تشخيص مرض الربو

الربو،asthma،صورة
الربو

ضيف هذا الموضوع ضيف مميز فقد طور طريقةً خاصة لمعالجة الربو والحساسية “الدكتور موسى قسيس” اخصائي الأمراض الداخلية في مدينة دورتموند.

لماذا يُصاب الشخص بالربو؟

يُصاب الشخص بالربو لعدة أسباب:
السبب الأول هو نقص أو خطأ في المعالجة والسبب الثاني ناتج عن السبب الأول وهو في الجهاز العصبي، يحدث تخبط في الجهاز العصبي اختلال في الجهاز العصبي وبالنتيجة يجب وجود جينات مرضية يحملها المريض مثل جون جين الربو أو جينات أخرى وربما أكثر من جين يحملها ويمرض بأكثر من مرض، ولكن بداية يصاب المرء مثلا بالزكام أو نزلات البرد وعند الاصابة بهذة النزلات وعدم المعالجة بشكل صحيح أو سليم أو سريع حتى إذاً يتشكل خلل في الجهاز العصبي ولكن وجود الجينات هو شكل اساسي، يعني وجود الجينات شكل اساسي لظهور المرض ولكن العوامل الأولى تعطي العامل الثالث الذي يكون بعد الاصابة بالزكام، المريض إمّا أن يتأخر في المعالجة أو معالجة مركبات يأخذها خطأ هذا يؤدي إلى اختلال في الجهاز العصبي ومن ثم، بعد اختلال الجهاز العصبي تفعيل عمل الجينات الموجودة المرضية ويظهر المرض، إذا من الممكن ان يحمل الشخص الجينات ولكنها تبقى كامنة إذا ما تعرضت بالطبع بخلال في العلاج علاج الرشح أو مثلا خلال في الجهاز العصبي يمكن ان تبقي كاملة فبالتالي من الممكن تجنب الاصابة بالربو.

عادةً بعض الأشخاص لا يصابوا بالربو وعندما يصل عمرهم ال ٤٠ أو ٥٠ سنة يظهر الربو “أو قبل ذلك في هذه الفترة” لم يكن فيه خطأ أو نقص بالمعالجة إلى آخرهِ.

وعن سؤاله حول كيف إذا شعر الشخص بنزلات البرد أو الرشح والزكام كيف يتم العلاج حتى لا يصاب بالربو، قال، بالنسبة للمرضى يجب أن يستعملوا نوعين من الدواء يشربوا حبة باراسيتامول أو إيبوبروفين أو ما شابه ذلك وجرام فيتامين سي.

ولكن إذا تطورات الحالة واصيب المرء مثلا بالالتهاب بالقصبات أو شيء منها، ففي حالة التهاب القصبات عندما يأخذ العلاج مبكراً عادةً لا يمرض الإنسان ولكن المرض يأتي إذا كان هناك تأخر في اخذ العلاج، فيجب اخذ العلاج لمدة ٥ أيام الزكام يبقى زكام ولا يتحول إلى التهاب القصبات ولكن في حالة إذا تحول يجب استخدام المضادات الحيوية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: