ديكلاسيوم – Diclasium | مضاد للالتهاب، يعمل على تقليل الآلام والالتهابات

ديكلاسيوم Diclasium / ديكلوفيناك بوتاسيوم Diclofenac Potassium

تركيب ديكلاسيوم: كل قرص يحتوي على: 50 مجم ديكلوفيناك بوتاسيوم.

مواد غير فعالة: كالسيوم فوسفات، كوليدل سيليكون داي أكسيد، ماغنسيوم ستيرات، ميكروكريستالين سيلليلوز، بوفيدون، صوديوم نشا، جليكولات، نشا ذرة، بول إيثلين جليكول، سكروز، تالك، تيتانيوم داي أكسيد، أكسيد حديد أحمر.

الشكل الصيدلي: أقراص مغلفة.

معلومات خاصة بالمرضى:
برجاء قراءة الصفحة جيدًا قبل استخدام الدواء.
الرجاء الاحتفاظ بهذه الصفحة لأنك يمكن أن تحتاج أن تقرأها مرة ثانية.
إذا كان لديك أي استفسار فبرجاء سؤال الطبيب المعالج أو الصيدلي.
هذا الدواء وصفة الطبيب المعالج لك لا يمكن إعطائه لشخص آخر حتى لو كان يعاني من نفس الأعراض التي تعاني منها لأن ذلك ربما ينزل به الضرر.
إذا ظهرت على المريض أثناء تناول الدواء أعراض جانبية بصورة شديدة أو ظهرت أعراض جانبية أخرى لم تذكر فبرجاء الرجوع فورًا إلى الطبيب المعالج.

في هذه الصفحة:
ما هو ديكلاسيوم وفي ماذا يستخدم؟
قبل أن يتناول المريض ديكلاسيوم.
كيفية تناول ديكلاسيوم.
الأعراض الجانبية.
كيف يتم حفظ ديكلاسيوم؟
معلومات أخرى.

ما هو/ دواعي استعمال ديكلاسيوم ؟

ديكلاسيوم ينتمي إلى مجموعة العقاقير المضادة للالتهاب غير الستيرويدية والتي تعمل على تقليل الآلام والالتهابات في حالات:

الالتواءات، الالتهابات والألم بعد العمليات الجراحية، النقرس، الحالات الأخرى التي تؤثر على المفاصل والعضلات مثل آلام الظهر والتهاب المفاصل الروماتويدي و هشاشة العظام، الاعتلال المفصلي بيروفوسفات، تخفف الأعراض المرتبطة بالصداع النصفي للبالغين.

في الأطفال الذين يتراوح أعمارهم من 9 سنوات وما فوق يمكن استخدام 25 مجم (ديكلوفيناك بوتاسيوم) في العلاج على المدى القصير من أعراض الحمى المرتبطة بالأذن، الأنف، الحلق مثل التهاب اللوزتين والتهاب طبلة الأذن ويستخدم أيضا بشكل فردي أو مع المورفين لتخفيف الألم بعد العمليات الجراحية.

قبل أن يتناول المريض Diclasium ديكلاسيوم

لا تتناول ديكلاسيوم في حالات:
الحساسية للديكلوفيناك بوتاسيوم أو أي من المكونات الأخرى.
قرحة المعدة أو الاثني عشر أو نزيف في المعدة.
من كان يعاني من الربو بسبب الحساسية من الساليسلات مثل الأسبرين أو غيرها من مسكنات الألم غير الستيرويدية.
حالات الفشل الكلوي أو القلب أو الكبد الحادة.
الحامل وخصوصا الثلاث شهور الأخيرة من الحمل.

لابد من الرجوع إلى الطبيب أو الصيدلي قبل تناول ديكلاسيوم في الحالات الآتية:
من كان يعاني من أمراض في الجهاز الهضمي مثل التهاب القولون التقرحي أو مرض كرون.
خلل في وظائف الكبد أو الكلى أو القلب.

اضطرابات تجلط الدم.
الربو، بورفيريا الكبد (اضطرابات في صبغة الدم الحمراء).
من سبق له القيام بعمليات جراحية أو بحاجة إلى القيام بها.
لكبار السن فوق 65 سنة.
تناول أدوية مدرة للبول ومثبطات كوكسي 2.
ترتبط أقراص ديكلاسيوم بزيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية (احتشاء عضلة القلب) والسكتة الدماغية، ولابد من الرجوع إلى الطبيب أو الصيدلي في حالات مشاكل القلب، ارتفاع ضغط الدم، مرض السكر، ارتفاع نسبة الكوليسترول أو المدخنين.

التفاعل مع الأدوية الأخرى:
لابد من ابلاغ الطبيب أو الصيدلي في حالة تناول أدوية أخرى مع ديكلاسيوم وتشمل أيضا الأدوية التي تؤخذ بدون وصف الطبيب مثل ديكلاسيوم مع:
أدوية علاج داء السكر.
الأدوية المانعة للتجلط مثل الوارفارين وتناولها مع الديكلوفيناك يسبب زيادة خطورة النزيف.
أدوية مدرات البول حيث تأثير هذه الأدوية يقل مع الديكلوفيناك ومدرات البول تزيد من مستوى البوتاسيوم في الدم.
الأدوية المحتوية على الليثيوم التي تستخدم في علاج الاكتئاب وهذه الأدوية عند تناولها مع الديكلوفيناك يزيد من معدل الليثيوم في الدم.
أدوية علاج السرطان مثل الميثوتريكسات لا تؤخذ في مدة أقل من 24 ساعة قبل أو بعد تناول ديكلاسيوم لأنها تؤدي إلى زيادة معدل هذه الأدوية في الدم
أدوية السيكلوسبورين تؤثر على وظائف الكلى.
أدوية الكينولون (لعلاج الالتهابات مثل السيبروفلوكساسين والليفوفلوكساسين وهذه تسبب تشنجات ونوبات).
أقراص الستيرويد تزيد من خطر نزيف المعدة.
مضادات الالتهاب الغير إستيرويدية الأخرى مثل الأسبرين تزيد من خطورة الأعراض الجانبية.
أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم مثل مثبطات البيتا.
أدوية الميفيبرستون (التي تستخدم لحدوث الإجهاض) فيقل تأثيره عند تناوله مع مضادات الالتهاب الغير إسترويدية.
الجليكوسيدات مثل الديجوكسين المستخدمة في علاج قصور القلب (السكتة القلبية) وتناوله مع ديكلاسيوم يزيد من قصور القلب.
التاكروليموس (مثبطات المناعة) هذه الأدوية تزيد من خطورة التليف في الكلى.
الزيدوفودين يستخدم لعلاج الإيدز وهذه الأدوية من اضطرابات الدم.

الاختبارات المعملية:
اختبارات وظائف الكبد والكلى ورصد عدد كرات الدم ضروريًا إذا ما تم تناول الدواء لأكثر من بضعة أيام.

الحمل والرضاعة:
لا يوصى بأخذ ديكلاسيوم للحوامل خلال 6 أِهر الأولى من الحمل ولكن أحيانًا قد يصف الطبيب ديكلاسيوم للحامل خلال 6 أِشهر الأولى في بعض الحالات التي تحتاج لذلك حيث سيكون معدل الخطر أقل. أما خلال الثلاث شهور الأخيرة من الحمل لا يؤخذ ديكلاسيوم لأنه يسبب تشوه الأجنة.

الرضاعة: يمكن استخدام ديكلاسيوم أثناء الرضاعة إذا نصح الطبيب بذلك.

يؤثر ديكلاسيوم على الخصوبة عند النساء لذلك يجب استشارة الطبيب قبل تناوله وكذلك يؤثر على النساء التي تعاني من مشاكل في الحمل.

القيادة واستخدام الآلات: ظهور بعض الآثار الجانبية مثل الدوخة والنعاس والاضطرابات البصرية والتي تؤثر على القدرة على القيادة أو تشغيل الآلات. ولذلك يجب توخي الحذر أثناء القيادة واستخدام الآلات.

كيفية تناول ديكلاسيوم Diclasium ؟

تناول ديكلاسيوم كما يصف لك الطبيب وفي حالة عدم التأكد من الجرعة يجب إبلاغ الطبيب أو الصيدلي.

عدم تناول ديكلاسيوم لمدة طويلة ويجب عمل اختبارات الدم عند تناوله لأكثر من بضعة أيام. ولتقبل الآثار الجانبية جب تناول أقل جرعة مؤثرة في أقل وقت لازم لتخفيف الأعراض حيث يبلع قرص كامل مع كوب من الماء وبعد الأكل.

الجرعات:
لعلاج الالتهابات والآلام:
للبالغين: 50 مجم ــ 150 مجم في اليوم مقسمة إلى إثنين أو ثلاث جرعات.

لكبار السن: يجب تقليل الجرعة لمن يعانون من الضعف أو نقص في الوزن فيجب معرفة الطبيب لظهور آثار جانبية في الفترة الأولى للعلاج (الأربع أسابيع الأولى)، ويحدد الطبيب الجرعة المناسبة.

للأطفال في سن 12 سنة فأكثر: 50 مجم ــ 100 مجم مقسمة إلى جرعتين.

لا يوصى بتناول أقراص ديكلاسيوم 50 مجم فقط للأطفال تحت 12 سنة.

لعلاج أعراض الصداع النصفي عند البالغين:
يؤخذ قرص من ديكلاسيوم 50 مجم عند ظهور الأعراض الأولى للصداع النصفي. ويتم أخذ 50 مجم أخرى بعد ساعتين من الجرعة الأولى عند اللزوم. ثم كل 4 إلى 6 ساعات مع مراعاة عدم أخذ أكثر من 200 مجم خلال 24 ساعة.

لا تستخدم أقراص ديكلاسيوم لعلاج الصداع النصفي عند الأطفال.

عند تناول جرعات من ديكلاسيوم أكثر من الجرعة التي وصفها الطبيب أو المذكورة في الصفحة أو عند الشعور بعدم التحسن يجب إبلاغ الطبيب أو الصيدلي على الفور.

في حالة نسيان أخذ أقراص ديكلاسيوم، لا تأخذ جرعة مضاعفة لتعويض هذه الجرعة ولكن يتم مواصلة العلاج كما ينصح الطبيب.

التحذيرات:
المخاطر مع القلب والأوعية الدموية: قد تسبب مضادات الالتهاب بزيادة خطر الجلطات القلبية الوعائية، احتشاء عضلة القلب، السكتة الدماغية، وقد تسبب هذه الأمراض الوفاة، وهذا الخطر يزداد بزيادة فترة العلاج ومرضى القلب أكثر عرضة لذلك ويجب استخدام مضادات الالتهاب الغير إستيرويدية في علاج الألم المصاحب لجراحة تحويل مسار الشريان التاجي.
الخطورة على الجهاز الهضمي أن مضادات الالتهاب الغير إسترويدية قد تزيد من خطر التعرض لأعراض جانبية خطيرة بالجهاز الهضمي تشمل التهابات، نزيف، قرح، ثقب بالمعدة والأمعاء والتي قد تسبب الوفاة.
تلك الأعراض قد تحدث في أي وقت أثناء العلاج وبدون ظهور أعراض تحذيرية وتزداد خطورة الإصابة بأعراض خطيرة بالجهاز الهضمي لدى كبار السن.

الأعراض الجانبية:
مثل باقي الأدوية فإن أقراص ديكلاسيوم لها بعض الأعراض الجانبية ولكنها لا تحدث لكل المرضى.

يجب عدم تناول هذا الدواء عند ظهور أي من الأعراض الجانبية الآتية وإبلاغ الطبيب على الفور:
وجود دم في البراز.
براز أسود قطراني.
تقيئ الدم أو حبيبات صغيرة تشبه البن.
الحساسية مثل: الحكة، انخفاض ضغط الدم، تورم في الوجه، الشفاه، اللسان والفم والزور والذي يؤدي إلى صعوبة في البلع وضيق في التنفس.
التهاب السحايا والتي تسبب الصداع، الحمى، تصلب الرقبة والشعور بالتعب، آلام في العضلات، التهاب الحلق والارتباك.
اصفرار الجلد أو بياض العينين.
آلام في المعدة، عسر الهضم، الغثيان، القيئ أو أي أعراض أخرى في المعدة.
يجب التوقف عن تناول الدواء وإبلاغ الطبيب في حالة حدوث أي نوبات وتغيير غير متوقع في كمية البول أو مظهره.

يجب استشارة الطبيب عند ظهور أي من هذه الأعراض:
الأعراض الشائعة: تحدث في أقل من 1 لكل 10 أشخاص وتشمل (صداع، دوخة، إسهال، نقص في الوزن، فقدان في الشهية، الطفح الجلدي، نتائج اختبارات وظائف الكبد غير طبيعية).
الأعراض النادرة: تحدث في أقل من 1 لكل 1000 شخص وتشمل (النعاس، الشعور بالتعب، قرحة المعدة، النزيف، التهاب الكبد، الكحة، احتباس السوائل وتورم في أجزاء من الجسم).
الأعراض النادرة جدًا: تحدث في أقل من 1 لكل 1000 شخص وتشمل (رعاش، الرؤية المزدوجة، ضعف وفقدان في السمع، رنين في الأذن، صعوبة في النوم، الكوابيس، الاكتئاب، التهيج، القلق، الارتباك، فقدان الذاكرة، الحساسية للضوء، اضطراب في التذوق، إمساك، التهاب في اللسان، تقرحات الفم، تقرحات المريء، اضطرابات الأمعاء السفلى بما في ذلك التهاب القولون الذي يسبب إسهال وآلام في المعدة، الخفقان سرعة أو عدم انتظام ضربات القلب، ألم في الصدر، ارتفاع ضغط الدم، التهاب الأوعية الدموية، التهاب رئوي، قصور القلب الاحتقاني، اضطرابات في الدم وتشمل أنيميا والشعور بالتعب وعرضة لالتهابات بسيطة أو نزيف، اضطرابات في الكبد والكلى، وجود دم في البول، طفح جلدي، الحكة، الاكزيما، بق حمراء على الجلد (احمرار متعدد الأشكال)، متلازمة ستيفنزجونسون (طفح جلدي شديد مع احمرار الوجه، حمي، ظهور بثور وتقرحات)، متلازمة ؟؟؟؟؟ (طفح جلدي شديد مع احمرار، تقشير وتورم في الجلد يشبه الحروق الشديدة)، فقدان الشعر، التهاب البنكرياس، تفاقم التهاب القولون التقرحي أو مرض كرون، العجز الجنسي (صعوبة حدوث الانتصاب).
أقراص ديكلاسيوم تزيد من الإصابة بالنوبات القلبية (احتشاء عضلة القلب) أو السكتة الدماغية، عند ظهور أي من الأعراض الجانبية السابقة أو أي أعراض لم تذكر في الصفحة يجب إبلاغ الطبيب أو الصيدلي.

العبوة: علبة تحتوي على شريط أو إثنين أو ثلاثة كل شريط به 10 أقراص ونشرة داخلية.

التخزين والحفظ:
يحفظ الدواء عند درجة حرارة لا تزيد عن 30 درجة مئوية في مكان جاف.
بواسطة: أورجانو للصناعات الدوائية والكيماوية / أورجانوفارما.

صورة,دواء,تصميم, ديكلاسيوم , Diclasium
صورة/تصميم: ديكلاسيوم Diclasium
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: