بيرافين – Pirafene | لعلاج الأرتيكاريا الحادة، تفاعلات الحساسية

بيرافين Pirafene / كلورفينيرامين ماليات Chlorpheniramine maleate

دواعي استعمال بيرافين

يستخدم بيرافين حقن في علاج الأرتيكاريا الحادة والتحكم في تفاعلات الحساسية الناتجة عن لدغ الحشرات، وفي علاج الوذمة الوعائية العصبية، التفاعلات الدوائية والمصلية، تفاعلات الحساسية، حمى القش، إلتهاب الأنف الذى يوسع أو يضيق الأوعية، والحكة الشديدة غير محددة السبب.

موانع الإستعمال: لا يستخدم بيرافين في الأشخاص الذين لديهم حساسية من مضادات الهيستامين أو من أي من مكونات الدواء. تزداد خصائص كلورفينيرامين المضادة لإفراز الكولين عند التناول المتزامن لمثبطات إنزيم الأوكسيديز الأمين الأحادي وبالتالي لا يستخدم بيرافين في المرضى الذين عولجوا بهذه الأدوية خلال الأيام الأربعة عشر الماضية.

الآثار الجانبية: الآثار الجانبية الأكثر شيوعا هي النعاس الذي يتفاوت من دوخة إلى النوم العميق، قد تحدث أحيانا الآثار التالية أيضا: عدم القدرة على التركيز، الكسل، عدم وضوح الرؤيا. الإضطرابات المعدية المعوية مثل القيء والغثيان والإسهال. احتباس البول، الصداع، جفاف الفم، دوخة، خفقان، عسر الهضم المؤلم، فقدان الشهية، إلتهاب الكبد بما في ذلك اليرقان، سماكة إفرازات الشعب الهوائية، فقر الدم الإنحلالي وأمراض الدم الأخرى، تفاعلات الحساسية بما في ذلك إلتهاب الجلد التقشري، الحساسية للضوء، تفاعلات الجلد والإرتيكاريا، إرتعاش، ضعف العضلات، عدم تناسق الحركة، طنين، إكتئا، تهيج ونادرا الكوابيس.
يمكن حدوث إثارة على غير المتوقع في الأطفال وكذلك الذهان والإرتباك في الكبار السن، وأبلغ بعض المرضى عن شعور باللسع أو الحرقة في موضع الحقن. قد يسبب الحقن السريع في الوريد إنخفاض عابر فى ضغط الدم أو إثارة الجهاز العصبي المركزي.

الحمل والرضاعة: لا توجد أدلة كافية عن أمان إستخدام بيرافين أثناء فترة الحمل.
تستخدم بيرافين حقن فقط أثناء الحمل عند الحاجة الضرورية وعندما تفوق الفوائد المرجوة المخاطر المحتملة غير المعروفة على الجنين. قد يسبب إستخدام بيرافين حقن في الثلاثة شهور الأخيرة من لحمل في حدوث تفاعلات في الأطفال حديثي الولادة. من المفترض أن الكلورفنيرامين قد يثبط الرضاعة وقد يفرز في لبن الأم، لذلك إستخدام بيرافين حقن لدى السيدات المرضعات يتطلب أن تفوق الفوائد المرجوة المخاطر المحتملة على الأم والرضيع.

التأثيرات على القيادة وإستخدام الآلات: قد تسبب التأثيرات المضادة لإفراز الكولين النعاس، عدم وضوح الرؤيا، وإضطرابات نفسية وحركية والتى من الممكن أن تؤثر بشكل خطير على قدرة المريض على القيادة وإستخدام الآلات.

الجرعة الزائدة: الجرعة الخطيرة من الكلورفنيرامين تقدر 25-50 مجم/ كجم من وزن الجسم.
الأعراض والعلامات تشمل التسكين، الإثارة غير المألوفة للجهاز العصبي المركزي، الذهان، التشنجات، توقف التنفس، والتأثيرات المضادة للكولين، تفاعلات إختلال التوتر وهبوط القلب والأوعية الدموية بما في ذلك عدم إنتظام في ضربات القلب.
ينبغي توفير العلاج الداعم مع علاج الأعراض وإعطاء إهتمام خاص إلى القلب، الجهاز التنفسي، وظائف الكلى والكبد، توازن السوائل والإليكتروليتات.
إذا كانت الجرعة الزائدة عن طريق الفم يجب أن يشمل العلاج الغسيل المعدى أو الحث على القيء بإستخدام شراب الإيبيكا، بعد إتخاذ الإجراءات يمكن إستخدام الفحم النشط والملينات لتقليل الإمتصاص.
يجب علاج إنخفاض ضغط الدم وإضطراب ضربات القلب بإهتمام.يمكن علاج تشنجات الجهاز العصبي المركزي بإستخدام الديازيبام عن طريق الحقن الوريدي.
يمكن القيام بعملية تنقية الدم من السموم في الحالات الخطيرة

معلومات وتفاصيل إضافية عن Pirafene بيرافين

الفئة العلاجية: مضاد للهيستامين.
الفئة القانونية: يصرف بتذكرة طبية.
العبوة: علبة كرتون تحتوي على 6 أمبولات.
التخزين: يحفظ عند درجة حرارة لا تتعدى 30 درجة مئوية، بعيدا عن الضوء.
إنتاج: ممفيس للأدوية والصناعات الكيماوية.

صورة, بيرافين, Pirafene
صورة: بيرافين Pirafene
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: