شهر العسل في تايلاند

صورة , تايلاند , الوجهات السياحية , شهر العسل
تايلاند

شهر العسل على الطريقة التايلاندية

تتمتع تايلاند بالكثير من مشاهد الجمال وفرص الإستمتاع، فمن المناخ الإستوائي إلى الضيافة الأسطورية تُعد تايلاند وجهة مثالية لأولئك الذين يتطلعون إلى الجمع بين إكتشاف الثقافة الآسيوية والتمتع بالمنتجعات الشاطئية.

ولا تكاد تخلو وجهة سياحية داخل تايلاند من فرص إستمتاع لحديثي الزواج، فمن “بانكوك” العاصمة إلى “كوه ساموي” مرورًا بـ “فوكيت” و”كرابي” و”شيانج ماي” يجد المتزوجون الجدد سبل عدة للإستمتاع بالشواطئ الدافئة والحياة الليلية الثرية، فضلًا عن رياضات الغوص والغطس، ناهيك عن التعرف على العادات والتقاليد وتناول الأطعمة التايلاندية الشهية.

أين تقضي شهر العسل في تايلاند

قبل الإجابة على هذا السؤال عليك أن تعلم أن الشهور من نوفمبر إلى مارس هي أفضل شهور السنة للإستمتاع بشهر العسل في كل تايلاند، فديسمبر ويناير مناسبين للتوجه إلى الساحل الغربي الذي يشمل فوكيت وكوه لانتا وكرابي، أما فبراير ومارس فالطقس أفضل في الخليج التايلاندي الذي يضم كوه ساموي وكوه فانجان وكوه تاو، أما إذا فرضت عليك الظروف أوقاتًا مختلفة عن تلك فعليك أن تعلم أن الطقس التايلاندي متقلب ومختلف من منطقة إلى أخرى إلى جانب إتصافه دائمًا بالرياح الشديدة، فاحترس!

أفضل الوجهات لقضاء شهر العسل

كوه ليبي: هي جنة عائمة وسط بحر “أندامان”، حيث الرمال البيضاء والمياه الفيروزية، وهذه الجزيرة لا يمكن الوصول إليها إلا بالقوارب فلا سيارات ولا طائرات، وفيها يمكن الإستمتاع برياضات السباحة والغوص مع الإستمتاع بالحمامات الشمسية ونسيم البحر، وفي الجزيرة أفضل مطاعم لأطباق الكاري في العالم وبأزهد الأسعار حيث لا يتجاوز سعر الوجبة الواحدة 3 دولارات فقط.

كوه ساموي: قضاء شهر العسل على هذه الجزيرة فرصة رائعة تناسب كل الميزانيات المالية، ففيها من المنتجعات الفاخرة والضخمة إلى أكواخ الخيزران البسيطة، وأيًا كان مكان الإقامة فالجزيرة كلها فرصة رائعة للإستمتاع والإسترخاء على شواطئها الناعمة، والمغامرة بالسباحة في شلال “نا موانغ”، كما أنها فرصة لزيارة المعابد البوذية التاريخية المنتشرة على كامل الجزيرة.

كوه فاي فاي: هي من الجزر التي تمثل أجمل الوجهات التايلاندية لقضاء شهر العسل وبخاصةً منطقة “لونغ بيتش” الأكثر هدوءًا وخصوصية، ويُتاح لزائري الجزيرة القيام بجولة خاصة في خليج “مايا” وخليج “فاك نام”، وكذلك إكتشاف شاطيء القرود حيث إمكانية التصوير واللعب مع الآلاف من القرود الصغيرة في بيئتها الطبيعية.

كوه أدانغ: تمثل الجزيرة إختيارًا جيدًا للأزواج المحبين للمغامرة والإثارة، ففيها قد لا تحتاج إلى الإقامة في منتجعات فارهة بل يمكن الإقامة في المخيمات الشاطئية الرائعة، والجزيرة تضم العديد من الشلالات الطبيعية المحاطة بالجبال الشاهقة والوديان الخصبة.

كرابي: إن كانت فكرتك عن شهر العسل تدور حول الهدوء والإنعزال فكرابي هي الوجهة التايلاندية الأكثر تلبيةً لما تريد، حيث شواطيء بحر “أندامان” الجميلة المحيطة بالمدينة من كل جانب، وتشتهر المدينة بتقديم العديد من المأكولات البحرية المطهية على الطريقة التايلاندية الحارة.

العاصمة بانكوك: هي المدينة التايلاندية الأرخص رغم أنها العاصمة، ففيها يمكن الإقامة في غرفة تحتوي على كل وسائل الرفاهية بأقل من 30 دولار لليلة الواحدة، والمدينة كاملةً مركز رائع للتسوق وبخاصة للمشغولات اليدوية، كما تتعدد فيها ملاهي الترفية الليلية والمطاعم والمقاهي.

شيانغ ماي: يقولون عنها “وردة الشمال”، وهي بالفعل كذلك، لأنها تقدم لزائريها مزيج من الثقافة والمغامرة والإسترخاء والرومانسية، ففيها الشلالات العالية، والحدائق الساحرة، والأسواق الفاخرة والشعبية، والمطاعم الضخمة والبسيطة.

أضف تعليق