الألثيرا والهيفو .. ما الفرق بينهما وما هي الطريقة الفعالة لعلاج تقصف الشعر

الشعر ، تقصف الشعر ، عمليات التجميل ، مشاكل البشرة
تقصف الشعر – أرشيفية

ما هو الألثيرا؟ وما هو الهيفو؟

بدأ “دكتور/ عاصم فرج – أستاذ الجلدية والتجميل” حديثه بأن جهاز الألثيرا منتج أمريكي أما جهاز الهيفو فهو كوري المنشأ، ولهذا يتضاعف سعر الألثيرا ثلاث مرات عن الهيفو، وكلاهما مُرخص من هيئة الغذاء والدواء الأمريكية، ويتميز الألثيرا عن الهيفو في إحتوائه على شاشة ذكية وحساسة تقوم بتصوير طبقات البشرة من الداخل بشكل كلي ودقيق.

تحت الجلد مباشرة توجد طبقة تُعرف طبيًا باسم (سميث)، والهدف من الجهازين هو ضرب هذه الطبقة بطريقة معينة للمساعدة في إلتحام وتماسك أجزاءها سويًا بقوة، الأمر الذي يؤدي بالضرورة شد الوجه والرقبة وإختفاء الترهلات منهما تمامًا.

وهنا يظهر التميز لجهاز الألثيرا عن جهاز الهيفو فالأول يتيح للطبيب رؤية كل طبقة الـ (سميث) بالتفصيل مما يسهل عملية ضرب الطبقة بشكل دقيق، أما شاشة جهاز الهيفو لا تعطي هذه الخاصية الدقيقة والمفيدة علاجيًا.

وعلاج ترهلات الوجه والرقبة بواسطة الألثيرا يُظهر التحسن بعد الجلسة الأولى مباشرة بنسبة 20%، وبعد شهر كامل تزيد نسبة التحسن في الترهلات إلى 40%، وبمرور أربعة أشهر من تاريخ الجلسة يحصل المريض على نتيجة علاجية بنسبة 100% حيث تختفي الترهلات تمامًا. وإذا اتجهت المرأة إلى تجميل الوجه بحقنه بمادة مالئة (فيلر) يساعد جهاز الألثيرا في تقليل كمية الفيلر المستخدمة للتعبئة، وهذه من الميزات العلاجية الأخرى لجهاز الألثيرا.

وتقتضي الأمانة العلمية توضيح أن جهاز الألثيرا خاص بعلاج ترهلات الوجه والرقبة فقط كما سبق وأن أشرنا، أما جهاز الهيفو يمكن إستخدامه في علاج الترهلات في مناطق جسدية داخلية مثل الذراعين وداخل الفخذين بجانب علاج ترهلات الوجه والرقبة.

ومنطقة البطن من المناطق الجسدية الداخلية التي يمكن معالجة ترهلاتها بجهاز الهيفو حتى الآن، ومن المتوقع أن تقوم الشركة الأمريكية المُصنِعة لجهاز الألثيرا بتحديثه للتمكين من إستخدامه مع باقي أجزاء الجسم وعدم إقتصاره على الوجه والرقبة.

لماذا يتسبب دهان الوجه بمستحضر White Objective في الحساسية؟

قد يكون التحسس ناتج عن إستخدام كميات كبيرة من المستحضر على الوجه، أو تركه على الوجه لفترة زمنية طويلة، فالـ White Objective لا يفضل بقاءه على الوجه لأكثر من ساعة، مع مراعاة إستخدامه كل يومين، وعند تغليف الوجه بالبلاستيك (إسترتش) بعد دهانه يفضل إستعمال أرق أنواع الإسترتش وأقلها سُمكًا. وإذا ما تسبب الإستعمال الخاطيء في حساسية وإحمرار الوجه يمكن دهان الوجه بمستحضر (إيليدال) للتخفيف من حدة الإحمرار.

ما هي حقن التخسيس (الفيكتوزا)؟ وما مدى كفاءتها؟

حقن الليراجولوتيد (وتعرف تجاريًا باسم حقن الفيكتوزا) من العلاجات المعتمدة من هيئة الغذاء والدواء الأمريكية، وصُنعت خصيصًا لعلاج مرض السكري، ثم أكدت الأبحاث أن زيادة الجرعة منها يساعد في إنقاص الوزن وعلاج السمنة، وبالنسبة للجرعة المقررة لعلاج السمنة فهي 0.6 مللي في الأسبوع الأول، ثم تزيد الجرعة من الأسبوع الثاني إلى 1.2 مللي، ويتم حقنها تحت الجلد، وآلية عملها هي العمل على فقد الشهية بطريقة صحية وآمنة، وهي من العلاجات التي ليس لها آثار جانبية خطيرة بإستثناء بعض الغثيان، وهو ناتج عن عمل المادة الفعالة على مراكز الشبع في الجسم، وحقن الفيكتوزا تحقق نتائج ملموسة تقارب خسارة الوزن بمقدار 4 كيلو جرام شهريًا.

كيف نحصل على نضارة مستمرة للبشرة؟

للحصول على بشرة نضرة لفترات زمنية طويلة يفضل إستعمال المستحضرات الموضعية المُقشِرة للبشرة (X pholyating)، حيث يتم دهانه على الوجه ليلًا مع تغليف الوجه بالبلاستيك (الإسترتش)، مع ضرورة العلم أن البلاستيك سلاح ذو حدين فقد يتسبب في إلتهاب البشرة وقد يتسبب في تشرب البشرة للمستحضر الموضعي بالكامل. ويمكن مع المستحضر المُقشِر للبشرة دهان الوجه بمستحضرات الـ Depp derm أو الـ Depp whine لأنها من المستحضرات التي تعمل على تفتيح لون البشرة بما يعطي مظهر النضارة والقوة. ولنضارة الجسم يُنصح بإستعمال مستحضر الـ Body tone.

كل هذه المستحضرات يتم دهانها ليلًا قبل النوم ثم غسيل البشرة منها صباحًا بالغسول العادي وسيتضح أثرها الإيجابي على نضارة البشرة سريعًا، بشرط أن تمتنع المرأة عن التدخين بكل صوره لأنه من مسببات جفاف وإنطفاء البشرة بالقدر الذي لن تنفعها أية مستحضرات دوائية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: