فتحات القلب الخلقية عند الأطفال وأحدث طرق علاجها

فتحات القلب ، اعتلالات القلب ، مشاكل القلب ، قلب الطفل
فتحات القلب الخلقية – أرشيفية

ماهى أعراض فتحات القلب الخلقية عند الأطفال ؟

وقد أشار الدكتور على الحلبى إستشارى طب قلب الأطفال قسطرة تداخلية ورئيس جمعية أطباء الأطفال الأردنية بأن غالباً ثقوب القلب تشخص عادةً من طبيب الأطفال فى البداية يضع السماعة ويسمع صوت بالقلب فى معظم الأحيان صوت خشخشخة أو نفخة ففى معظم الأحيان يسمع الصوت ولكن ليس بالضرورة أن يسمع هذا الصوت بعد الولادة مباشرة ففى بعض الأحيان يسمع بعد شهر من الولادة كما يمكن تشخصيها خلال أشهر الحمل خاصة الفتحات ما بين البطينين فالتشخيص بشكل اساسى هو سماع نفخة فى القلب وفى جزء قليل من الحلات ممكن تكون الفتحة كبيرة وبالذات إذا كانت بين البطينين أو فتحة شريانية وهذا يؤدى لى إنتقال كمية دم كبيرة عبر الفتحة وممكن تؤدى إلى حالة من الهبوط للقلب أو هبوط ممكن وبالتالى تؤدى لأعراض تنفسية أو نقص وزن أو إلتهابات فى الصدر فالشكوى تكون حسب حجم الفتحة وبحسب موقعها فالقلب مكون من أرعة حجرات بطينين وأذينين ويخرج منه شريانين رئيسين هما الشريان الأبهر والشريان الرئوى والنوع الأكثر شيوعاً هو الفتحات ما بين البطينين والنوع الثانى هو الفتحات ما بين الأذينين والنوع الثالث ما بين الشريانين الشريان الأبهر والشريان الرئوي.

أيهما اشد خطورة ؟

الفتحات التى ما بين الأذينين لا تؤدى لإرتفاع ضغط الرئتين بينما النوعين الآخرين من الممكن أن يؤدوا إلى إرتفاع ضغط الرئتين بشكل كبير . على الطرف الآخر الفتحات بين البطينين فى معظم الأحيان تكون صغيرة وإحتمالة الغلق فيها تكون بنسبة 85% خلال السنة الأولى من العمر و 6% خلال السنة الثانية و 6% خلال الباقى من العمر بينما الفتحات ما بين الأذينين من الممكن ان تغلق لحالها ويكون فى بداية العمر أما إحتمالة الغلق بعد ستة أسابيع قليلة أما القنوات الشريانية موضوعها مختلف فإنها من الطبيعى أن تكون موجودة قبل الولادة وهى عبارة عن قناة فيها جزء عضلى ينقبض عند الولادة ثم يغلق ولكن فى بعض الأحيان لا تغلق عند الولادة وتظل مفتوحة عند الذين يولدوا قبل ميعادهم وخطورتها انها مباشرة تنقل الدم بين الشريان الرئوى والأبهر فالبتالى نحن اما مشكلة هى إرتفاع ضغط الشريان الرئوى لأنه إذا إرتفع إلى درجة معينة يؤدى إلى تضخم فى عضلات الشرايين ومن الممكن أن يصبح الطفل غير قابل للعلاج فيجب ان تشخص هذه الحلات مبكراً بالذات الفتحات الشرياينية يجب علاجها فى الوقت المناسب.

ماهى أهم طرق العلاجات ؟

وقد ألمح الدكتور على الحلبى بأن علاج هذه الفتحات كان بالجراحة قبل عشرون سنة من الآن ولكن حديثاً أخترعت سدادات لإغلاق هذه الفتحات وهذه السدادات عبراة عن شبكة وتركب عالفتحات ولها اشكال على حسب حجم الفتحات وتوضع عن طريق قسطرة من الرجل، وفي معظم الحالات يمارس الأطفال حياتهم طبيعياً لأن معظم الفتحات تغلق وحدها.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: