أجمل كلام عن ليلة القدر

أجمل كلام عن ليلة القدر , صورة

ليلة القدر هي أول ليلة أنزل الله سبحانه وتعالى القرآن الكريم على عبده ورسوله ونبيه محمد صلى الله عليه وسلم. وهي ليلة مباركة يزيد فضلها عن عبادة ألف شهر. يقول سبحانه وتعالى في كتابه الكريم {إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ (1) وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ (2) لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ (3) تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ (4) سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ(5)} صدق الله العظيم. فهي ليلة مباركة تزيد عن ألف شهر عبادة تامة محسوبة عند الله سبحانه وتعالى. وفيها تتنزل الملائكة وفي مقدمتهم جبريل عليه السلام ويؤمنون على أدعية المؤمنين. وفيها تُفرق الآجال؛ أي تُكتب آجال الناس والأحداث والأرزاق في عامهم حتى السنة التي تليها وتنزل من اللوح المحفوظ إلى سجلات الكتبة من الملائكة.

ليلة القدر ليلة طيبة مباركة، وإحياؤها إحياء للقلب والروح، وفوز للمؤمن والتائب والمستغفر والمخلص، فيها مغفرة وأجر عظيم. يقول صلى الله عليه وسلم: ” مَن قامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمانًا واحْتِسابًا غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ”، فمن أحيا هذه الليلة مخلص النية لله سبحانه وتعالى، وقامها حق إقامتها يغفر الله له كل ما ما قام به من آثام وذنوب، ولا يخلو امرئ من ذنب، فكل ابن آدم خطاء، ولكن خير الخطائين التوابون.

العمل الصالح في ليلة القدر

فمن تاب وآمن وعمل صالحًا في هذه الليلة يغفر الله له. كما يقول صلى الله عليه وسلم عن شهر رمضان وليلة القدر: “إنَّ هذا الشَّهرَ قَد حضرَكُم وفيهِ ليلةٌ خيرٌ مِن ألفِ شَهْرٍ من حُرِمَها فقد حُرِمَ الخيرَ كُلَّهُ ولا يُحرَمُ خيرَها إلَّا محرومٌ”. فليلة القدر هي ليلة الفوز والمفازة الكبرى، ولا يُحرم من خيرها إلا شقي، ومن حُرم خيرها فقد حُرم الخير الكثير والجزاء الكبير. فاللهم بلِّغنا إيّاها، وارزقنا قيام ليلة القدر وأجِرنا ثوابها يا أكرم الأكرمين.

وإن كان العمل الصالح يُضاعف الأجر في رمضان، فإن هذه الليلة يُضاعف الأجر أضعاف مضاعفة لا يعلم مقدارها إلا الله سبحانه وتعالى. وتتميز هذه الليلة بالسكينة والطمأنينة والراحة والسكون والهدوء إذ تتنزل فيها الملائكة ويغشاها الله بسكينته ورحمته. وهي أحب الليالي وأفضلها للتقرب إلى الله والتضرع إليه و الدعاء بأن يمن علينا بالفضل والبركات وفضل هذه الليلة.

ليلة القدر

  • يدعو رسول الله في ليلة القدر فيقول “اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني”، وندعو من ورائه صلى الله عليه وسلم أن “اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا”
  • اللهم إنا نسألك الخير كله، عاجله وآجله، ما علمنا منه وما لم نعلم، ونعوذ بك من الشر كله، عاجله وآجله، ما علمنا منه وما لم نعلم، اللهم إنا نسألك الجنة وما يقرب إليها من قول أو عمل، ونعوذ بك من النار وما يقرب إليها من قول أو عمل، اللهم إنا نسألك مما سألك منه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، ونعوذ بك مما استعاذك منه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، اللهم ما قضيت لنا من قضاء فاجعل عاقبته رشدًا.
  • اللهم اكتبنا في هذه الليلة من عتقائك من النار يا رب العالمين، اللهم اعتق رقابنا ورقاب آبائنا وأمهاتنا وأهلينا من النار يا غفار.
  • اللهم فرج هم المهمومين من المسلمين، ونفس كرب المكروبين، واقض الدين اللهم عن المدينين، واشف اللهم مرضانا ومرضى المسلمين، وارحم موتانا وموتى المسلمين.
  • اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات الأحياء منهم والأموات، إنك سميع قريب مُجِيب الدعوات، اللهم من أحييته منا فأحيه على الإسلام، ومن توفيته منا فتوفاه على الإيمان، واجعل الحياة زيادة لنا في كل خير، واجعل الموت راحة لنا من كل شر.
  • اللهم اجعل القرآن الكريم ربيع قلوبنا، وذهاب همومنا، وجلاء أحزاننا، واجعل الحياة زيادة لنا في كل خير، واجعل الموت راحة لنا من كل شر.
  • اللهم إنا نسألك باسمك الأعظم الي إذا دُعيت به أجبت، وإذا سئلت به أعطيت، أن تجعل لنا من همنا فرجًا، ومن كربنا مخرجًا، وأن تنصرنا يا رب العالمين، اللهم أعزنا وأعز المسلمين، وارفع راية الإسلام في كل وقت وحين.

وكان صلى الله عليه وسلم يتحرى ليلة القدر ويأمر أهله وأصحابه بأن يتحروها، وقد كان رسول الله يقوم في العشر الأواخر من رمضان بإيقاظ أهله ويعتزل النساء ويشد المئزر أي يجتهد في قيام الليل، فعلينا أن نجتهد كما اجتهد رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأن نحرص على طلب المغفرة من الله سبحانه وتعالى، وأن يمن علينا بأن يبلغنا ليلة القدر ونفوز بخيرها، وألا نكون من المحرومين ثوابها وجزائها.

ونسأل الله التوبة والمغفرة، فقد سهّل الله لنا طريق التوبة بليلة تعادل قيامنا بالعمل الصالحة لمدة تزيد عن الألف شهر، وهذا لأنه سبحانه وتعالى يريد من عباده أن يستغفروه وينيبوا ويتوبوا إليه. فعلينا أن نكون عبادًا صالحين ماثلين لأوامر الله وأن نشكره على نعمائه العديدة وخاصة ليلة القدر وهذا الفضل الكثير فيها.

واقرأ أيضًا المزيد هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: