فوبيا الطيران معلومات وحلول

صورة , طائرة , فوبيا الطيران , الخوف
فوبيا الطيران

كيف تطمئن الناس من الطيران؟

وعن فوبيا الطيران قال “ك. سليمان المحميد” ان مشاهد الافلام تساهم في تخويف الناس من الطيران وقال ان 99% من مشاهد الطيران غير صحيحة و لا يمكن ان تحدث على ارض الواقع فالطيران هو اكثر وسائل النقل أماناً وهي عبارة تتكرر في كل مكان وذلك عطفاً على سجلات السلامة القياسية للطيران فمثلاً في 2017 لم يحدث اي حالة وفاه واحدة ناتجة عن استخدام الطيران وذلك بالنسبة لطائرة الركاب التجارية النفاثة. فمستوى الامان في الطيران عالي جداً ويزداد تحسنه سنة تلو الاخرى.

هناك بعض الناس يشتكون من فوبيا الطيران كيف نتعامل في هذه المواضيع؟

رد ” ك. سليمان ” أن موضوع فوبيا الطيران موضوع كبير لا يمكن حله في جلسة يجب اخذ دورات وجلسات متعدده للتغلب على المخاوف لكن ما يجب معرفته ما هو الخوف من الطيران. فقال انه عندما اكون جالس في الطائرة وصارت هزه او صوت فأخاف فهذه ليست رهبة من الطيران فرهبة الطيران هي خوف متكرر من موقف معين وهو يتملك الشخص ويفقدالسيطرة على نفسه وهذا ناتج عن قلة معرفة آلية الطيران فعندما نعرف ما هي الخطوات المتبعة في الطيران و أن كابتن الطائرة يخضع لاختبارات كثيرة قبل أن يأخذ رخصة الطيران أو أن يتحمل قيادة الطائرة فالموضوع محكوم باحكام قانونية ومتابعات وتدريبات متواصلة.

بعض الناس تصبهم فوبيا الطيران بسبب تعليمات السلامة التى تذكر أول رحلة الطائرة ماردك على هذا الموضوع؟
قال ” ك. سليمان” أن من يخاف من إجراءات الطيران التي تقال أول كل رحلة فهذا ينظر إلى النصف الفارغ من الصورة فاجراءت السلامة هذه لها دلالة مهمة حيث أن صناعة الطيران تأخذ أسوء الإحتمالات حيث اننا نعد له العدة حيث لو حدث لا سمح الله حادث أو شئ غير مخطط له يكونون مستعدون لإخلاء الطائرة والحفاظ على سلامة الركاب فالموضوع كله يتلخص في أنك تكون جاهز لكل الإحتمالات في أي وقت خلال الرحلة. و النقطة الأخرى هي الخوف من المطبات الهوائية وهنا قال كابتن “المحميد” أن المطبات الهوائية موضوع يأخذ أكثر من حجمه وهو بسبب أن الناس لا تتمتع بثقافة الطيران وتفهم أن المطبات الهوائية لا تؤثر بأي شكل من الأشكال على سلامة الطائرة.

فبعض الناس يعتقد أن الجناح سينكسر من المطبات الهوائية وهذا غير صحيح بتاتاً ولا صحة له في أرض الواقع حتى باب الطائرة لا يمكن ان يفتح بأي شكل من الأشكال أثناء رحلة الطيران وهذه المخاوف كلها سببها نقص المعلومة و نقص ثقافة الطيران عند الناس.

و نجد أن الخوف من الطيران أحد أسبابه الرئيسية هو ما يراه الناس في الأفلام وهذا غير صحيح بالمرة لذلك يقوم الطيارون في الوقت الراهن بطمئنة الناس وإعطاء معلومات عن ذلك للتخلص من فوبيا الطيران. و هو مجال مجهول و لم يكن هناك تثقيف للناس عن آلية الطيران لذلك نجد بعض شركات الطيران الآن تقوم بتثقيف الناس حول آلية الطيران على جميع وسائل التواصل الاجتماعي وهذا لم يكن موجود بالسابق. فالخوف من الطيران في الوقت الحالي غير مبرر ابداً في ظل وجود التطور المعروف حول الطيران الآن.

وقد ذكر “المحيمد” إذا كانت الادوية المهدئةعن طريق وصفة طبية من المؤكد أن الطبيب أعلم بها فهي أجدد وسائل العلاج لكن إذا كان يأخد الشخص مهدئات من نفسه فهذا غير صحيح ويجب استشارة الطبيب.

ما ابرز النصائح عن فوبيا الطيران؟

قال كابتن “سليمان” أن رهاب الطيران مرض نفسي ولكن من خلال قراءتي عن رهاب الطيران يوجد اربع نصائح مهمة جداً تساعد الأشخاص من التغلب على الخوف من الطيران:

  • التوكل على الله والتأكد أنه مايُصيبك لم يكن ليخطئك وما أخطأك لم يكن ليصيبك.
  • زيادة المعرفة عن الطيران والإطلاع على وسائل الطيران وسجل السلامة.
  • إشغال النفس خلال رحلة الطائرة والابتعاد عن التحدث عن محاوف الطيران اثناء الرحلة. وإشغال النفس بالقراءة أو مشاهدة فيلم أو العاب الجوال بحيث ينعزل الشخص عن بيئة.
  • الطائرة أو النوم أثناء الرحلة.
  • الإيحاءت الإيجابية التي تخاطب العقل الباطن وهي لها تأثير كبير في التغلب على المخاوف من الطيران.

لو تفرغ الوقود في الجو هل هذا يُسبب سقوط الطائرة أو إذا سقد أو أنفجر محرك تسقط الطائرة؟
الجواب (لا) أولاً قال كابتن “المحميد” أن احتمالية نفاذ الوقود أثناء رحلة الطيران ضعيفة جداً لأن الطائرة لها شروط معينة لكمية الوقود فهي لا تغادر مطار المغادرة إلا ومعها كمية الوقود الكافية للوصول إلى مطار الوجهة ثم إذا تعذر الهبوط تتحول إلى مطار بديل ثم بعد هذا يكون هناك وقود إضافي فالمسألة ليست إرتجالية والموضوع من البداية للنهاية مخطط له ومدروس بشكل دقيق وسبب تفريغ الوقود أثناء الرحلة هو إجراء معياري متبع لأن لكل طائرة وزن أعلى للوقود فلو لا سمح الله أضطر الكابتن للعودة أو الهبوط في منتصف الطريق ووزن الطائرة أعلى من الحد الأعلى للهبوط يتم تفريخ الكميات الزائدة من الوقود حيث ينزل وزن الطائرة إلى الحد الأدنى أما بالنسبة للمحركات فهي مجرد تعطي قوة دفع للطائرة ولكن الذي يرفع الطائرة ويبقيها بالهواء هي الأجنحه ففرصة تعطل واحد من المحركات فرصة ضئيله ونادره ولكن إذا حدث وتعطل أحد المحركات فجميع الطائرات قادرة على الطيران بـنسبة 50% من قوة المحركات أي أن محرك واحد كافي لطيران الطائرة وأنظمة الطيران توجب على الطيار التوجه إلى أقرب مطار لإصلاح المحرك ولو لا سمح الله تعطلت جميع المحركات فالطائرة قادرة على التحول من الطيران بالمحركات إلى ما يُسمى بالطيران الإنزلاقي أو الشراعي بحيث تنخفض بنسب معينة تعتمد على انحدارها إلى أن تصل إلى 300 أو400 كلم ويمكن أن يتوجه الطيار مطار مناسب للهبوط.

هل فوبيا الطيران تسبب نوبات أثناء الطيران. قال نعم بالطبع فالشخص يفقد السيطرة على نفسه فتكون هماك نوبات هلع وخوف قبل الإقلاع بلحظات.

هل عند الإقلاع والهبوط يوجد خطر من كفرات الطائرة؟

قال إذا لم تنزل العجلات لا يوجد خطر أبداً على الهبوط وفي 2016 عدد حالات الطائرات التي لم تستطيع إنزال عجلاتها هي 3 حالات من أصل أكثر من ثلاثين مليون رحلة فالموضوع بسيط للغاية ولا يحدث إلا في حالات نادرة وعند حدوثه فجميع أنظمة الطيران لها انظمة بديلة في إنزال العجلات ويوجد اربع أنظمة بديلة وإذا لم تنجح الطائرة تماماً في إنزال الهجلات يمكن للطائرة الهبوط بدون عجلات وهناك حادثة شهيرة للخطوط البولندية عام 1767 هبطت في المطار بدون إنزال العجلات وهبطت بسلام بدون أي اصابات.

ومن أكثر المواضيع التي لاقت استحساناً عند الناس حول الطائرة هو امكانية فتح باب الطائرة والمطبات الهوائية. فكثير من الأشخاص يعتقد أن وجود المضيف الجوي موجود للخدمة الجوية لكن هذا غير صحيح فالمسمى الوظيفي الصحيح للطاقم هو طاقم الصيانة وسلامة القاصرة فمن المهام الرئيسية للطاقم التأكد من الطائرة وسلامة جميع أجزائها قبل الإقلاع.

أضف تعليق