هل تسبب الكربوهيدرات السمنة / زيادة الوزن

الكربوهيدرات، السمنة،زيادة الوزن،رجل،صورة
الكربوهيدرات و السمنة – ارشيفية

الحصول على وزن مثالي حُلم لا يتوان الرجال والنساء عن السعي لتحقيقه، وبمجرد النية باكتساب قوامٍ رشيق يُقصي البعض الكربوهيدرات من قائمة غذاءه كخطوةٍ أولى وذلك تيمناً بالاعتقاد الشعبي السائد الذي يربط تناولها بزيادة الوزن، فماذا يقول الطب في ذلك؟
أوضحت د. فاطمة الخروصي “أخصائية التغذية في مركز الوادي الطبي العالمي” أن كثير من الناس يعتقد أن الكربوهيدرات قد تسبب زيادة كبيرة في الوزن وأصبح هذا من المخاوف الشائعة بينهم، ولكن هذا من الاعتقادات الخاطئة، وأضاف أنه يجب في البداية أن نفهم ما هي الكربوهيدرات، فالكربوهيدرات هي مجموعة من المجموعات الرئيسية المغذية لجسم الإنسان ومنها البروتين الذي يوجد في الخضراوات والفواكه والألبان ومنتجاتها.

هناك نوعين من الكربوهيدرات إما كربوهيدرات بسيطة (مثل: الخبز الأبيض – الأرز الأبيض – بعض الفواكه) أو كربوهيدرات معقدة (مثل: الخبز الأسمر – الأرز الأسمر – الطحين الأسمر – البقوليات)، فالكربوهيدرات البسيطة يمتصها الجسم بسرعة مما يكسبه طاقة وسعرات حرارية عالية، أما الكربوهيدرات المعقدة فتعتبر مفيدة جداً لجسم الإنسان لما تحتويه من ألياف عالية وبعض الفيتامينات والمعادن مما يكسب الجسم طاقة حالها حال الكربوهيدرات البسيطة غير أن الطاقة المكتسبة من الكربوهيدرات المعقدة مفيدة لجسم الإنسان من ناحية الأعضاء الحيوية وأنشطة الدماغ خلال اليوم.
تمتاز الكربوهيدرات الصحية بأنها غنية بالألياف والفيتامينات، ولا تتسبب هذه الكربوهيدرات في ارتفاع مفاجئ في نسبة السكر بالدم، وعادةً ما تحتوي مصادرها على بروتينات.

تأخذ الكربوهيدرات المعقدة وقتاً أطول في عملية الهضم، الأمر الذي يساعد في تقليل مخاطر الإصابة بمرض السكري وبعض الأمراض ذات الصلة بالهرمونات.
وأوضحت “الخروصي” أن من الأفضل اختيار النوع الثاني من الكربوهيدرات وهي الكربوهيدرات المعقدة لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف التي تساعد على تنظيم الجهاز الهضمي وتقليل المشاكل التي قد تصيبه مثل: الإمساك، أما من ناحية زيادة الوزن فإن هذا النوع من الكربوهيدرات لا يسبب زيادة في الوزن لاحتوائها على الألياف التي تجعل الإنسان يشعر بالشبع، فعادة ما يلجأ الأطباء إلى جعل الأشخاص الذين يعانون من زيادة في الوزن إلى اتباع هذا النوع من الكربوهيدرات المعقدة في نظامهم الغذائي.

وأضافت “د. الخروصي” أنه كلما زادت كمية الكربوهيدرات الداخلة إلى الجسم بقدر كبير كلما كان مصاحباً لها زيادة في الوزن، وأيضاً تلعب طريقة طهي تلك الكربوهيدرات دوراً في ذلك حيث أن البعض يضيف إليها بعض المواد الدهنية كالزبد أو الزيت مما يكسبها سعرات حرارية أعلى فبالتالي يصاحبها زيادة في الوزن، وكذلك إضافة السكريات للمخبوزات البيضاء مما يزيد من السعرات الحرارية الموجودة فيها على عكس الكربوهيدرات المعقدة التي لا يضاف إليها أي نوع من السكريات لاحتوائها بالفعل على نسبة من السكر الموجود في الألياف، وبذلك يعتبر تناول الكربوهيدرات المعقدة أفضل من تناول الكربوهيدرات البسيطة.

وأضافت “د. فاطمة” أنه بالنسبة للأشخاص الذين يتبعون نظاماً غذائياً معيناً لتقليل الوزن يُفضل تناولهم للكربوهيدرات المعقدة لتكسبهم الطاقة اللازمة لممارسة الرياضة بالإضافة إلى إكسابهم إحساساً بالشبع، وأيضاَ الابتعاد عن الدهون والقلي في طهي الأطعمة.
التوقف عن تناول الكربوهيدرات لا يُعد خيارا مناسبا لإنقاص الوزن، فالأمر مرتبط في الأساس بكمية السعرات الحرارية ونمط الحياة الذي تختاره فهو دليلك لتحقيق جسم صحي ووزن مثالي.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: