أهمية الكلى والوظائف الأساسية لها

Kidneys، أهمية الكلى ، صورة
أهمية الكلى – ارشيفية

ما هي أهمية الكلى ووظيفتها في جسم الإنسان

يقول “د. رشاد برسوم” أستاذ أمراض الباطنة في كلية طب القصر العيني، يوجد كليتان في جسم الإنسان أسفل البطن، وتعد أهمية الكلى في وظيفتها، وهي ضبط الإيقاع الداخلي للجسم، فيقومان بضبط كمية الماء، والأملاح الموجودة في الجسم عن طريق آليات في غاية التعقيد، وهي عبارة عن معامل نقوم بتحليل نسب المياه التي تدخل، وتخرج من الجسم، وكمية المياه الموجودة بالجسم، وهذه المعامل لها محطات تقوم بإرسال إشارات عن طريق الأعصاب، أو الهرمونات، فهي مراقبة مباشرة عن طريق الدم الداخل، والغير داخل لها، ووضعه في القلب، أو المخ، فتُراقب انتظام، ونسب الأملاح، والمياه الموجودة في الجسم، وهذه هي الوظيفة الأولى، والأهم في الجسم.

وظائف أخرى للكلى

فهي تفرز المواد الناتجة عن التمثيل الغذائي للجسم، وتتعاون مع الكبد في هذا الموضوع؛ لأن الكبد يقوم بتحويل هذه المواد إلى مواد قابلة للإفراز عن طريق الكلى، وهذا التعاون هام جداً.
لذا فأي اضطراب في الكبد يؤذي الكلى، والعكس.
من وظائف الكلى أيضاً: أنها تقوم بفرز الأدوية بالاشتراك مع الكبد؛ حتى تحافظ على مستوى الدواء في الجسم، فالكبد يحوله إلى مادة سهلة الإفراز، والكلى تقوم بتصريفه عن طريق البول.
تعمل الكلى أيضاً كغدة صماء، فهي تفرز هرمونات لبعض الوظائف مثل: ضبط ضغط الدم، فتقوم برفع، وخفض ضغط الدم على حسب الضغط داخل وحدات إفراز الكلى.
تعمل الكلى على إفراز هرمون ( اريثروبيوتين ) الذي يقوم بإنتاج كرات الدم الحمراء من النخاع، وهذه وظيفة في غاية الأهمية؛ لذلك فإن أحد أعراض أمراض الكلى هو فقر الدم.
بالإضافة إلى ذلك توجد بالكلى بعض الإنزيمات الهامة التي تقوم بتنشيط فيتامين ( د ) الذي يتكون أسفل الجلد نتيجة التعرض للشمس، أو الذي نتناوله، أو الموجود في الأدوية، لابد أن يمر على الكبد، والكلى؛ حتى ينشط، ويؤدي وظائفه في تكليس العظام، والمحافظة على الكالسيوم في الدم، والتعامل مع الغدة الجار درقية، لذا عند حدوث اضطراب في الكلى يؤدي إلى هشاشة العظام.
هناك أيضا بعض الإنزيمات في الكلى التي تحافظ على السكر خاصة في حالة انخفاض السكر، فتقوم بإنتاج السكر؛ للمحافظة على مستواه في الدم باستخدام مخازن الجلايكوجين، أو من البروتينات حتى تحولها إلى سكريات، وتقوم باستئصال جزء صغير من الأنسولين.
أي أن سكر الدم يقوم ينخفض، ويرتفع نتيجة تأثير الكلى.

حجم العمل الذي تقوم به الكليتان في اليوم هو ما يعادل ربع الدم المار من القلب يذهب إلى الكلى، فالقلب ينتج ٥ لتر دم في اليوم، يذهب منهم حوالي ١٢٥٠ سم ٣ إلى الكلى، ويقوم بترشيح ١٨٠ لتر ماء مذاب فيها الأملاح، الأدوية، ويقوم بامتصاص ١٧٨، أو ١٧٩ لتر، ويخرج لتر، أو لتر ونصف في صورة بول يومياً.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: