ما هو علاج مرض عمى الألوان

Color Blindness ، عمى الألوان ، صورة

مرض عمى الألوان هو حدوث خلل في خلايا العين المخروطية، ويؤدي إلى عدم التمييز بين الألوان الثلاث الأزرق، والأحمر، والأخضر أو الألوان التي تنتج عن مزجهما معاً، والعجز عن الرؤية الطبيعية لكل ما تراه العين، وهناك بعض الأشخاص يتعايشون مع مرض عمى الألوان، وقادرون على التغلب عليه ببعض الحيل الذكية، ومن خلال المقال التالي سوف نتعرف على أهم المعلومات عن علاج مرض عمى الألوان.

أعراض مرض عمى الألوان

• عدم قدرة المريض على رؤية أكبر عدد من الألوان، ولا يقدر على التمييز بين الألوان كما يراها الأشخاص الطبيعيين.
• هناك بعض حالات مرض عمى الألوان ترى ثلاثة ألوان فقط، وهي الرمادي، والأسود، والأبيض.
• رؤية القليل من الألوان بينما يرى الشخص الطبيعي الآلاف من درجات الألوان المتفاوتة.

تشخيص عمى الألوان

للتأكد من إصابة المريض بمرض عمى الألوان يجب أن يخضع المريض لعدة فحوصات لتشخيص المرض، وهذه الفحوصات تكون على النحو التالي:
• يخضع المريض لفحص النظر، ويطلب الطبيب ممن المريض أن ينظر إلى عدة أطياف مختلفة لألوان، وأن يرى منظر مين في داخلها مثل رقم أو حرف ، ويوضح بعدها المريض للطبيب ما لم يستطع رؤيته من الألوان.

• وهناك فحص آخر يطلب من المريض أن يقوم بترتيب قطع ملونة كالأطياف، والألوان، وإذا كان المريض مصاب بعمى الألوان فانه لا يقدر على ترتيب هذه القطع.

علاج مرض عمى الألوان

• لا يوجد أي علاج فعال لمرض عمى الألوان الوراثي، ولكن يمكن علاج بعض المشاكل المتعلقة بمرض عمى الألوان المكتسب، ولكن بعد معرفة الأسباب التي أدت للإصابة بالمرض؛ مثل إذا كان المريض أصيب بعمى الألوان نتيجة ـأصابه العين بالمياه البيضاء التي تسبب عتامة العين، ومرض عمى الألوان، وهذا النوع من مرض عمى الألوان يمكن علاجه عن طريق إجراء عملية جراحية لإزالة المياه البيضاء، والشفاء من مرض عمى الألوان.
• في حالة الإصابة بمرض عمى الألوان نتيجة تناول بعض الأدوية التي من أعراضها الجانبية تأثيرها على الرؤية الطبيعية للعين فيجب التوقف عن تناول الأدوية، وعودة رؤية الألوان لطبيعتها عند المريض.

وهناك بعض الطرق التي تساعد على علاج مرض عمى الألوان ، وتعايش المريض مع هذا المرض، وتحسين رؤية الألوان لديه، وهذه الطرق تكون كالتالي:
• استخدام بعض النظارات الطبية، والعدسات اللاصقة التي تساعدك على رؤية الألوان، والتمييز بينها، ولكن هناك بعض الألوان، والأشكال التي لا يمكن أن يراها المريض بوضوح عند ارتداء هذه النظارات أو العدسات.
• عدم الجلوس في الإضاءة القوية لفترات طويلة لأنها تزيد من الخلل الموجود بالخلايا المخروطية للعين.
• هناك بعض من أنواع مرض عمى الألوان يمكنها الرؤية عن طريق الخلايا النبوتية، وهذه الخلايا يمكن الأنسان الرؤية من خلالها في الأضواء الخافتة لذلك يمكن الاستعانة بالنظارات التي لها عدسات غامقة اللون.

أضف تعليق