7 نصائح للعناية بالبشرة في الشتاء بخطوات سهلة

نصائح للعناية بالبشرة

البشرة هي تلك الطبقة الرقيقة الظاهرة من الجلد، تحتاج إلى عناية خاصة تختلف من فصل لآخر لأن كل فصل من فصول العام بما يتميز به من حالة الطقس وظروف الجو يؤثر على البشرة فالحرارة المرتفعة أو البرودة القارسة لا تمضي دون أن تترك بصمتها على البشرة والجسم كله.

وهنا سنتناول بعض النصائح التي تساهم في الحفاظ على بشرتك صحية ومتألقة رغم ظروف فصل الشتاء القاسية.

كيف يؤثر الشتاء على البشر

يتميز الشتاء بالبرودة الشديدة وانخفاض درجات الحرارة فضلًا عن العواصف والأتربة التي لا يخل منها الجو، وكل هذه الظروف تساهم في جفاف البشرة وتشقق الجلد، وأحيانًا تسبب تهيجها والحكة أيضًا، كما تتسبب في اسمرار البشرة.

وبالإضافة إلى أن البرودة الشديدة تؤثر بشكل مباشر على صحة البشرة إلا أنها أيضًا تدفعنا إلى بعض العادات التي تزيد من تلك التأثيرات، ففي الشتاء نميل إلى التعرض للشمس فترات أطول مما يؤثر على درجة لون البشرة، ونميل أيضًا إلى استخدام المياه الساخنة في الاستحمام أو في الوضوء الأمر الذي يسبب مزيدًا من الجفاف والتشقق، وهذا وفقا لما ورد عن الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية التي صرحت أن استخدام الماء الساخن عاملًا قويًا من عوامل جفاف البشرة.

العناية بالبشرة في الشتاء بخطوات سهلة

يمكنك بالقيام ببعض التعديلات الطفيفة على روتينك اليومي في التعامل مع بشرتك أن تقي نفسك من جفاف البشرة وتشققها وكافة التأثيرات السلبية التي تعاني منها البشرة في الشتاء وذلك من خلال الخطوات التالية:

1. ترطيب البشرة

بعد الاستحمام مباشرة وقبل أن يجف الجسم قومي بفرد طبقة سميكة من الكريم المرطب الذي تفضلينه حيث أن استخدام الترطيب بعد الاستحمام وحينما تكون مسام الجلد مفتوحة يمنحك شعورا بالترطيب والنعومة لفترة أطول وبصورة أعمق، وفقا لما أوصت به د. ليندا شتاين جولد، أخصائي الأمراض الجلدية.

2. اقتنِ جهاز لترطيب الهواء

استثمر في جهاز ترطيب الهواء، حيث ان اقتناء جهاز جيد لترطيب هواء الشتاء الجاف ووضعه في الغرفة التي تقضي فيها معظم وقتك من شأنه أن يمنحك الرطوبة ويقاوم جفاف البشرة.

3. خفض ترموستات المدفأة الكهربية

حين ترغب في تدفئة غرفتك باستخدام المدفأة الكهربية على سبيل المثال لا تبالغ في رفع درجة الحرارة لتعوض شعورك بالبرد القارس. فاختلاف الحرارة بدرجة كبيرة بين الخارج والداخل يؤثر بالسلب على بشرتك لكنك يمكنك ضبط الترموستات على درجة تتراوح بين 68 و 72 درجة فهرنهايت.

4. استخدم المنظفات اللطيفة والمرطبة والخالية من العطور

استخدام المنظفات المعطرة من الصابون أو الجل في الاستحمام أو في غسل الوجه واليدين من شأنه أن يسبب تهيج للبشرة واحمراراها ثم جفافها، لذا من الضروري أن تختار المنظف الخالي من العطور، وحبذا لو كان يحتوي على زيوت طبيعية لترطيب بشرتك وعموما ينبغي أن تقلل من استخدام تلك المنظفات إلى الحد الأدنى.

5. ترطيب مكثف للوجه والأطراف

أكثر المناطق عرضة للجفاف وعوامل الجو المزعجة الوجه والرقبة واليدين والقدمين، لذا فمن الضروري أن تختاري كريمات مرطبة قوية وخالية من الكحول وأن تستخدميها قبل النوم وذلك بوضع طبقة كافية على البشرة وتركها تمتص طوال الليل وتكرار نفس الخطوات في الصباح، اما اليدين فيجب ترطيبهما بعد كل مرة تستخدمي فيها الماء، ولا تنسي ترطيب الشفاه بمرطب لطيف خال من الكحول أيضًا، كما يوصى باستخدام قفازات عازلة للماء مصنوعة من البلاستيك أو الجلد عند القيام بغسيل الأطباق لحمايتها من الجفاف والتلوث.

6. استخدام واق من الشمس

على الرغم من كون التعرض للشمس يمنحك الشعور بالدف والراحة إلا أن هذا لا يعني أن اشعة الشمس لا تضر ببشرتك، فهناك الكثير من الأشعة الضارة التي تسبب التصبغ والاسمرار وحدوث اختلاف في درجة لون البشرة ومن الجدير بالذكر أنه حتى في الأيام الغائمة تستطيع أشعة الشمس الضارة الوصول إلى بشرتك وإلحاق الضرر بها، لذا يجب استخدام واق من الشمس مع عامل حماية من الشمس على جميع الاجزاء المكشوفة من الجسم.

7. حددي وقت الاستحمام ودرجة حرارة الماء

على الرغم من لذة ذلك الشعور الذي ينتابك مع أخذ حمام طويل مفعم بالبخار الساخن إلا انه من المفيد لبشرتك أن يكون الماء المستخدم في الاستحمام أو الوضوء دافئا ولا تبالغي في تسخينه، كذلك يجب ان تجعلي فترة الاستحمام قصيرة ولا تتجاوز العشر دقائق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: