لورال – Loral | دواء لقرحة المعدة والإثنى عشر

لورال هو كبسولات متأخرة الانطلاق تُستخدم لقرحة المعدة والإثنى عشر. دواء Loral مُركَّب من المادة الفعالة لانزوبرازول Lansoprazole، وهي تُستعمل في أدوية لها العديد من الاستخدامات، سنذكرها بالأسفل هنا، فتابع القراءة.

تركيب لورال

المادة الفعالة:

  • كل كبسولة لورال 15 مجم تحتوي على حبيبات ذات كسوة معوية تُكافئ لانزوبرازول 15 مجم.
  • كل كبسولة لورال 30 مجم تحتوي على حبيبات ذات كسوة معوية تُكافئ لانزوبرازول 30 مجم.

المواد الغير فعالة

سكروز، مانيتول، كالسيوم سي إم سي، داي صوديوم هيدروجين فوسفات، لايت ماغنيسيوم كربونات، ميثيل بارابين صوديوم، بروبيل بارابين صوديوم، بوفيدون ك 30، بولي سوربات 80، هيدروكسي بروبيل ميثيل سليلوز (HPMCE5)، داي إيثيل فثالات، مثأكريليك أسيد كوبوليمر (type C)، تالك، تيتانيوم داي أكسيد، صوديوم هيدروكسيد.

دواعي استعمال لورال

العلاج قصير المدى لقرحة الإثنى عشر النشطة: تُستعمل كبسولات لورال للعلاج قصير المدى (لمدة 4 أسابيع) للإلتئام وتخفيف أعراض قرحة الإثنى عشر النشطة.

القضاء على الهليكوباكتر بايلوري للتقليل من خطر الإصابة مرة أخرى بقرحة الإثنى عشر: العلاج الثلاثي: لانزوبرازول/ أموكسيسيللين/ كلاريثرومايسين.

تُستعمل كبسولات لورال مع الأموكسيسيللين والكلاريثرومايسين كعلاج ثلاثي لعلاج المرضى المصابين بعدوى الهليكوباكتر بيلوري وقرحة الإثنى عشر (قرحة الإثنى عشر النشطة أو التي سبق الإصابة بها منذ عام) للقضاء على الهليكوباكتر بيلوري.
وجد أن القضاء على الهليكوباكتر بيلوري يُقلل من خطر حدوث قرحة الإثنى عشر مرة أخرى.

العلاج الثنائي: لانزوبرازول/ أموكسيسيللين.

تُستعمل كبسولات لورال مع الأموكسيسيللين كعلاج ثنائي لعلاج المرضى المصابين بعدوى الهليكوباكتر بيلوري وقرحة الإثنى عشر (قرحة الإثنى عشر غير النشطة أو التي سبق الإصابة بها منذ عام) والذين لديهم حساسية أو الذين لا يستجيبون للكلاريثرومايسين أو المعروف لديهم أو متوقع مقاومتهم للكلاريثرومايسين.

العلاج التحفظي لقرحة الإثنى عشر بعد العلاج:
تُستعمل كبسولات لورال للمحافظة على الشفاء من قرحة الإثنى عشر.

لا تتعدى دراسات الإختبار 12 شهر.

العلاج قصير المدى لقرحة المعدة النشطة الحميدة: تُستعمل كبسولات لورال للعلاج قصير المدى (حتى 8 أسابيع) للإلتئام وتخفيف أعراض قرحة المعدة النشطة الحميدة.

إلتئام قرحة المعدة المصاحبة للعقاقير الغير إستيرويدية المضادة للإلتهاب: يُستعمل لورال كبسو لعلاج قرحة المعدة المصاحبة للعقاقير الغير إستيرويدية المضادة للإلتهاب في المرضى المستمرين في إستعمال هذه العقاقير. لا تتعدى دراسات الإختبار 8 أسابيع.

التقليل من خطر قرحة المعدة المصاحبة للعقاقير الغير ستيرويدية المضادة للإلتهاب: تُستعمل كبسولات لورال للتقليل من خطر قرحة المعدة المصاحبة للعقاقير الغير ستيرويدية في المرضى الذين سبق إصابتهم بقرحة المعدة والذين يحتاجون لإستعمال العقاقير الغير ستيرويدية المضادة للإلتهاب. لا تتعدى دراسات الإختبار 12 أسبوع.

الإرتجاع المعدي المريئي:

  • العلاج قصير المدى لأعراض الإرتجاع المعدي المريئي: تُستعمل كبسولات لورال لعلاج حموضة المعدة والأعراض الأخرى المصاحبة للإرتجاع المعدي المريئي.
  • العلاج قصير المدى للإلتهاب المريء المتآكل: تُستعمل كبسولات لورال للعلاج قصير المدى (حتى 8 أسابيع) للإلتئام وتخفيف أعراض كل درجات الإلتهاب المريئي المتآكل. المرضى الذين لم يتم شفاؤهم بإستعمال لورال كبسول لمدة 8 أسابيع (5 إلى 10%)، فإنه يُمكن مد الفترة العلاجية لمدة 8 أسابيع أخرى. إذا عادت الإصابة بإلتهاب المريء المتآكل مرة أخرى، يُراعى إضافة مدة علاجية 8 أسابيع من لورال كبسول.

العلاج التحفظي لإلتهاب المريء المتآكل بعد الشفاء: تُستعمل لورال كبسول للحفاظ على شفاء الإلتهاب المريئي. لا تتعدى دراسات الإختبار 12 شهر.

الحالات المرضية لفرط الإفرازات وتشمل مرض زولينجر أليسون: تُستعمل كبسولات لورال للعلاج طويل المدى للحالات المرضية لفرط الإفرازات وتشمل مرض زولينجر-اليسون.

الجرعة وطريقة الإستعمال

تُستعمل لورال بتركيزات 15 و 30 مجم.

يجب تناول كبسولات لورال قبل الأكل على الأقل بـ 30 دقيقة. لا يجب تكسير أو مضغ كبسولات لورال.

وجد من خلال التجارب المرضية أن مضادات الحموضة تُستعمل مع لورال.

القضاء على هليكوباكتر بيلوري لتقليل الإصابة بقرحة الإثنى عشر مرة أخرى:

العلاج الثلاثي:

  • لانزوبرازول 30 مجم (مرتين يومياً “كل 12 ساعة” لمدة 10 أو 14 يوم).
  • أموكسيسيللين 1 جم (مرتين يومياً “كل 12 ساعة” لمدة 10 أو 14 يوم).
  • كلاريثرومايسين 500 مجم (مرتين يومياً “كل 12 ساعة” لمدة 10 أو 14 يوم).

العلاج الثنائي:

  • لانزوبرازول 30 مجم ثلاثة مرات يومياً (كل 8 ساعات) لمدة 14 يوم.
  • أموكسيسيللين 1 جم ثلاثة مرات يومياً (كل 8 ساعات) لمدة 14 يوم.

قرحة المعدة الحميدة:

  • العلاج قصير المدى 30 مجم مرة يومياً لمدة 8 أسابيع.

قرحة المعدة المصاحبة للعقاقير الغير ستيرويدية المضادة للإلتهاب:

  • الإلتئام 30 مجم مرة يومياً لمدة 8 أسابيع.
  • تقليل حدوث القرحة 15 مجم مرة يومياً لمدة 8 أسابيع.
  • الإرتجاع المعدي المريئي.
  • العلاج قصير المدى لإلتهاب المريء المتآكل 30 مجم مرة يومياً لمدة 8 أسابيع.

الأطفال:

(1 إلى 11 سنة):

للعلاج قصير المدى لأعراض الإرتجاع المريئي والعلاج قصير المدى لإلتهاب المريء المتآكل:

  • أقل من 30 كجم 15 مجم مرة يومياً لمدة 12 أسبوع.
  • أكبر من 30 كجم 30 مجم مرة يومياً لمدة 12 أسبوع.

(12 إلى 17 سنة):

للعلاج قصير المدى لأعراض الإرتجاع المريئي:

  • الإرتجاع المريئي الغير متآكل 15 مجم مرة يومياً لمدة 8 أسابيع.
  • إلتهاب المريء المتآكل 30مجم مرة يومياً لمدة 8 أسابيع.
  • العلاج التحفظي لإلتهاب المريء 15 مجم مرة يومياً.

بعد الشفاء:

  • الحالات المرضية لفرط الإفرازات 60 مجم مرة يومياً.
  • وتشمل زولينجر- أليسون.

حالات خاصة

لا يحتاج المرضى الذين يُعانون من خلل في وظائف الكُلى ومرضى كبار السن إلى ضبط الجرعة، ومع ذلك، يُراعى ضبط الجرعة في المرضى الذين يُعانون من خلل شديد في وظائف الكبد.

نواهي الإستعمال: الحساسية المفرطة لللأنزوبرازول.

التحذيرات والإحتياطات

كسر العظام:

  • أوضحت العديد من الدراسات المنشورة أن إستعمال (PPI) قد يُصاحبه زيادة إحتمالات الإصابة بالكسور المصاحبة لهشاشة العظام وذلك في عظام الفخذ، الرسغ والعمو الفقري.
  • تزداد مخاطر حدوث الكسور بإزدياد الجرعة بمعنى تناول جرعات متكررة يومياً أو في العلاج طويل المدى (لمدة عام أو لفترة أطول).
  • لذا يجب على المرضى تناول أقل جرعة علاجية ولأقصر فترة مناسبة للحالة المرضية التي يتم علاجها.
  • كذلك يجب متابعة المرضى الذين يُعانون من إحتمال حدوث كسور بسبب الإصابة بهشاشة العظام وفق قواعد العلاج المتبعة.
  • قد تُسبب (PPI) إنخفاض في تركيز الماغنيسيوم بالدم عند إستخدامها لفترات طويلة (في معظم الحالات أطول من عام) إلا أن إستعمال الماغنيسيوم من مكمل دوائي لا يُحسن وحده من مستويات الماغنيسيوم بالدم بل يجب إيقاف العلاج ب PPI.
  • من المُمكن أن يؤدي إنخفاض تركيز الماغنيسيوم في الدم إلى آثار جانبية خطيرة منها تقلص العضلات، عدم إنتظام ضربات القلب، تشنجات إلا أن المرضى عادة لا يُعانون من هذه الأعراض.
  • يتطلب علاج نقص الماغنيسيوم بالدم إستعمال مكونات محتوية على الماغنيسيوم وقد يتطلب علاج هذه الحالة وقف تناول PPI في هؤلاء المرضى.
  • الاستجابة للعلاج لا يمنع وجود مرض بالمعدة.
  • القيادة وأداء المهام الأخرى: قد تؤثر بعض الأعراض الجانبية على مقدرة المريض على التركيز والتفاعل وبالتالي القدرة على القيادة وتشغيل الآلات.

الآثار الجانبية

أوضحت دراسات ما بعد البيع إحتمال حدوث آثار جانبية متعلقة بالجهاز الهيكلي العضلي مثل كسور العظام.

لوحظ الآثار الجانبية الآتية والتي من المتوقع أو المحتمل أن يكون لها علاقة بالدواء بنسبة 1% أو أكثر في المرضى الذين تم علاجهم باللأنزوبرازول وتحدث بمعدل أكثر في هؤلاء المرضى عن المرضى الذين تم علاجهم بالـ Placebo كما في القائمة 1:

القائمة 1: الآثار الجانبية المتوقع أو المحتمل حدوثها التي لها علاقة بالعلاج القصير المدى، ودراسات تجارب Placebo لأننزوبرازول:

  • أجهزة الجسم/ الآثار الجانبية (الجسم ككل ألم البطن)- لأنزوبرازول (العدد= 2768) (2.1%)- Placebo (العدد= 1023) (1.2%).
  • أجهزة الجسم/ الآثار الجانبية (الجسم ككل الجهاز الهضمي الأمساك)- لأنزوبرازول (العدد= 2768) (1.0%)- Placebo (العدد= 1023) (0.4%).
  • أجهزة الجسم/ الآثار الجانبية (الإسهال)- لأنزوبرازول (العدد= 2768) (3.8%)- Placebo (العدد= 1023) (2.3%).
  • أجهزة الجسم/ الآثار الجانبية (الغثيان)- لأنزوبرازول (العدد= 2768) (1.3%)- Placebo (العدد= 1023) (1.2%).

وجد أيضاً حدوث صداع بنسبة أكثر من 1% ولكنها أكثر شيوعاً عن الـ Placebo. تتساوى نسبة حدوث إسهال بين المرضى الذين تناولوا الـ Placebo والذين تناولوا 15 مجم و 30 مجم من اللأنزوبرازول، ولكنها أعلى في المرضى الذين تناولوا 60 مجم لأنزوبرازول (2.9%، 1.4%، 7.4% بالتتابع).

الإسهال من الآثار الجانبية التي لوحظت وقد يكون حدوثها له علاقة بالدواء أثناء العلاج التحفظي.

وجد من خلال دراسة لتقليل حدوث قرحة المعدة المصاحبة للعقاقير الغير ستيرويدية المضادة للإلتهاب أن نسبة حدوث الإسهال للمرضى الذين يتناولون اللأنزوبرازول، الميزوبرستول والـPlacebo كانت 5%، 22%، 3% بالتتابع.

بالإضافة إلى آثار جانبية أخرى تم ملاحظتها من اللأنزوبرازول وتشمل كدمات، إلتهاب الأثنى عشر، الإحساس بعدم الإرتياح في فم المعدة، إضطراب المريء، تعب، جوع، فتق، خلل في تفريغ المعدة، تغيير في شكل الخلايا وخلل في وظائف الكُلى.

القيم المعملية:

لوحظ التغيرات الآتية في القياسات المعملية في المرضى الذين تناولوا اللأنزوبرازول والتي تم ذكرها كآثار جانبية:
تغيرات في إختبارات وظائف الكُلى، زيادة إنزيمات الكبد AST) SGOT) و ALT) (SGPT)، إرتفاع الكرياتينين، إرتفاع إنزيم الالكلين فوسفاتيز، زيادة الجلوبينات، زيادة إنزيم جاما جلوتاميل ترانس ببتيديز GGPT، إرتفاع/ إنخفاض/ تغير غير طبيعي في كرات الدم البيضاء، تغير غير طبيعي في حركة الأذين المنتظمة، تغير غير طبيعي في كرات الدم الحمراء، زيادة البليروبين في الدم، زيادة بوتاسيوم الدم، زيادة يوريا الدم، وجود بلورات بالبول، كثرة الخلايا الايزونيفلية في الدم، إنخفاض الهيموجلوبين، إرتفاع الدهون بالدم، إرتفاع/ إنخفاض/ تغير غير طبيعي في الصفائح الدموية، إرتفاع مستوى هرمون الجاسترين، دم مستتر بالبراز، لوحظ تغير غير طبيعي في البول مثل وجود زلال، سكر ودم بالبول.

التفاعلات

التفاعلات الغذائية

لا توجد تفاعلات مرضية هامة مع الأغذية في الظروف العلاجية المعتادة.

التفاعلات الدوائية

يتأيض اللأنزوبرازول عن طريق الكبد وأثبتت الدراسات أنه محفز ضعيف لأنواع السيتوكروم P450 لذلم فمن المحتمل أن تحدث تداخلات مع الأدوية الأخرى (مثل الثيوفيللين) التي تتأيض بهذا النظام ولذلك يجب أخذ الحذر.

وجد من خلال دراسات محددة لحركية الدواء أنه لا توجد تفاعلات هامة مع الديازيبام، والأدوية المضادة للإلتهابات الغير ستيرويدية، فينيتوين، بريدنيزول، بروبانولول، وارفرين، بيانات ديناميكية الدواء المتاحة لا تثتثني بشكل كامل إحتمال حدوث تفاعل مع الجرعات الصغيرة من أدوية منع الحمل التي تؤخذ عن طريق الفم.

قد تُقلل مضادات الحموضة (الألومنيوم أو الماغنيسيوم هيدروكسيد) والسكرلفات من التكافؤ الحيوي لللأنزوبرازول ولذلك يجب أن يتم فصل تناولهما عن اللانزوبرازول بساعة.

  • التداخلات مع الإختبارات المعملية والتشخيصية: غير معروفة.
  • الحمل: وجد من خلال الدراسات أن اللأنزوبرازول يمر إلى الجنين.

أثبتت دراسات سُمية التكاثر من اللأنزوبرازول في الفئران والأرانب عدم حدوث تسمم أو تشوه بالأجنة، حيث أنه لا توجد معلومات كافية للإستعمال في السيدات الحوامل، فإنه لا يُستعمل اللأنزوبرازول في الحمل إلا إذا كانت الفائدة الطبية المؤقتة تفوق الأخطار المحتملة.

الرضاعة

تُشير الدراسات على الحيوانات أن اللأنزوبرازول يُفرز في لبن الأم.

لا توجد معلومات عن إفراز المستحضر في لبن الثدي في الإنسان، لذلك يجب إيقاف الرضاعة إلا إذا كان إستخدام اللأنزوبرازول ضرورياً.

الجرعة الزائدة

حتى الآن لا توجد تجارب سريرية متاحة عن تأثير الجرعة الزائدة، ومع ذلك يُعطى اللأنزوبرازول في جرعات تصل إلى 180 مجم/ يوم بدون آثار جانبية محددة.

لا يتم إزالة اللأنزوبرازول من الجسم بالديلزة.

يجب إتباع العلاج العرضي والدعامي المناسب.

ديناميكية الدواء

يُثبط اللأنزوبرازول إفراز حمض المعدة. بالتحديد يُثبط الـ ATPase+ K\+H (مضخة البروتون) لخلايا جدار المعدة. تثبط جرعة فردية لـ 30 مجم و 15 مجم البيتاجاسترين المحفز لإفراز الحمض تقريباً بحوالي 80% و 70% (بالترتيب)، والتي تُشير إلى تثبيط فعال لإفراز الحمض منذ أول يوم للتناول.

يعتمد هذا التثبيط على الجرعة، تعود وظائف إفرازات المعدة إلى طبيعتها تدريجياً بعد نهاية العلاج.

حركية الدواء

  • يُمتص اللأنزوبرازول سريعاً ويصل أعلى تركيز له في الدم تقريباً بعد ساعة ونصف.
  • التوافر الحيوي من 80- 90%.
  • يؤثر الطعام وقت أخذ الجرعة على معدل الإمتصاص بعد جرعات فردية ولكن لا يُغير التأثير المضاد للإفرازات للجرعات المتعددة.
  • الإرتباط ببروتين البلازما تقريباً 97%.
  • فترة نصف العمر للإزاحة من البلازما حوالي ساعة وربع ولا يحدث تراكم للدواء أثناء فترة العلاج.
  • يتأيض اللأنزوبرازول أساساً في الكبد إلى لأنزوبرازول سلفون، لأنزوبرازول سلفيد و 5- هيدروكسيلاتد السلفون والسلفيد لللأنزوبرازول.
  • نواتج التأيض ليس لها تأثير فارماكولوجي، يتم إزاحتها بشكل أساسي عن طريق المرارة.
  • 15 إلى 30% من الجرعة الممتصة تخرج عن طريق الكُلى كمرتبطات الجلوكرونيد.
  • في مرضى كبار السن بعد تناول جرعة واحدة يومياً من اللأنزوبرازول 30 مجم لمدة 7 أيامن تزيد فترة نصف العمر ومنطقة ما تحت المنحنى. ومع ذلك لا يوجد تراكم ولا يلزم ضبط الجرعة.
  • في حالات قصور الكُلى تتغير قليلاً عوامل حركية الدواء بعد تناول جرعة فردية أو جرعات فردية أو جرعات متعددة.
    ولكن لا يحدث تراكم. وبالتالي ليس من الضرورة تحديد الجرعة.
  • فصل اللأنزوبرازول ونواتج تأيضه ضعيف ولا يتم خروجهم بالديلزة.
  • في حالات القصور الكبدي، يحدث تأيض كبدي كثيف لللأنزوبرازول، أشارت التجارب السريرية أن تأيض اللأنزوبرازول يمتد في المرضى المصابين بفشل كبدي شديد.

بيانات الأمان قبل السريرية

قد لوحظ في دراسات على مدار حياة طويلة في الفئران حدوث شبه سرطان بالمعدة مستقر في الغشاء المخاطي المفرز للأحماض. وهذه التغيرات لها علاقة بالزيادة ممتدة المفعول للجاسترين في الدم والتي تُعتبر ثانوية لتثبيط الحمض وليس للتأثير المباشر لأي عقار على حدة.

  • قد لوحظ في دراسات مدى الحياة في الفئران الكبيرة زيادة حدوث ضمور شبكي.
  • وهذا لم يُلاحظ في القرود أو الكلاب أو في دراسات لحياة طويلة المدى في الفئران.
  • لم تُلاحظ مثل هذه التغيرات في المرضى الذين تم علاجهم بشكل مستمر على فترات طويلة.

معلومات إضافية عن Loral لورال

الحفظ: تُحفظ في درجة حرارة لا تزيد عن 30 درجة مئوية في مكان جاف. تُحفظ جميع الأدوية بعيداً عن متناول الأطفال.

العبوة

  • لورال 15 مجم: علبة كرتون بها زجاجة زجاج بني (III) Type تحتوي على 10 كبسولات جيلاتينية صلبة ومجفف ومعها نشرة داخلية.
  • لورال 30 مجم: علبة كرتون بها زجاجة زجاج بني (III) Type تحتوي على 10 كبسولات جيلاتينية صلبة ومجفف ومعها نشرة داخلية.

إنتاج: (شركة فاركو للأدوية).

صورة,عبوة, لورال, Loral
صورة: عبوة لورال Loral
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

أضف تعليق