كيف نستبدل المواد الكيميائية المضرة في بيوتنا بمواد فعالة وصديقة للبيئة

المواد الكيميائية المضرة

من الحقائق المعروفة لنا أن المنتجات الكيميائية المستخدمة في بيوتنا وأماكن العمل يمكن أن تؤدي إلى مشاكل الربو، الحساسية، واضطرابات المناعة الذاتية، وحساسية الجلد والسرطان، وغيرها من الأمراض. ومن خلال هذا المقال سنقدم لكِ طرق بديلة صديقة للبيئة وفعالة أيضاً لتنظيف المنزل.

هل من بدائل صديقة للبيئة للمواد الكيميائية الضارة؟

تقول الباحثة في مجال الاقتصاد المنزلي “سميرة الكيلاني”: أن هناك العديد من المواد الضارة التي نستخدمها بشكل يومي، منها:

  • المواد البلاستيكية: فكل الزجاجات البلاستيكية يجب أن تستخدم مرة واحدة فقط؛ حيث يحتاج البلاستيك إلى مئات السنين حتى يتحلل. وإذا تم وضع سوائل ساخنة بداخل هذه الزجاجات فإنه يتفاعل مع البلاستيك مسبباً أضراراً ومشاكل صحية شديدة. ويعتبر الزجاج هو البديل الأفضل على الإطلاق للبلاستيك.
  • الأواني غير اللاصقة: والتي أثبتت الدراسات مدى ضررها في حين تم إزالة الطبقة السطحية لها. لذلك فيفضل الابتعاد التام عنها واستخدام الأواني الفخارية، والتي تعتبر مصنوعة من الفخار الصحي، أو قد يستخدم الزجاج الحراري، أو الإستانلس ستيل تبعاً لمعايير معينة.
  • معطرات الجو: وتعتبر هذه المواد ضارة أيضاً، فكل ما يتم استنشاقه يوصل لمجرى الدم، وبالتالي قد تسبب مشاكل صحية عديدة، كما أنها مضرة للبيئة وتسبب ثقب الأوزون أيضاً.

أما عن البدائل، فيمكن استخدام الكربونات والذي يمتص الروائح الكريهة “Odor eater”، مع زيت اللافندر، أو زيت الليمون ويتم خلطهم معاً، وتكملة البخاخ بالمياه ويتم استخدامه كمعطر للجو، أو يمكن استخدام البخور كمعطر للجو أيضاً، أو الشمع المعطر المصنوع من مواد طبيعية.

  • المواد الكيميائية المستخدمة كملطف للثياب، والتي قد تسبب حساسية وأكزيما للجلد، أو حساسية تنفسية أيضاً.

وتستخدم الصابونة النابلسية كبديل يعمل على تلطيف الملابس أو قد تستخدم ربة المنزل الخل كملطف للملابس أيضاً بإضافته أثناء الغسيل.

  • واقي الشمس الذي يحتوي على مواد كيميائية: من الممكن استبداله بواقي الشمس الذي يحتوي على عنصري الزنك، والتيتانيوم، ذلك بالإضافة إلى الواقي الذي يحتوي على زيوت طبيعية كزبدة الشيا.

وينصح قبل وضع مستحضرات التجميل يتم وضع طبقة من الكريم المرطب على الجلد مباشرةً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: