أسباب الإدمان على الشيبس والشوكولاته

الشيبس والشوكولاته

يعتبر تناول الأطعمة المحتوية على كميات كبيرة جدًا من السكر أو كميات كبيرة من الملح يسبب زيادة إفراز هرمون الدوبامين في الدماغ، مما يعطي الشعور بالسعادة أثناء تناول هذه الاطعمة، وقد يؤدي إلى الوصول لمرحلة إدمان هذه الأطعمة.

لذلك يفضل الانتباه لعدم تناول كميات كبيرة من هذه الاطعمة وعدم تناولها بشكل يومي، أو اختيار الأطعمة التي تحتوي على نسب أقل من السكريات حتى لا يصل الشخص لدرجة كبيرة من الإدمان ويحتاج وقتها للعلاج.

العلاقة بين تناول الحلويات والأطعمة المالحة والحالة النفسية

تقول الدكتورة “ربى مشربش”، أخصائية التغذية أن: هناك نوعان من الإدمان؛ إدمان الشيبس، وإدمان الشوكولاتة.

وهناك الكثير من الدراسات التي تجرى لمعرفة كيفية تعلق الشخص بهذه الأنواع من الأطعمة، وكيف تؤثر على الدماغ وتدفع الشخص لطلب المزيد منها.

أسباب الإدمان على الشيبس

تابعت د. “ربى”: هناك ثلاثة أشياء أساسية تسبب الإدمان للشيبس، وهي:

  • صوت قرمشة الشيبس يعتبر من أحد أسباب الاستمتاع بتناول الشيبس، مما يدفع الشخص لطلب المزيد منه، وبالتالي الوصول للإدمان.
  • الملح والنكهات الموجودة في الشيبس من أحد أسباب الإدمان، وهذا ما تم إثباته علميًا بأن أي نوع من الطعام العالي جدًا بالملح يسبب نوع من الإدمان، وذلك لأنه يؤثر على مناطق في الدماغ، والتي تعطي الشعور باللذة والسعادة أثناء تناولها.
  • تعتبر أيضًا الدهون الموجودة في الشيبس من الأشياء التي تعطي شعور بالسعادة وبالتالي الوصول لمرحلة الإدمان.

أردفت د. “مشربش”: هناك نوعان من الشوكولاتة؛ الشوكولاتة العادية (milk)، والشوكولاتة الداكنة، ولكن نادرًا جدًا ما يصل شخص إلى إدمان الشوكولاتة الداكنة.

ولكن يكون الإدمان غالبًا في الشوكولاتة العادية لأنها تحتوي على نسبة سكر أعلى، وكلما ارتفعت نسبة الكاكاو وقلت نسبة السكر، كلما قل الإدمان. وتابعت الدكتورة: جميع الأطعمة العالية بالسكر أو الملح تسبب نوع من انواع الإدمان.

تنصح د. “ربى” بتأخير إدخال الأطعمة العالية بالسكر أو العالية بالملح للأطفال.

من المعروف أنه عند تناول أطعمة غنية بالسكريات يتم إفراز هرمون الدوبامين في الدماغ، مما يعطي الشعور بالسعادة، ولكن في حالة الإدمان يحدث خلل في هذا الهرمون، وبالتالي فإن الشخص كلما شعر بالسعادة من تناول هذه الأطعمة  تزداد رغبته في في تناول كميات أكبر للشعور بدرجات سعادة أكبر وهكذا.

واقرأ هنا: كمية العصائر المسموح بها للطفل .. على كل أم معرفتها

علاج مشكلة إدمان الأطعمة

تابعت د. “ربى”: لعلاج مشكلة إدمان الأطعمة الحلوة فلا بد أولًا من إدراك أن هذه تعتبر مشكلة، وعندما يتم إدراك وجود المشكلة نستطيع بعدها إيجاد الحل، وهو الانقطاع عن تناول هذه الأطعمة نهائيًا لمدة لا تقل عن 30 يوم مع إدخال الأطعمة الصحية للنظام الغذائي، وبعد هذه الفترة نقوم بتقليل الكمية التي كنا نتناولها، إضافة إلى تناول الأشياء الأقل في كمية السكر.

وختمت الدكتورة: هناك درجات من الإدمان يصل فيها الشخص لمرحلة أنه قد يضطر للخروج في وقت متأخر جدًا من الليل لمجرد شراء هذه الأطعمة المدمن عليها، وهؤلاء الأشخاص هم بحاجة إلى تدخل نفسي أو طبي لأنهم في حاجة إلى المساعدة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

pinterest-site-verification=31db5aca8d45215a650c9e8e05256250
error: