نيرفالتا – Nervalta | لعلاج الإكتئاب، القلق العام، آلام الأعصاب الطرفية

نيرفالتا كبسول Nervalta Cap / دولوكسيتين هيدروكلوريد Duloxetine

– إقرأ هذه الصفحة بعناية قبل بدء تناول الدواء.
– إحتفظ بهذه الصفحة، فقد تحتاج لقراءتها مرة أخرى.
– إذا كان لديك أسئلة أخرى فإسأل طبيبك أو الصيدلي.
– إن هذا الدواء قد وُصف خصيصاً لك، فلا تُمرره على الآخرين. فقد يؤذيهم، حتى ولو كانوا يُعانون من نفس الأعراض التي تُعاني منها.
– في حالة ظهور الأعراض الجانبية بشدة أو ظهور أعراض أخرى غير مذكورة بهذه الصفحة فعليك إبلاغ طبيبك أو الصيدلي.

• في هذه الصفحة:
1- ما هو نيرفالتا ولماذا يُستخدم؟
2- قبل تناول نيرفالتا.
3- كيف تتناول نيرفالتا؟
4- الآثار الجانبية المحتملة.
5- كيف تحفظ نيرفالتا؟
6- معلومات أخرى.

1- ما هو/ دواعي استعمال نيرفالتا:

يزيد نيرفالتا من مستوى السيروتونين والنورأدرينالين في الجهاز العصبي.
• تُستخدم نيرفالتا لعلاج:
– الإكتئاب.
– القلق العام (الشعور المزمن بالقلق أو العصبية).
– آلام الأعصاب الطرفية في مرضى السكر (وغالباً ما يوصف بالحرقة، الشعور بألم كالوخذ، ألم كاللسعة، ألم مُستمر أو ألم كالصعق الكهربائي. وقد يحدث فقدان للإحساس في المنطقة المُصابة أو قد تُسبب بعض الأحاسيس كاللمس، الحرارة، البرودة أو الضغط، شعور بالألم).
ويُمكن أن يستمر الطبيب في وصف نيرفالتا لك بعد شعورك بالتحسن لمنع عودة الإكتئاب أو القلق العام مرة أخرى.

2- قبل تناول نيرفالتا Nervalta:

• لا تتناول نيرفالتا إذا كنت:
– تُعاني للحساسية المُفرطة للدولوكسيتين أو أي من مواد السواغ للنيرفالتا.
– تُعاني من مرض كبدي.
– تُعاني من مرض كُلوي شديد.
– تناولت أو تناولت خلال ال 14 يوم السابقة عقار آخر مُثبط للمونوأمين أوكسيديز.
– تتناول فلوفوكسامين المُستخدم عادة لعلاج الإكتئاب، سيبروفلوكساسين أو إينوكساسين المُستخدمين في علاج بعض الإصابات.
– تتناول عقاقير أخرى تحتوي على دولوكسيتين.
تحدث مع طبيبك إذا كنت تُعاني من إرتفاع في ضغط الدم أو إعتلال بالقلب. ووسوف يُعلمك طبيبك إذا كان من الممكن أن تتناول نيرفالتا.

• تحذيرات مع تناول نيرفالتا:
الأسباب الآتية تجعل تناول نيرفالتا غير مناسب. تحدث مع طبيبك قبل تناول الدواء إذا كنت:
– تتناول عقاقير أخرى لعلاج الإكتئاب.
– تتناول نبتة جون، كعلاج عُشبي (هايبيريكام بيرفوراتام).
– تُعاني من مرض كُلوي.
– قد عانيت من تشنجات (نوبات).
– قد عانيت من جنون.
– تُعاني من الإضطراب الثنائي القطب.
– لديك مشاكل بالعين: مثل بعض أنواع الجلوكوما (إرتفاع ضغط العين).
– حدوث نزيف لك (القابلية لتكوين كدمات).
– مُعرض لخطورة إنخفاض نسبة الصوديوم (مثال: إذا كنت تتناول مُدرات البول، خاصة في كبار السن).
– تتناول حالياً عقاقير أخرى يُمكن أن تُسبب أضرار بالكبد.
– تتناول عقاقير أخرى بها دولوكسيتين.
يُمكن أن يتسبب نيرفالتا في الشعور بعدم الراحة أو عدم القدرة على البقاء واقفاً أو جالساً. ويجب إبلاغ طبيبك في حالة حدوث تلك الأعراض.

• التفكير في الإنتحار وسوء حالة الإكتئاب والقلق: إذا كنت تُعاني من الإكتئاب و/ أو لديك قلق فقد تُفكر أحياناً في أذى نفسك أو الإنتحار. وقد تزداد هذه الأفكار في بداية العلاج بمضادات الإكتئاب حيث أنها تحتاج بعض الوقت (دائماً أسبوعين أو أكثر أو أكثر) لبداية التأثير.
• ومن المحتمل أن يزداد هذا التفكير إذا كنت:
– عانيت مُسبقاً من التفكير في أذى نفسك أو الإنتحار.
– شاب بالغ. أثبتت الدراسات الإكلينيكية زيادة نسبة خطر التفكير في الإنتحار في البالغين الأقل من 25 عام المُصابين بحالات نفسية والمُعالجين بمضادات الإكتئاب.
إذا راودتك الأفكار بأذى نفسك أو بالإنتحار في أي وقت، فإتصل بطبيبك أو إذهب إلى المُستشفى في الحال.
من الأفضل أن تتحدث مع أحد الأقارب أو الأصدقاء المقربين عن شعورك بالإكتئاب أو الإضطراب، وأطلب منهم قراءة هذه الصفحة. ويُمكن أن تسألهم إذا كانوا يشعرون بأن حالتك تسوء أو إذا كانوا قلقين بسبب ملاحظة بعض التغيرات السلوكية عليك.

• تناول الأطفال والمراهقين أقل من 18 عاماً للدواء: يجب عدم تناول الأطفال والمراهقين أقل من 18 عاماً لنيرفالتا. وعليك أيضاً أن تعلم أن المرضى أقل من 18 عام لديهم قابلية أكثر للإصابة بالأعراض الجانبية مثل مُحاولات الإنتحار، الأفكار الإنتحارية والأعمال العدوانية (العدوان، السلوك المعارض والغضب) عند تناولهم لهذه الفئة من العقاقير.
وعلى الرغم من ذلك، فيُمكن أن يصف طبيبك نيرفالتا لمرضى أقل من 18 عام لأن هو/ هي يروا بأن له فائدة أكثر لهم. في حالة وصف طبيبك نيرفالتا لمريض أقل من 18 عام وتريد أنت أن تتحاور في ذلك، فيجب أن تعود مرة أخرى لطبيبك. عند تناول مرضى أقل من 18 عام لنيرفالتا، يجب أن تُعلم طبيبك عن تطور أي من الأعراض السابقة. كما أنه لم تثبت بعد تأثيرات الأمان طويلة المدى والتي تتضمن النمو، النضوج، الإدراك والتطور السلوكي لنيرفالتا على تلك المجموعة العمرية.

• تناول عقاقير أخرى: يجب إبلاغ طبيبك أو الصيدلي إذا كنت تتناول أو تناولت قريباً عقاقير أخرى، متضمنة العقاقير التي تُصرف بدون تذكرة طبية.
• إن المركب الرئيسي في نيرفالتا، دولوكسيتين يُستخدم في مستحضرات أخرى لحالات أخرى:
– ألم الأعصاب السكري، الإكتئاب، القلق وسلس البول.
ويجب منع إستخدام أكثر من عقار واحد يحتوي على دولوكسيتين في نفس الوقت. راجع مع طبيبك إذا كنت تتناول فعلياً أدوية أخرى بها دولوكسيتين.
يجب أن يُحدد طبيبك ما إذا كنت تستطيع تناول نيرفالتا مع أدوية أخرى أم لا. لا تبدأ أو توقف تناول أي عقاقير، وتشمل تلك التي تؤخذ بدون وصفة طبية والعلاجات العُشبية، قبل الرجوع إلى طبيبك.

• يجب أيضاً إبلاغ طبيبك في حالة تناولك لأي من الآتي: مُثبطات المونوأمين أوكسيديز: لا يجب تناول نيرفالتا في حالة العلاج بمضاد آخر للإكتئاب من نوع مُثبطات المنوأمين أوكسيديز حالياً أو مؤخراً (خلال ال 14 يوم الأخيرة)، فإن تناول مُثبطات مونوأمين أوكسيديز بالتزامن مع العديد من العقاقير الموصوفة طبياً وتشمل نيرفالتا يُمكن أن يتسبب في أعراض جانبية خطيرة أو مُهددة للحياة. ولذلك فيجب رعليك الإنتظار 14 يوم على الأقل بعد توقف تناول مُثبط المونوأمين أوكسيديز قبل بدء العلاج بنيرفالتا. كما أنه يجب عليك الإنتظار 5 أيام بعد توقف العلاج بنيرفالتا قبل البدء في تناول مُثبطات المونوأمين أوكسيديز.
• العقاقير المُتسببة في الشعور بالنُعاس: وتشمل العقاقير الموصوفة من طبيبك مثل البينزوديازيبين، المُسكنات القوية، مُضادات الذهان، الفينوباربيتال ومُضادات الهيستامين.
• العقاقير المُتسببة في زيادة نسبة السيروتونين: تريبتانز، ترامادول، إس إس آر آي (مثل باروكسيدين وفلوكسيتين)، تراي سايكليك (مثل كلوميبرامين، آميتريبتيلين) بيثيدين، نبتة جون وفينلافاكسين. وتزيد تلك العقاقير من خطورة الإصابة بالأعراض الجانبية؛ فيجب عليك زيارة طبيبك في حالة الشعور بأعراض غير طبيعية عند تناول أحد تلك الأدوية السابقة.
• العقاقير المضادة للتجلط والتي تؤخذ عن طريق الفم: وهي العقاقير التي تُخفف من كثافة الدم، وقد تزيد من خطورة حدوث نزيف.

• تناول نيرفالتا مع الطعام والشراب: يُمكن تناول نيرفالتا مع الطعام أو بدونه. ويجب أخذ الإحتياط في حالة تناولك للكحول أثناء علاجك بنيرفالتا.

• الحمل والرضاعة:
– إسألي طبيبك أو الصيدلي عن النصيحة قبل بداية تناول النيرفالتا.
– أخبري طبيبك عند بداية حملك، أو عند محاولة حدوث حمل في حالة تناولك لنيرفالتا. ولا يجب عليك تناول نيرفالتا إلا بعد مناقشة المنافع والأضرار المحتملة على الجنين.
– تأكدي من معرفة طبيبك لتناولك نيرفالتا. فمثله مثل أدوية SSRIs قد يتسبب تناوله أثناء الحمل في إصابة الأطفال بحالات خطيرة، مثل الإصابة بإستمرار إرتفاع ضغط الدم الرئوي للطفل حديث الولادة PPHN، مما يتسبب في زيادة سرعة تنفسه وتلونه بالزرقة.
ودائماً ما تبدأ تلك الأعراض في الظهور أثناء 24 ساعة الأولى بعد الولادة. وإذا ظهرت تلك الأعراض على طفلك، يجب عليك أن تُخبري طبيبك في الحال.
– وإذا تناولتي نيرفالتا أثناء الفترة الأخيرة من الحمل، يُمكن ظهور بعض الأعراض على طفلك بعد الولادة. ودائماً ما تظهر تلك الأعراض عند الولادة أو خلال أيام قليلة بعدها. وقد تظهر تلك الأعراض في شكل مرونة العضلات، إرتعاش، العصبية، قلة الشهية، إضطرابات في التنفس وتشنجات.
إذا ظهرت إحدى هذه الأعراض على طفلك أو كان لديك قلق على صحة طفلك، أبلغي طبيبك ليُقدم لك النصيحة.
– أخبري طبيبك في حالة الرضاعة. فلا يجب تناول نيرفالتا أثناء مرحلة الرضاعة. إسألي طبيبك أو الصيدلي للنصيحة.

• القيادة وإدارة الماكينات: يُمكن أن يتسبب نيرفالتا في الشعور بالدوار أو الرغبة في النوم. لا تقود سيارتك ولا تستخدم أي آلة أو ماكينة إلا بعد معرفة تأثير نيرفالتا عليك.

• معلومات هامة عن بعض مواد السواغ للنيرفالتا: يحتوي نيرفالتا على سكروز. فإذا علمت من طبيبك مُسبقاً بأن لديك حساسية مُفرطة لبعض السكريات، فإتصل به قبل بداية العلاج بهذا المُستحضر.

3- كيف تتناول Nervalta نيرفالتا؟

– عليك تناول نيرفالتا عن طريق إرشادات الطبيب. ويجب المتابعة مع طبيبك أو الصيدلي في حالة عدم التأكد.
– يبدأ تأثير نيرفالتا على مرضى الإكتئاب والقلق خلال أسبوعين من بداية تناوله.
– يبدأ تأثير نيرفالتا على مرضى ألم الأعصاب الطرفية في مرضى السكر خلال أسبوع من بداية تناوله.

• لحالات الإكتئاب وآلام الأعصاب الطرفية في مرضى السكر:
– الجرعة المعتادة لنيرفالتا هي (60 مجم دولكسيتين) مرة يومياً، ولكن طبيبك سوف يصف لك الجرعة المناسبة لحالتك.
– يُستخدم نيرفالتا عن طريق الفم. عليك بلع كبسولتك مع قليل من الماء.
– يُمكنك تناول نيرفالتا في أوقات ثابتة يومياً للمساعدة على تذكيرك بميعادها.
– تحدث مع طبيبك عن مدى فترة تناولك لنيرفالتا. ولا توقف تناول نيرفالتا إلا بعد النقاش مع طبيبك.

• في حالة تناولك لنيرفالتا بجرعة زائدة عن المحدد لك:
عند تناولك لجرعة أزيد من الجرعة المحددة لك، أطلب طبيبك أو الصيدلي في الحال.
• وتشمل أعراض تناول الجرعة الزائدة:
النُعاس، فقدان الوعي، متلازمة السيروتونين (رد فعل نادر قد يتسبب في الشعور بالسعادة الغامرة، نُعاس، حماقات، أرق، شعور مُشابه بتناول الخمور، حمى، تعرق، تجمد العضلات)، تشنجات، قيء وسرعة في ضربات القلب.

• في حالة نسيان تناول نيرفالتا: إذا نسيت تناول الجرعة، فتناولها فور تذكرها. بينما، إذا تذكرتها في موعد الجرعة التالية، فلا تتناول الجرعة الفائتة وتناول الجرعة التالية المعتادة فقط. لا تأخذ جرعتين بدلاً من جرعة فائتة. ولا تأخذ أزيد من جرعة نيرفالتا المحددة من طبيبك في اليوم الواحد.

• إذا توقفت عن تناول نيرفالتا: إذا شعرت بتحسن في حالتك فلا توقف إستعمال نيرفالتا دون إستشارة الطبيب. وإذا قرر طبيبك أن حالتك الآن لا تحتاج لإستعمال نيرفالتا، فسوف ينصحك بتقليل الجرعة على مدار أسبوعين قبل وقفه كاملاً.
• وقد تعرض بعض المرضى عند توقفهم المُفاجئ عن تناول نيرفالتا إلى: الدوار، الشعور بالإعياء، الشعور بالوخز، الأرق (أحلام يقظة، كوابيس، عدم القدرة على النوم)، الشعور بالإضطراب والقلق، سرعة الغضب، الشعور بالغثيان، القيء، الإرتجاف، الصداع، العصبية، الإسهال، العرق الشديد، الدوخة.
ولا تُعد الأعراض السابقة أعراض خطيرة ودائماً ما تزول خلال أيام قليلة، ولكن في حالة شعورك بأعراض مزعجة، فأبلغ طبيبك للنصيحة. إذا كان لديك أسئلة أخرى عن المُستحضر، فإسأل طبيبك أو الصيدلي.

4- الأعراض الجانبية المحتملة:
يُمكن حدوث أعراض جانبية لنيرفالتا، مثله مثل باقي العقاقير، ولا يشعر بها جميع المرضى. وتتراوح تلك الأعراض ما بين بسيطة إلى متوسطة، وتختفي خلال أسابيع قليلة.

• أعراض جانبية كثيرة الحدوث (تُصيب 1 من كل 10 مرضى):
– الشعور بالغثيان، الصداع، جفاف الفم، الشعور بالنُعاس والدوار.
• أعراض جانبية مُتعارف عليها (تُصيب 1- 10 من كل 100 مريض):
– الشعور بالإعياء، الغضب، الشعور بالقلق، والأحلام غير الطبيعية.
– الإرتجاف والتنميل ويشمل تنميل ووخز بالجلد.
– الإسهال، الإمساك، الإمساك، الشعور بالقيء، الشعور بحرقة في المعدة وألم بالمعدة.
– طنين بالأذن (سماع أصوات بالأذن بينما لا توجد أصوات فعلية بالخارج).
– عدم وضوح الرؤية.
– الشعور بضربات القلب في الصدر، إحمرار الوجه، العرق الكثيف.
– مشاكل في الإنتصاب، قلة الرغبة الجنسية.
– الشعور بالحكة.
– آلام وصلابة العضلات، والتشنج العضلي.
– التثاؤب المُستمر.
– فقدان الشهية ونقص الوزن.
• أعراض جانبية غير متعارف عليها (تُصيب 1- 10 من كل 1000 مريض):
– إلتهاب بالحلق.
– الشعور بفقدان القدرة على التعرف على الوقت أو المكان، الإرهاق، عدم الإنتظام في النوم، الشعور بالنُعاس، قلة التحفيز.
– تذوق الأطعمة بمذاق مختلف عن المعتاد، خلل في التركيز، التوتر، تقلصات وحركات لا إرادية بالعضلات، وخز بالعضلات، طريقة غير طبيعية في المشي.
– متلازمة عدم راحة الساق.
– قلة الراحة أثناء النوم.
– التجشؤ، عُسر الهضم وإلتهاب المعدة والأمعاء.
– الدوار، وآلام بالأذن.
– إلتهاب بالكبد مما قد يؤدي إلى آلام بالبطن.
– زيادة حجم نقطة مركز العين، وإضطرابات بالرؤية.
– دقات قلب سريعة وغير منتظمة.
– مشاكل جنسية، وتشمل تغيرات بالقذف.
– عدم إنتظام بالدورة الشهرية ويشمل دورات شهرية كثيفة أو طول فترتها.
– زيادة القابلية للإصابة بكدمات، بثور، أو حساسية لضوء الشمس.
– إرتفاع ضغط الدم، الشعور بالبرودة بأصابع اليد و/ أو أصابع القدم، الشعور بالدوار (وخاصة عند القيام بصورة مُفاجئة) العرق أثناء النوم، العرق أثناء البرودة، الإرتجاف أو الإغماء.
– الرغبة في التبول بنسبة زائدة عن المعدل الطبيعي، زيادة الرغبة في التبول ليلاً، الصعوبة وعدم القدرة على التبول أو نقص في تدفق البول.
– ظهور دم أحمر اللون مع البراز، تقيؤ الدم، أو تلون البراز باللون الأسود.
– تآكل الأسنان، زيادة الشعور بالحرارة/ البرودة، العطش، ضيق الحنجرة، ونزيف بالأنف.
– زيادة في الوزن.
– أفكار إنتحارية.
– آلام بالصدر.
– الشعور بعدم الراحة أو عدم القدرة على الجلوس أو الوقوف.
• أعراض جانبية نادرة الحدوث (تُصيب 1- 10 من كل 10000 مريض):
– نقص في نشاط الغدة الدرقية.
– تفاعلات حساسية.
– الجفاف.
– الهوس (زيادة في النشاط، أفكار سبقية، وقلة الرغبة في النوم) المُعاناة من العدوانية والغضب.
– إضطراب في التنفس.
– زيادة ضغط العين (المياه الزرقاء).
– الشعور بأعراض سن اليأس عند المرأة.
– إنقباض في عضلات الفك.
– زيادة نسبة الكوليستيرول بالدم.
– نقص نسبة الصوديوم بالدم (خاصة في كبار السن) وتشمل الأعراض الشعور بالدوار، الضعف، الإرتباك، زيادسة الرغبة في النوم أو الأرهاق الشديد، وقد تُسبب أعراض أكثر خطورة مثل الإغماء، النوبات أو السقوط.
– ظهور متلازمة الإفراز غير الكافي للهرمون المضاد لإدرار البول (SIADH).
– تفاعلات حساسية خطيرة والتي تُسبب صعوبة في التنفس أو دوار أو الأرتيكاريا.
– إفراز غير طبيعي للبن الثدي بالرجال والنساء.
– هلوسة.
– رائحة غير طبيعية للبول.
– تصرفات إنتحارية.
– (متلازمة السيرتونين) (تفاعلات نادرة يُمكن أن تتسبب في الشعور بالسعادة الغامرة، الدوار، حماقات، عدم الراحة، الإحساس المثيل بشعور شرب الخمر، الحمى، العرق أو تقلص بالعضلات.
– تلون الجلد باللون الأصفر (الصفراء)، الفشل الكبدي، متلازمة ستيفين جونسون، التورم المُفاجئ للجلد أو الغشاء المُخاطي (وذمة وعائية).
وإذا تعرضت الأعراض الجانبية إلى أعراض خطيرة، أو عند ظهور أعراض جانبية غير المسبوق ذكرها في الصفحة، فعليك إبلاغ طبيبك أو الصيدلي.

5- كيف يتم تخزين نيرفالتا Nervalta ؟
– يُترك بعيداً عن متناول الأطفال.
– لا تتناول نيرفالتا بعد إنتهاء فترة الصلاحية المدونة على العلبة.
– أترك الكبسولات داخل العبوة الأصلية لها لحمايتها من الرطوبة. لا تتركها في درجة حرارة أزيد من 30 درجة مئوية.
– لا يجب التخلص من الأدوية عن طريق مياه الصرف الصحي أو النفايات المنزلية. إسأل الصيدلي عن كيفية التخلص من الأدوية الغير مُستخدمة. فإن ذلك يُساعد على حماية البيئة.

6- معلومات أخرى:
• مما يتكون نيرفالتا؟
– المادة الفعالة هي دولوكسيتين. تحتوي كل كبسولة على 60 مجم دولوكسيتين (هيدروكلوريد).
• المواد الغير فعالة:
– المكونات بداخل الكبسولة: كريات سكر، بولي سوربيت 80، بولي بلاسدون XL، هيبروميللوز، بودرة تلك، هيبروميللوز أسيتات ساكسينات، تراى إيثيل سيترات، كحول أيزوبروبيلي، ميثيلين كلوريد، ماء نقي.
– مكونات الكبسولة: جيلاتين، تيتانيوم داي أكسيد، كرموازين ريد، بريليانت بلو، بونشيوريد، كينولين يللو.

• ما هو شكل نيرفالتا وما هي مكونات العبوة؟
– نيرفالتا هي كبسولات صلبة ذو مقاومة معدية.
– وتحتوي كل كبسولة نيرفالتا على حبيبات دولوكسيتين هيدروكلوريد مغطأة لحمايتها من أحماض المعدة.
– يتوفر نيرفالتا بتركيز 60 مجم في علبة تحتوي على 10 كبسولات جيلاتينية صلبة ممتدة المفعول في شريطين ألومنيوم PVDC بكل شريط 5 كبسولات وبداخل العلبة نشرة طبية.

• إنتاج: (شركة فاركو للأدوية).

صورة,تصميم, نيرفالتا, Nervalta
صورة/تصميم: نيرفالتا Nervalta
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: