كيف تحافظين على صحة طفلك

كيف تحافظين على صحة طفلك

الحاسَّة السادسة للأم تجعلها تشعُر بأيّ تغيير يحدث لطفلها وأيّ أعراض مرضية تظهر عليه حتى لو لم يستطيع التعبِير عنها، كما يجب زيارة الطبيب مرة كل ٦ أشهر أو سنة لعمل فحوصات دورية ومتابعة صحة الطفل.

تعتقد بعض الأمهات أن زيادة وزن الطفل شئ جميل ولكن هذا خطأ فزيادة الوزن تدل على حالة مرضيّة، لذلك يجب تعويد الطفل على اتِّباع نظام غذائي سليم والحفاظ على وزنه.

كيف نعرف أن الطفل يتمتع بصحة جيدة؟

تقول الدكتورة “أمال بدر الدين السناري” أخصائية الأطفال أن الأم دائمًا تراعي أطفالها من جميع النّواحي الصحية والنفسية والحياتية، فعندما تلاحظ أي تغيير يطرأ على الطفل يجب عليها معرفة السبب ومعالجته.

الطفل عنده القوة على التعبير عن المشكلة التي يعاني منها، والأم عندها المقدرة على استيعاب طفلها الصغير وفهم مشكلته ثم تُبلغ بها الأطباء.

وأضافت الدكتورة “أمال” أن مراجعة الطبيب شيء أساسي ولكن لا يجب أن نجعلها عادة بدون داعي، كما أن الطّبيب يأتي لإعطاء الطفل اللقاحات الدورية ويفحصه ويعرف ما المشاكل التي يعاني منها وتستحق العلاج فهذه الفحوص الدورية لها قيمة، وعندما يكبر الطفل يمكن الذهاب به للطبيب بصفة دورية كل ٦ أشهر أو كل سنة لمتابعة الوزن والتقدُّم الصحي للوصول لبر الأمان.

كما يجب على الأم عندما تلاحظ بعض الأعراض الجانبية مثل كثرة التبوُّل والعطش والصداع أن تذهب به للطبيب ولا تنتظر حتى تتطور الأعراض.

ما رأيك بالمزيد من المقترحات

هل زيادة وزن الطفل تعني تمتّعه بالصحة؟

زيادة وزن الطفل غير صحي وإنما هي بداية حالات مرضية خطيرة، فالغذاء المُتزن شيء مهم جدًا ولا يجب عدم إعطاء الطفل شيء لا يحتاجه جسمه، فيجب تجنُّب الدهون والطعام المقلي والسكاكر لتجنُّب السُمنة لأنها أسوأ شيء في حياة الإنسان، فيجب أن تحافظ الأم على غذاء طفلها وتكون مُتَّزنة في العطاء وإبعاد عنه الطعام المؤذي وخاصة الوجبات السريعة.

أضف تعليق