تعرف على كل ما يخص تحويل مسار المعدة من دكتور هيكل محمود

يواجه الكثير مشاكل مختلفة ناتجة عن أمراض السمنة وزيادة الوزن في الوقت الحالي والكثير من الأشخاص يواجهون صعوبة ولا يتحملون ممارسة الرياضة مع اتباع نظام غذائي لذلك يتجهون إلى الجراحات ومن أشهرها تحويل مسار المعدة وسنتعرف مع دكتور هيكل محمود على كل ما يخص جراحة تحويل مسار المعدة وما هي الفوائد والأضرار الناتجة عن العملية.

مشاكل زيادة الوزن

الكثير من الأشخاص يعانون من مشاكل السمنة وزيادة الوزن في عصرنا الحالي حيث أصبحت مشاكل السمنة المفرطة منتشرة بشكلاً كبير فى الوقت الحالي ويريد من يعانون بها التخلص منها ومعرفة حل نهائي يقضي على مشاكل زيادة الوزن.

فإذا كنت من الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة المفرطة فهذا المقال سيكون مفيد جدا لك سنعرض فيه كافة الأساليب الحديثة والعمليات الجراحية الذي يستخدمها الأطباء الآن لحل مشاكل السمنة والقضاء عليها نهائيا ومن أشهر الأطباء الذين يقومون بعمليات جراحية ناجحة مثل تحويل مسار المعدة وغيرها من التدخلات الجراحية دكتور هيكل محمود.

كيفية التخلص من السمنة المفرطة

تعتبر السمنة من أخطر الأمراض التي تواجه نسبة كثيرة من الأشخاص في الفترة الحالية، و(Extreme Obesity) أو ما تعرف بالسمنة المفرطة تنتج عن زيادة نسبة دهون الجسم بشكل كبير وتحدث زيادة الوزن بسبب الكثير من العادات الغير صحية الذي يقوم بها الفرد خلال اليوم مثل:

  • الإفراط في الطعام ويشمل الأطعمة الجاهزة والوجبات السريعة وتناول كميات كبيرة من السكر والإكثار من تناول الأطعمة المقلية وتناول الكثير من الأرز والعيس وشرب الكثير من العصائر خاصة المعلبة والمياه الغازية.
  • قلة النوم فلا يعرف الكثير أن أثبتت العديد من الدراسات العلمية أن قلة النوم سبب أساسي في زيادة الوزن خاصة عند البالغين حيث يزداد شهية الجسم عند قلة النوم بسبب زيادة هرمون الغريلين وبالتالي زيادة تناول الطعام عن الحد الطبيعي وزيادة الوزن.
  • قلة النشاط البدني وعدم ممارسة الرياضة حيث من أخطر الأمراض الناتجة عن قلة النشاط البدني والجلوس وعدم الحركة لوقت كثير وعدم ممارسة الرياضة الخفيفة أو القيام بالمشي خلال اليوم هي أمراض السمنة.
  • مشاكل وراثية أو مشاكل نفسية أو استخدام بعض العقاقير الطبية مثل أدوية الفُصام كل هذا يمكن أن يسبب زيادة الوزن بشكل كبير.

لذلك قام الكثير من الأطباء مثل دكتور هيكل محمود بإجراء بعض العمليات الجراحية التي تساعد على مساعدة الجسم على التخلص من جميع الدهون الزائدة ويوجد الكثير من العمليات التي يمكن اتباعها للتخلص من السمنة مثل:

  • تكميم المعدة.
  • تحويل مسار المعدة.
  • بالون المعدة.
  • التكميم المعدل.
  • عملية التقسيم الثنائي.

ما هي عملية تحويل مسار المعدة وكيف يتم إجراؤها؟

تعتبر عملية تحويل مسار المعدة من أفضل التدخلات الجراحية كما قال دكتور هيكل محمود التي تستخدم في علاج مشاكل الوزن الزائد فيتم إجراء العملية لمساعدة الجسم في التخلص من الدهون الزائدة ويتم إجراء هذه العملية من خلال استئصال جزء كبير من نسيج المعدة ثم ربط الجزء المتبقي بالأمعاء الدقيقة ومن بعدها يتم مرور الطعام داخل الجزء المتبقي من المعدة وبالتالي يشعر المريض بسرعة أكبر ويصبح لا يريد الكم الكبير من الطعام.

لذلك كما ذكر دكتور هيكل محمود أن تحويل مسار المعدة تساعد الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن ولا يستطيعون اتباع حمية غذائية أو ممارسة الرياضة على التخلص من كل الدهون الزائدة وهي عملية آمنة بالفعل وتم إجرائها من قبل على العديد من الأشخاص الذين كانوا يعانون من زيادة الوزن وكانت البداية لتعليم الأطباء هذه العملية من أمريكا حيث أول من قام بمعرفتها هو روبرت روتليدج المخترع وخبير عمليات السمنة عام 1997 ومن بعدها انتقل تعليمها لجميع الأطباء نظرا لأهميتها وفاعليتها في حل مشكلة الوزن الزائد.

أقرأ أيضا عن تصحيح عمليات السمنة السابقة

أنواع عملية تحويل مسار المعدة

يوجد نوعان من عملية تحويل مسار المعدة وهما:

عملية تحويل المسار الكلاسيكي

ويتم خلالها استئصال الجزء العلوي من معدة المريض بشكل تقليدي بحيث يقل حجم المعدة ويصغر كثير عن حجمه الطبيعي ومن بعدها يتم تجاوز مترين تقريبا ثم ربط الجزء المتبقي بالأمعاء الدقيقة وهذه الجراحة تعمل على تقليل امتصاص الطعام داخل الجهاز الهضمي وبالتالي المساعدة على إنقاص الوزن الزائد والتخلص من السمنة.

تحويل المسار المصغر

بالنسبة لعملية تحويل مسار المعدة المصغر فهي أكثر أماناً من الكلاسيكي تعتبر نفس الفكرة تقريبًا ولكن يتم فيها توصيل الجزء المتبقي من المعدة بعد مسافة أقل بالأمعاء الدقيقة مما يجعلها أكثر أمناً ومستخدمة أكثر من قبل الأطباء نظرا لقلة خطر الإصابة بالمضاعفات مثلما ذكر الدكتور هيكل محمود.

هدف إجراء عملية تحويل مسار المعدة

يهدف إجراء عملية تحويل مسار المعدة إلى التخلص من الوزن الزائد والدهون الزائدة بالجسم وتقليل الإصابة بأخطر الأمراض الناتجة عن السمنة مثلا أمراض:

  • الإصابة بأمراض ارتفاع ضغط الدم.
  • الإصابة بأمراض السكري خاصة النوع الثاني.
  • ارتفاع نسبة الكولسترول بالدم.
  • أمراض تكيسات المبيض وأمراض العقم.
  • أمراض القلب والسكتة الدماغية.
  • وإضرابات التنفس وصعوبة النوم.

ما هي خطوات إجراء عملية تحويل مسار المعدة

يتم إجراء عملية تحويل مسار المعدة عن طريق اتباع بعض الخطوات المتتالية وسنعرض لكم تلك الخطوات كما ذكرها دكتور هيكل محمود وأول تلك الخطوات هي:

  • تخدير المريض بشكل كلي.
  • يتم عمل 5 فتحات صغيرة لا يتعدى طولها 2 سم ومن بعدها يدخل الطبيب أدوات الجراحة الخاصة عن طريق تلك الفتحات وتكون متصلة بشاشة مونيتور ليستطيع الطبيب متابعة خطوات الجراحة.
  • تتم متابعة خطوات الجراحة بواسطة الطبيب المتخصص.
  • بعد انتهاء الطبيب من إجراء الجراحة يتم عمل اختبار للتأكد من عدم وجود أي تسريب من خط الدبابيس.
  • وبعد الانتهاء من الاختبار والتأكد من نجاح العملية تتم خياطة الفتحات تجميليا لتصبح غير ظاهرة.
  • وأخيرًا يتم نقل المريض إلى غرفة الإفاقة وبعد التأكد من سلامته ينقل إلى غرفة عادية ولا يستغرق أكثر من ليلة واحدة داخل المستشفى ومن بعدها يتمكن من الخروج والمتابعة بعد ذلك مع الطبيب المتخصص.

مضاعفات عملية تحويل المسار

يمكن حدوث بعض من المشاكل أو المضاعفات بعد إجراء عملية مسار المعدة ويمكن أن تشمل المضاعفات ما يلي:

  • مضاعفات التخدير أو حدوث نزيف أو الإصابة بالعدوى أو حدوث تجلطات.
  • يمكن في حالات قليلة جدا حدوث تسريب للمعدة لذلك يتم عمل اختبار التسريب بعد الانتهاء من العملية مباشرة للتأكد من نجاح العملية.
  • من الممكن حدوث نقص في المعادن والفيتامينات وضعف عام في الجسم نتيجة العملية والحد من الامتصاص.
  • يمكن حدوث ارتجاع المريء في الكثير من الحالات ولكن يتم أخذ العلاجات اللازمة وتتحسن الحالة سريعًا.
  • وأخيرًا النصائح الواجب اتباعها بعد عملية تحويل المسار كما يقول دكتور هيكل محمود
  • من الضروري بقاء المريض في المستشفى بعد إجراء العملية لمدة ليلة واحدة على الأقل للتأكد من سلامة المريض وعدم حدوث أي مضاعفات.
  • يجب الإلتزام بالمسكنات الموصوفة من قبل الطبيب للحد من الآلام بعد انتهاء التخدير.
  • يجب الحرص على تناول كمية مناسبة من المياه لتجنب حدوث جفاف خاصة في الأيام الأولى بعد العملية.
  • يجب الإلتزام بجميع المكملات الغذائية والفيتامينات الموصوفة من قبل الطبيب المعالج لتجنب حدوث مضاعفات مثل سوء التغذية والضعف العام للجسم الناتج عن نقص الامتصاص.
  • يجب الإلتزام بالنظام الغذائي الموصوف من قبل الطبيب وعدم أخذ أي نوع من الأغذية الممنوعة لتجنب حدوث أي مضاعفات.
  • كما يجب الحرص على المتابعة مع الطبيب المعالج في الوقت المحدد لمعرفة النظام الغذائي الصحيح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error:
انتقل إلى أعلى