ما هو مرض التوحد وأسبابه وعلاجه

صورة , مرض التوحد , علاج مرض التوحد
مرض التوحد – أرشيفية

مرض التوحد من الأمراض النفسية العصرية التي باتت منتشرة والتي من الممكن أن تكون سمعت عنها أو شاهدت أحداً مصاباً بهذا المرض من قبل ذلك لأنها تصيب واحد من كل 500 شخص فما هو هذا المرض؟ وما أسبابه ؟وهل الإصابة بالتوحد تعني فقد الأمل في الأشخاص المصابين به؟ هل للتوحد علاج؟ تشخيص واكتشاف التوحد.

ما هو مرض التوحد: هو اضطراب النمو العصبي ينتج عنه صعوبة التواصل مع الآخرين والميل إلى العزلة وتكرار فعل الأشياء بصورة نمطية وروتينية متتابعة.

أسباب مرض التوحد

الحقيقة أن مرض التوحد مازال مجهول السبب ولكن يعتقد بعض العلماء أنه يرجع للأسباب الآتية:
• عوامل وراثية
• الرضاعة أثناء الحمل
• عوامل اجتماعية

تشخيص مرض التوحد وأعراضه

يمكن معرفة أن الشخص الذي أمامك مصاباً بالتوحد إذا ظهرت عليه واحدة من هذه الأعراض :
• تكرار فعل شيء ما بصورة متتابعة: كتحريك اليدين بصورة غريبة أو الدوران في نفس المكان لفترة طويلة أو يؤذي نفسه بأن يصدم رأسه في
الحائط مثلاً وهو قاصداً لفعله.
• التحديق في شيء لا يستحق لفترة طويلة .
• تجنب الاتصال بالعين لمن يتحدث معه.
• تكرار كلمات الآخرين كصدى الصوت.
• لا يستجيب حينما يناديه أحد باسمه.
• الحساسية من فعل وكلام الآخرين والغضب لأقل الأشياء.
• لا يبتسم لمن يبتسم إليه كسائر الأطفال ولا يستجيب للإشارات الاجتماعية.
• لا يشير إلى الأشياء التي يريدها كباقي الأطفال.
• تأخر الكلام والتعلم .
الإمساك ومشاكل في النوم.
• تجنب التلامس الجسدي فلا يستجيب مثلا حينما يريد أحد أن يحضنه.

علاج مرض التوحد

• العلاجات السلوكية والاتصالية :باستخدام بعض البرامج التي تعالج بعض الصعوبات وتعلم مهارات جديدة.
• دور الأسرة :تحفيزهم والصبر عليهم وتعليمهم مهارات جديدة.
• العلاج بالأدوية: يمكن للأدوية الحد من الأعراض لكنها لن تعالج التوحد نهائياً ومنها مضادات الاكتئاب ومضادات الذهان وفرط الحركة وغيرها.
• العلاج بالإبر الصينية: عن طريق وخز اللسان يساعد على تهدئة الأطفال وتسهيل التعلم.

هل مرض التوحد نهاية الحياة

الإصابة بالتوحد ليست نهاية الكون فعادة من يسلب منه شيئاً يعوض في أشياء أخرى كالأعمى مثلاً الذي يمتاز بالسماع الجيد.
فهناك العديد من الأشخاص برعوا في مجالات عديدة على الرغم من إصابتهم بالتوحد وبأمراض نفسية أخرى ومنهم من حصل على نوبل كأينشتاين الذي عرف أنه تكلم في سن متأخر فمريض التوحد يحتاج فقط إلى الدعم النفسي ومزيد من الثقة وستجدهم يبرعون ويتفوقون.

أضف تعليق