “DEXA scan”.

وإذا كان تم التشخيص بالإصابة بهشاشة العظام فعلاً، فلابد من إعطاء المريض الأدوية المناسبة، ولابد من التأكد من وجود نسبة طبيعية لفيتامين د بالجسم. ولابد من تناول كميات مناسبة من الأغذية الغنية بالكالسيوم.

وبشأن العلاجات المتاحة لخشونة مفصل الركبة، فإذا كانت الخشونة في بدايتها فهناك عدة علاجات قد تساعد في العلاج كاستخدام الخلايا الجذعية، وتقنية “PRP” الحديثة. ولكن إذا كانت حالة خشونة الركبة متقدمة جداً، فليس هناك أي علاج متاح سوى زراعة الركبة.

أضف تعليق