جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل.. ما تود معرفته عن هذا الصرح العريق

تمر جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل بمرحلة ارتفعت فيها التوقعات إسهام التعليم في حياة الأمم. ولذا تنطلق الجامعة من رؤيتها الاستراتيجية جامعة رائدة تسعى إلى التميز محليًا وإقليميًا وعالميًا؛ وتهدف تلك الأنشطة إلى تحقيق رسالتها على الوجه الأكمل في تقديم خدمات معرفية وبحثية ومهنية وإبداعية بشراكة مجتمعية ومن خلال قيمها الأصيلة.

جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل

Imam Abdulrahman Bin Faisal University، اختصارًا في (IAU) وعلى مدى تاريخنا العريق منذ أن تأسست عام 1975 م فرعًا من جامعة الملك فيصل بمدينة الدمام، مرورًا بصدور القرار بتحويلها إلى جامعة مستقلة عام 2009 م تحت اسم جامعة الدمام، ثم انفصال جامعة حفر الباطن عن جامعة الدمام في عام 2014 م، ثم أخيراً بتشريفها إلى جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل في عام 2016 م؛ حيث ينتشر منسوبها في ستة مواقع في المنطقة الشرقية؛ والذي يبلغ عدد موظفيها إلى 8000 موظف؛ ما بين أعضاء هيئة التدريس والكادر الإداري والطبي.

كما يدرس في الجامعة حوالي 35 ألف طالب يبلغ 74 % منها من الطالبات ينتشرون في 19 كُلية و 85 برنامج ضمن أربع قطاعات طبية وهندسة وإدارية وعلمية وإنسانية، كما يتقدم للجامعة أيضًا 50 ألف متقدم يتم قبول منهم حوالي 7000 طالب وطالبة في كل سنة أكاديمية.

كما يتخرج من الجامعة سنوياً 7000 طالب وطالبة، ليبلغ إجمالي خريجي الجامعة منذ عام 1979 حوالي 87 ألف خريج، وتبلغ نسبة توظيفهم حوالي 85 %.

تنتج جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل حوالي 1000 بحث منشور سنوياً، ليصل إجمالي البحوث المنشورة في الجامعة حوالي 7000 بحث، كما تميزت الجامعة بالحصول على الاعتمادات المحلية والعالمية والعديد من براءات الاختراع على مدى السنين الماضية.

وهذا الإنجاز قد تم بناؤه على خطة استراتيجية تجسد اختيار نموذج الجامعة الشاملة لإنجاز الرسالة في خدمة الوطن بشكل عام والمنطقة الشرقية بشكل خاص. ولهذا السبب فإن الخطة الاستراتيجية تسعى إلى رفع مستوى تنظيم العمل الأكاديمي والبحث المجتمعي. ومن خلال المكونات الثلاثة للجامعة انبثقت ثمانية أهداف استراتيجية لتنتج 20 برنامج تنفيذي، 67 مشروع تطويري، 179 مبادرة، و 179 مؤشر أداء.

جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل

تتلخص الأهداف الاستراتيجية في تقديم وظائفها لتقديم خدمات تعليمية، وتقديم خدمات بحثية، وتقديم خدمات مجتمعية، تنمية الموارد البشرية، وتنمية موارد البيئة، تعزيز البناء المؤسسي، تعزيز الموارد المالية، وتعزيز أنظمة الاتصالات وتقنية المعلومات. ويقوم بالعمل على هذه الوظائف والأهداف ويقوم بتنفيذ المبادرات ومتابعة مؤشرات أدائها وكالات الجامعة الستة؛

  1. وكالة الجامعة للدراسات والتطوير وخدمة المجتمع.
  2. وكالة الجامعة للشؤون الأكاديمية.
  3. وكالة الجامعة لشؤون الطالبات.
  4. وكالة الجامعة التنفيذية.
  5. وكالة الجامعة للابتكار والتطوير.
  6. وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي.

كما تتم متابعة الخطة الاستراتيجية بكافة مكوناتها آليًا عن طريق أحد الأنظمة العالمية المتخصصة بالخطط الاستراتيجية، والذي يشرف عليه مكتب إدارة المشاريع، ويرتبط النظام بمنظومة دعم اتخاذ القرار لتستخرج مؤشرات أداء النوعية من مصادر البيانات المختلفة بالجامعة.

يتم أيضًا إظهار وتسويق الخطة الاستراتيجية بصورتها الاحترافية من مكتب إدارة هوية الجامعة، والحصول على رأي المستفيدين وتقييمهم من خلال وحدة استطلاع الرأي. ويتم ذلك من خلال دعم وتنفيذ جميع قطاعات الجامعة المختلفة.

كما ارتبطت بناء الخطة الاستراتيجية بموائمتها مع أهداف ورؤية المملكة 2030، لتتناغم مع تطلعات المرحلة لتحقيق تعليم يسهم في دفع عجلة الاقتصاد وتحقيق مستهدفات الرؤية بأن تصبح الجامعة أحد الخمس جامعات السعودية التي ستكون من أفضل 200 جامعة دولية بحلول عام 2030.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: