كيفية التخلص من رائحة الفم الكريهة

رائحة الفم الكريهة

تشكل رائحة الفم الكريهة حرجاً لصاحبها ومن معه في آن واحد وفي أي مكان كالعمل والمنزل وغيره، ومن ثم يستوجب علينا تجنب العادات السيئة التي تتسبب في هذه الرائحة الكريهة للفم والتي من بينها التدخين وتناول المشروبات الغازية وغيرها من العادات الأخرى.

ما هي أسباب رائحة الفم الكريهة؟

ذكر الدكتور حبيب ظريفة ” رئيس قسم طب الأسنان في مركز كليمنصو الطبي ” أن السبب الأول رائحة الفم الكريهة هو الفم نفسه مثل تعرض الفم لالتهابات اللثة أو مشاكل في الأسنان ككسر الأسنان أو ما شابه من وجود بعض الأطعمة المعلقة في الأسنان إلخ إلخ..

أما السبب الثاني لرائحة الفم الكريهة فيتمثل في الجيوب الأنفية وعدم القدرة على التنفس بصورة جيدة من الأنف مما يتسبب في التنفس عبر الفم وبالتالي يجف ريق الإنسان وتظهر رائحة الفم الكريهة.

إلى جانب ذلك، يمكن للمعدة أن تكون سبباً في وجود رائحة الفم الكريهة خاصة للأشخاص الذين يأخذون أدوية الأمراض المزمنة والأشخاص الذين لا يأكلون عدة مرات خلال النهار، كما يمكن لتقرحات المعدة أن تتسبب في رائحة الفم الكريهة عند الشخص.

بشكل عام يمكننا القول أن 80% من أسباب رائحة الفم الكريهة هي من الفم و20% الباقية من المعدة والجيوب الأنفية وهذا ما يجهله العديد من الناس – وفق ما ذكره الطبيب.

كيف يمكن تفادي رائحة الفم الكريهة؟

يمكننا تجنب التدخين وهو العادة السيئة التي تأتي في مقدمة الأسباب التي تتسبب في رائحة الفم الكريهة لأنه إلى جانب الدخان يُعد جفاف الريق الذي يتسبب فيه هذا الدخان عاملاً أساسياً في ظهور رائحة الفم الكريهة.

إلى جانب ذلك، من الضروري الاهتمام بتنظيف الأسنان بطريقة جيدة مع استعمال خيط الأسنان والفرشاة وغسول الفم الذي يجب استعماله من حين لآخر لتطهير و تنظيف الفم من الروائح الكريهة، هذا إلى جانب بعض أنواع الأطعمة التي تتسبب في رائحة الفم الكريهة.

أضاف ” ظريفة “: من الضروري تغيير فرشاة الأسنان من حين لآخر حيث أنها قد تتسبب في تعرضنا للروائح الكريهة للفم بسبب تراكم الفطريات عليها، لذلك يجب تغيير الفرشاة مرة واحدة كل شهر كما يجب تغييرها كذلك في حالة عدم استقامة الشعيرات الخاصة بها.

بالإضافة إلى ذلك، عند اختيار فرشاة الأسنان يجب أن تكون طبية ولينة وغير متماسكة حتى لا تؤذي اللثة ويمكنها التنظيف بها بصورة أفضل بين الأسنان، ومن ثم يُنصح كذلك باستعمال خيط الأسنان جنباً إلى جنب مع فرشاة الأسنان مع إمكانية استعمال الماكينة التي تضخ الماء بين الأسنان لتسهيل عملية التنظيف.

هل يمكن لشرب الماء أن يساعد في التخلص من رائحة الفم الكريهة؟

كما سبق الذكر، يجب علينا أن لا نترك الفم جاف الريق حتى لا نتعرض لرائحة كريهة به إضافة إلى أن المشروبات أو المياه الغازية يمكنها أن تزيد من رائحة الفم الكريهة لأنها تزيد من حموضة المعدة بجانب أن المشروبات الغازية تؤذي الأسنان بصورة بالغة وتتسبب في ظهور الفجوات بين الأسنان خاصة المشروبات الغازية الغنية بالسكر.

بالإضافة إلى ذلك، تزداد رائحة الفم الكريهة عند الأشخاص الذين يعانون من أمراض ومشاكل باللثة دون الاهتمام بعلاجها.

وأخيراً، لابد من تنظيف اللسان أيضاً بجانب ضرورة تنظيف الأسنان بشكل يومي لأن رواسب وبقايا الأكل تظل موجودة على اللسان، وفي حالة عدم تنظيف اللسان فإننا نشعر برائحة كريهة في الفم نتيجة الفطريات التي تتجمع على اللسان، إضافة إلى أنه يمكننا تنظيف اللسان بنفس فرشاة الأسنان اللينة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: