اللطخة الصفراء واعتلالها وهل هي مرتبطة بتقدم السن

شبكية العين ، اللطخة الصفراء ، اعتلالات العيون ، أمراض العين

ما المقصود باللطخة الصفراء؟

قال “الدكتور / عمر الزعبي – أخصائي طب وجراحة العيون” أن شهر شباط هو الشهر المخصص عالميا للتوعية باللطخة الصفراء وهو مرض لا يستهان به ويصيب من هم فوق الخمسين عاما كما يزيد في العالم الغربي عنه في العالم الشرقي حيث أنه وفق تقديرات أكثر من 8 مليون مصابه بحلول عام 2020 في الولايات المتحدة.

يعتبر اللطخة الصفراء جزء لا يتجزأ من شبكية العين حيث أن الشبكية تنقسم إلى قسمين أولهما شبكية صفراء ماكرة وسميت باللطخة الصفراء نتيجة صبغة الزعف وثانيهما تلال اللطخة الصفراء الشيخوخي أو تنكس الشبكية البقعي هو المرض الذي يصيب من هم فوق الخمسين عاما.

وأضاف الدكتور ” عمر الزعبي “: تنقسم عوامل مرض اللطخة الصفراء إلى عوامل يمكن تعديلها وأخرى لا يمكن تعديلها مثل العمر والتاريخ المرضي، أما من العوامل التي يمكن تعديلها والتي تسبب اللطخة الصفراء منها التدخين وتأثيره على شبكية العين إلى جانب التغذية المتوازنة التي تحتوي على فيتامينات وتحافظ على صحة وسلامة الشبكية كما أنها تساعد في عدم نمو شعيرات نمو غير طبيعي إلى العامل المهم وهو ارتداء نظارات الشمس والوقاية من الأشعة فوق البنفسجية من الشمس والتي تؤثر على طبقات الشبكية ووجود اعتلالات بها.

من أعراض مرض اللطخة الصفراء أن المريض يرى بالنظر الأفقي ضبابية وغباش.

في الصورة الأولى تظهر شبكية العين ويظهر قطع بها كما تظهر مستقبلات ضوئية التي تستقبل الضوء وتحوله إلى سيلات عصبية تنتقل إلى الدماغ.

يعتبر النوع الأول من اعتلال الشبكية هو النوع الجاف والذي يسمى تنكس الشبكية الأفقي والذي لا يخيفنا كثيرا ولكنه يحتاج إلى مراقبة أما النوع الثاني من اعتلال الشبكية فهو النوع الرطب.

شعر المريض بضبابية نتيجة هذا المرض أو عتمة سوداء أمام العين كما يرى اعوجاج في الخطو المستقيمة مع عدم قدرة على تمييز الألوان.

أما النوع الثاني فهو عبارة عن نمو شعيرات دموية غير طبيعية تتخل طبقات الشبكية مما يؤدي إلى نزوف الشبكية ويمسى هذا النوع بالنوع الرطب ويحتاج إلى علاج فوري.

ما هو علاج اللطخة الصفراء؟

يحتاج النوع الجاف من المرض إلى المراقبة مع المتابعة مع طبيب الشبكية بشكل دوري.

أما النوع الرطب الذي يتخلله دخول شعيرات جوية داخل الشبكية يتم فيه معالجة الأمور الثانوية بعد ترطيب الشبكية ويكون هدفنا الأول السيطرة على المرض دون القدرة على علاج الشبكية بشكل كامل كما كانت حيث أنه يعمل على تباطؤ المرض مع العمر كما أنه يعمل على وقف أي أعراض نتيجة نمو شعيرات غير طبيعية مثل رشوحات السوائل والنزوحات التي تُعالج بالإبر والليزر.

وتابع الدكتور ” عمر “: كنا قديما نستخدم الليزر قبل ظهور حقن ANTI AVGF كما أن هناك بعض الشبكيات للعين التي تساعد على تخلل الشعيرات الدموية داخل العين ولها إبر معالجة لها الآن.

كيف يؤثر التدخين على اعتلال الشبكية؟

من المعروف الآن أن التدخين به عوامل أكسدة في شبكية العين وخلايا الجسم بشكل عام والتي يمكن أن تؤثر على الجدار الرقيق للشبكية مما يؤدي إلى اعتلال وضعف في بنية الشبكية وتكوين الشعيرات الدموية نفسها في الشبكية، لذلك يجب الإقلاع تماما عن التدخين كما أنه من الضروري الحرص على الغذاء المتوازن حيث أن هناك بعض من المواد المضادة للأكسدة مثل الفيتامينات والبروتين وزيت الأسماك والخضار والفواكه و OMEGA 3 والتي تساعد على الحفاظ على بنية الشبكية كما هي.

يجب كذلك حماية العين من الأشعة فوق البنفسجية من خلال ارتداء نظارات الشمس حيث أنها قد تؤدي إلى اختلال في شبكية العين.

هل تؤثر شاشة الكمبيوتر على العين؟

فعليا تعتبر الشاشات الحديثة على فلاتر حيث أنه يعتبر مشكلتنا الأساسية للشبكية ليست في جفاف العين وهو موضوع آخر بعس الاعتلالات والترسبات التي تحدث لشبكية العين وبعض المشاكل التي تظهر على كبار السن وليس لشاشة الكومبيوتر علاقة بها، لذلك يُنصح لمن هم فوق الخمسين عاما بعمل الفحص الذاتي للعين عن طريق إغلاق أحد أعين المريض ثم حينها يتم الطلب منه أن يقرأ المربعات أو السطور الموجودة في الكتاب الذي أمامه، وفي حالة وجود اعوجاج في الأسطر أو الصورة أو عتامة أو ضبابية في الصورة فإن هذا يستلزم فحص سريع عند طبيب العيون.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: