أحدث علاجات الشيخوخة وتجديد الخلايا

علاجات الشيخوخة

عند التقدم في العمر تبدأ أعراض الشيخوخة بالظهور على الشخص، وتؤثر هذه الأعراض على صحة الفرد حيث تبدأ صحته في التدهور إذا لم يتم التدخل وعلاج الأعراض بشكل عاجل.

فالشيخوخة تنغص على الكثير من الأشخاص حياتهم، لذلك دعنا نُعرفك في هذا المقال على أحدث الطرق التي توصل إليها العلم لعلاج الشيخوخة والقيام بتجديد الخلايا لتنعم بحياة هادئة خالية من الأمراض.

هل يمكن علاج آثار الشيخوخة على الجلد؟

قامت معظم الدراسات على حل مشكلة الجمال الخارجي للمحافظة على الجمال بشكل راقي وطبيعي، فنحن لا نستطيع إيقاف أعمارنا لكن يُمكننا أن نكبر برقي كما قال طبيب التجميل ” د. نادر صعب” في بداية حديثه.

فاليوم نستطيع التحدث على الصعيد الداخلي للجسم وكيفية تجديد أعضائنا الداخلية فكلما كبرنا بالسن تتلف الخلايا، لذلك فنحن نتحدث اليوم عن كيفية مكافحة الشيخوخة وتجديد الخلايا.

لذلك فالدراسات التي كانت تتم تكون لاكتشاف أدوية لمعالجة الأمراض وهذه الدراسات أصبحت محدودة، وأصبحت غالبية الدراسات تتم لاكتشاف أدوية تساعدنا على الوقاية من هذه أمراض الشيخوخة ومكافحتها.

هل هناك دواء لدى خبراء التجميل للمحافظة على الشباب طيلة العمر؟

هناك علاج يسمى بعلبة الحياة، وهي علاج سويسري يُعطى عن طريق الإبر والقطرة لفترة ثلاثة شهر كل 8-10 سنوات.

وهذا العلاج يتضمن الخلية الجذعية وعلاج مضاد للأكسدة وبعض الأنزيمات مثل VRK1 و AMBK حيث تستطيع هذه الأنزيمات أن تعمل على تجديد الخلايا وتنشيط جهاز المناعة، وهو ما نحتاجه في ظل جائحة كورونا، فهذا الفيروس الفتاك يُصيب الكثير من الناس، بعضهم يأتيهم على شكل عوارض خفيفة والبعض الآخر قد يودي بحياة الشخص، والفرق بين الحالتين هو قوة جهاز المناعة لدى الشخص.

فكلما تم أخذ هذه العلاجات بشكل مبكر نستطيع المحافظة على الأعضاء سليمة من الشيخوخة، فعلاجات الشيخوخة تعمل على تغذية البنكرياس ومنها تعمل هذه الأدوية على تجديد الخلايا.

أما إذا كان المريض يعاني من السكري والبنكرياس تتضرر من ذلك تكون نتيجة التحسن بالعلاج أقل بشكل كبير.

أهم أعراض الشيخوخة

للبدء في العلاجات المكافحة للشيخوخة فإننا نقوم بعمل فحص دم كامل وبعض الصور المقطعية للتأكد من أن صحة المريض وأعضائه سليمة.

ومن ثم نبدأ في العلاج، فلا توجد أي أعراض جانبية تنبه على أهمية البدء في مكافحة الشيخوخة، فالعلاج يساعد في استقرار عملية الأيض ومستوى الهرمونات.

بالإضافة لضغط الدم، فالعناية والمحافظة على الأعضاء الموجودة وتجديدها أمر هام لننعم بحياة هادئة خالية من الأمراض.

هل العلاج ضد الشيخوخة يعمل على تحفيز الخلايا؟

أنهى ” د. نادر صعب” حديثه بأن العلاج يعمل على تجديد الخلايا نفسها، فالعلاج يتضمن خلايا جذعية، وهذه الخلايا أينما وجدت في الجسم فهي تعمل على تجديد خلاياه، حيث تعمل على تجديد خلايا عضلة القلب إذا وجدت في عضلة القلب.

وعلى تجديد خلايا الدماغ إذا وجدت بالدماغ وهكذا، وذلك كي يتم تحقيق التقدم بالسن مع الحفاظ على جسم سليم من الداخل، فبعد سن الخمسين بدون هذه العلاجات تبدأ صحتنا بالتدهور تدريجيًا، وخاصة على الصعيد الجنسي الذي يعبر بشكل كبير جدًا عن الشيخوخة.

وهنا يكون إشارة في أهمية البدء في العلاج لمكافحة الشيخوخة.

أضف تعليق