العلاقة بين فصل الشتاء وزيادة الوزن .. المفاد هنا لتعرف الحقيقة

زيادة الوزن

يعتبر فصل الشتاء من أشهر الفصول بكثرة تناول الطعام وزيادة الوزن، وذلك بسبب المفهوم الخاطئ لدى الأشخاص بأن كثرة تناول الطعام يؤدي إلى الشعور بالدفء، ولكنه مفهوم خاطئ.

ولكن يفضل الاعتماد على الحركة وممارسة الأنشطة الرياضية بدلًا من ذلك، إضافة إلى تناول الأطعمة التي تساعد في الشعور بالدفء وتحسين الحالة المزاجية.

العلاقة بين فصل الشتاء وكثرة تناول الطعام

يقول الدكتور “هاني أبو النجا”، مختص في التغذية العلاجية”، أن الإنسان يعتقد بأن الغذاء هو المصدر الرئيسي للتدفئة في فصل الشتاء، وبالتالي يتجه جميع الأشخاص للإكثار من تناول الطعام في فصل الشتاء.

ولكن هذا الاعتقاد خاطئ؛ حيث أنه كلما قمنا بتناول الطعام كلما شعرنا أكثر بالبرودة في أطرافنا، وذلك لأن الدم ينتقل إلى المعدة عند تناول الطعام.

ومما لا شك فيه أن الحركة وممارسة الرياضة هي أهم الطرق التي تساعد الإنسان في الشعور بالدفء في فصل الشتاء

إضافة إلى ذلك فإن هناك بعض الأطعمة التي تؤدي للشعور بالدفء، منها الشوفان والخضروات الجذرية مثل البطاطا والفجل واللفت، والمكسرات، وذلك لأن هذه الأطعمة عند تحللها تؤدي إلى زيادة درجة حرارة الجسم.

العلاقة بين قلة شرب الماء وزيادة الوزن في فصل الشتاء

أردف د. “أبو النجا”، شرب الماء يعتبر من الأشياء الضرورية لجسم الإنسان سواء في فصل الصيف أو الشتاء، وبالتالي فإنه عند التقليل من شرب المياه فإن الأنشطة الحيوية في جسم الإنسان تصاب بالضعف.

من المعروف أن هناك اختلاف في نظرة الأشخاص لفصل الشتاء؛ فالبعض يراه من الفصول التي تسبب الاكتئاب والحزن، والبعض الآخر يراه فصل الرومانسية والحيوية.

وأضاف الدكتور أن الإنسان يعتقد أن إصابته بالاكتئاب يدل على حاجة الجسم للسكريات، ولكن الجسم في هذه الحالة يحتاج إلى نشويات طويلة المفعول مثل الشوفان والبطاطس والبطاطا.

وهذه الأطعمة تساعد في انتظام الحالة العصبية والمزاجية، إضافة إلى ضرورة تجنب تناول الطعام في وقت متأخر من الليل.

ختامًا، تعتبر الأوميجا3 الموجودة في الدهون الطبيعية من الأشياء المهمة والمفيدة لعضلة القلب، ولكنها غير مرتبطة بالتخلص من التقلبات المزاجية والعصبية.

أضف تعليق