ما هي متلازمة القلب المنكسر

صورة , قلب , القلب المنكسر

التعريف بمتلازمة القلب المنكسر

يقول الدكتور “معاذ الكردي” أخصائي أمراض القلب والشرايين. أن متلازمة القلب المنكسر لها أكثر من اسم، فبعض الناس يسمونها متلازمة القلب المنفطر، أو متلازمة القلب المكسور، وكل هذه نفس المسميات، وتم وضع هذا التشخيص طبيًا سنة 1990 في اليابان، وهو اعتلال العضلة عندما يحدث للقلب انتفاخ، يكون شكل القلب مثل المخروط، يحدث انتفاخ في قمة القلب، هذا المرض ينشأ بسبب صدمة عاطفية شديدة أو خوف شديد أو موقف انفعالي شديد يؤدي إلى خروج هرمونات الضغط مثل الادرينالين والتي تؤثر على العضلة، فبدلًا من أن تنقبض العضلة تفشل، تضعف العضلة ثم تنتفخ، وتصبح قمة القلب مثل البالون، فتكون العضلة غير قادرة على الانقباض والانبساط وضخ الدم إلى الجسم.

كيف يمكن للشخص أن يعرف إذا كان مصاب بمتلازمة القلب المنكسر؟

وتابع د. “معاذ” أن الأعراض متشابهة جدًا مع الجلطة القلبية العادية مثل انسداد شرياني، فيأتي المريض عنده ألم شديد في الصدر وضيق في النفس، وتجمع سوائل في الجسم ولا يستطيع التنفس، فيتم نقله إلى المستشفى، وللأسف التخطيط الكهربائي متشابه جدًا مع الجلطة، فمبدئيًا يعتقدون أنه مصاب بالجلطة، ويتم التمييز بينهم عن طريق اجراء عملية قسطرة، فالشريان التاجي يكون طبيعي عند هؤلاء الأشخاص، فإذا كان الشخص يعاني من جلطة تكون هناك مشكلة في الشرايين التاجية، أما إذا كانت نفس الحالة بدون مشاكل في الشرايين التاجية فيتم تشخيصها أنها متلازمة القلب المنكسر.

أكثر الأشخاص عرضة لهذا الموضوع هم السيدات، ففي آخر دراسة كانت السيدات فوق سن الخمسين “في سن الأمهات”، هم الأكثر عرضة للإصابة، وبنسبة 90‎%‎ من هذا المرض يأتي بالسيدات، والجيد بالموضوع أن هذا المرض يمكن الشفاء منه خلال شهر أو شهرين في الغالب يرجع وضع القلب طبيعي ويرجع لوظيفته الطبيعية.

كما أضاف “د. الكردي” أن هرمون الاستروجين هو الذي يحمي الشرايين، فهناك بعض النظريات تقول أن هرمون الاستروجين في السيدات الأصغر عمرًا يحميهم من هذا الموضوع.

كما أنه في الغالب يكون سبب لحظي، ويستطيع الإنسان تحديد السبب الذي أدى للإصابة، مثل خبر وفاة أو خبر طلاق، أو خبر وقوع حادثة أو خسارة مالية كبيرة.

أعراض الإصابة بمتلازمة القلب المنكسر

أي إنسان يشكي من شيء يجب أن يعرف ما سبب هذه الشكوى، فإذا شعر بإحساس حديث بألم في الصدر أو ضيق نفس غير مفسر يجب أن يعرف ما سببه، في الغالب هذه الناس يكون عندهم الموضوع دراماتيكي، بمعنى إذا شعروا بألم في الصدر أو ضيق في التنفس يجب عليهم الذهاب للطبيب لأنهم لا يستطيعوا تحمل هذا الموضوع.

أساليب الوقاية من مرض القلب المنكسر

وأردف د. “معاذ” أن الذي يعرف هذا الشئ هم الناس وليس الطبيب، فأنا مثلًا عندي شخص حساس، والدتي أو زوجتي أو أختي، شخصية انفعالية، فعندما أقول له خبر سئ يجب أن أمهده له، هذه هي الطريقة الصحيحة، لا أبلغه هذا الخبر السئ مفاجأة مرة واحدة، فالوقاية تأتي من الأشخاص المحيطة بهذا الشخص أنهم يعرفون أنه شخص حساس، وبعض الأطباء إذا عرفوا أن المريض شخص حساس يعطونه مهدئ قبل ابلاغه بأي خبر سئ أصابه مثل الإصابة بالكانسر، لأنه من الممكن أن لا يتحمل هذه الصدمة.

علاج متلازمة القلب المنكسر

العلاج يكون حسب الحالة، إذا وجدنا ضعف في عضلة القلب يجب تناول علاجات ضعف عضلة القلب مثل الأدوية التي تهدئ نبض القلب، والأدوية التي تقوي نبض القلب.

وأضاف أن الأشخاص المصابين بنوبات الهلع يكونوا أكثر عرضة للإصابة بأي مرض أكثر من الأشخاص الآخرين بشكل عام، فعندهم هرمونات الضغط العصبي تكون موجودة بنسب أعلى بكثير من الناس العادية، فهم معرضين لكل الأمراض التي تكون عصبية أكثر بما فيها متلازمة القلب المنكسر.

عندما نخبر شخص خبر سئ، يمكن التمييز إذا كان أصابه جلطة أم متلازمة قلب منكسر، فهناك أشخاص فعلًا تصاب بالجلطة بسبب سماع خبر سئ، ولكن هذه الناس يكونوا مهيئين للإصابة بجلطات في القلب، فانسداد الشريان من الممكن أن تؤدي إلى الوفاة، ولكن الأطباء فقط هم من يستطيعون التمييز بين الجلطة ومتلازمة القلب المنكسر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
انتقل إلى أعلى