ما هي حمية رجل الكهف

حمية ,رجل الكهف,نظام غذائي,خسارة الوزن,صورة
حمية رجل الكهف

إلى أي مدى تكون حمية رجل الكهف نافعة وصحية ؟

توضح “د. نادين عنداري حلبي” أخصائية التغذية: أن هذه الحمية وهذا النظام أخذ شهرة كبيرة جداً، فهو نظام حُكى عنه سنة ٧٥ من قبل طبيب أخصائي جهاز هضم، لم يأخذ شهرة كبيرة في هذا العام ولكن عام ٢٠٠٢ هناك عالم بأميريكا متخصص بعلم التغذية والرياضة، ثم في ٢٠١٢ أصبح من أكثر الأنظمة رواجاً، إلى عام ١٠١٣ الذي أصبح هذا النظام من أكثر الأنظمة التي يبحث عنها في جوجل (نظام تنزيل الوزن باليو)، فقد أخذ هذا النظام رواجاً كبيراً خلال الأعوام الماضية،ثم وصل هذا النظام العالم العربي من سنة أو سنة ونصف تقريباً فأصبح رائجاً في منطقة الشرق الأوسط.
يرتكز هذا النظام على إدخال اللحوم إلى النظام الغذائي ولكن فقط اللحوم الطبيعية، ويلغي كلياً اللحوم المصنعة. يعتمد فقط على اللحمة الحمراء الموجودة في الأبقار المغذاة على العشب، فالمغذاة على الذرة غير مسموح، ثم إدخال جميع أنواع الأسماك والمأكولات البحرية، وأيضاً البيض، الخضار، ماعدا البطاطا العدية، البطاطا الحلوة مسموح بها، جميع أنواع الفواكة، المكسرات والبذور، مسموح فقط بزيت الزيتون، زيت جوز الهند، زيت النخيل.
في هذا النظام ممنوع أخذ أي حليب أو مشتقاته سواء إن كان لبن أو جبنة، زبدة.
ممنوع أخذ جميع أنواع الحبوب وبالتالي يمنع القمح، الشعير، الراي، الفريك، الكنوة، وأيضاً البقوليات ممنوعة (العدس، الحمص، الفاصولياء، الفول).
هذا النظام صارم جداً وقاسي من الصعب أن نجد أحد يستمر عليه طوال حياته.

طريقة طهي الطعام في هذا النظام الغذائي

تقول “د. عنداري” في لقائها بقناة العربية: يكون الطهي في هذا النظام مستوي قليلاً (مطبوخ نصف سواء) يكون مشوح قليلاً. هذا النظام لاغي العديد من مجموعات الطعام، وأي نظام يكون لاغي أي مجموعة من مجموعات الطعام يكون به نقص لبعض الفيتامينات والمعادن التي من أهمها (نقص الكالسيوم، فيتامين D، فوليك أسيد) وذلك للأشخاص الذين يستمرون عليه طوال حياتهم. أما الأشخاص الذين يتبعونه إختيارياً، فهؤلاء الأشخاص لابد لهم من أخذ المكملات الغذائية.

هل ينصح به لغرض تنزيل الوزن

تنصح “د. عنداري” به للأشخاص الذين لديهم فترة طويلة يحاولون تنزيل وزنهم بالأنظمة التقليدية، إما في نهاية هذا التنزيل لم يكون لديهم وزن ثابت، أو من لا يستطيعون تنزيل هذا الوزن من الأساس، و حاولوا باستخدام كثير من تنزيلات الوزن التقليدية، فيمكن تجربته لأسبوع أو اسبوعين، مدة بسيطة. لكن لا يعتمد علية كنظام أو أسلوب حياة.
في هذا النظام لا يمكن أن يأكل الشخص خارج المنزل.
٥٥٪ من السعرات الحرارية في هذا النظام تأتي بشكل متساو من اللحم والمأكولات البحرية لذلك من يعتمد علية طوال الحياة يكون مكلف جداً وباهظ الثمن، تنصح “د. عنداري” بتناول البقول نظراً لإحتوائها على كمية كبيرة من الألياف والبروتين أيضاً، والعديد من الفيتامينات والمعادن.
وهناك دراسات ترجع أن حمية الباليو تقلل احتمال الإصابة بأمراض القلب و السكري والسرطان. حمية “رجل الكهف” تعتمد على الأطعمة الطبيعية فقط.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: