السياحة في مدينة بلفور الفرنسية

بلفور ، فرنسا ، ألمانيا ، هيستويرات أرشيولوجي ، بيلفورت
بلفور – فرنسا

تقع مدينة بلفور في الشرق الفرنسي قرب الحدود مع ألمانيا على هضبة بين جبال “جورا” وجبال “الفوج”، وهي طريق إستراتيجي طبيعي بين نهر “الراين” ونهر “الرون”، مما أدى إلى جعلها محل نزاع وصراعات كبيرة للكثير من السنوات، وهو ما حدا بالعديد من الملوك والقادة الفرنسيين ببذل الجهد لتحصينها، ومن تلك الجهود المبذولة ما أمر به الملك “لويس الرابع عشر” ببناء الحزام الحديدي والقلعة، وتشغل مدينة بلفور مساحة 17 كم2، ويسكنها بضواحيها ما يقارب الـ 50 ألف نسمة.

تضم بلفور الكثير من الأماكن السياحية المميزة، ففيها الكثير من المتاحف الفنية والجدران والقلاع المنتشرة في كل أرجاء المدينة، كما تضم بعض المتاحف التاريخية ومركز كبير للتصنيع.

أبرز المزارات السياحية في مدينة بلفور:

قلعة بلفور

كان لها الدور الأبرز في تحصين المدينة من هجمات الأعداء والطامعين منذ القرن الثالث عشر، واشتد دورها الدفاعي لما حُدِّثت دفاعاتها المدفعية في القرن السابع عشر على يد “كومت دي سوزي” ثم من بعده المهندس المعماري العسكري الشهير “فوبان” الذي قام ببناء جدار ثاني للمدينة وأنشأ نظامًا متطورًا من الخنادق، وإلى جانب القلعة وبهائها يمكن للضيوف التجول في ممراتها التي تشبه المتاهة تحت الأرض.

أسد بلفور

أُنشيء في العام 1880م على يد النحَّات الفرنسي “فريدريك بارتولدي”، وهو عبارة عن تمثال على هيئة أسد منحوت أسفل المنحدر، وكان الهدف منه الإحتفال والإحتفاء بنهاية حصار بلفور خلال الحرب الفرنسية البروسية والذي استمر لـ 103 يوم متواصل.

متحف هيستوير إت أرشيولوجي

تم إفتتاحه في العام 1872م، ومبنى المتحف بالأساس عبارة عن ثكنة القلعة القديمة، ويضم المتحف قطع ومقتنيات تعبر عن تاريخ المدينة منذ آلاف السنين، حيث أنه من ضمنها قطع تعود إلى العصر الحجري وأخرى تعود إلى عصور ما قبل التاريخ، كما يضم المتحف معرض دائم حول التاريخ العسكري لمدينة بلفور ومجموعة من الفسيفساء الرومانية والأسلحة الروسية.

متحف الفن الحديث

المبنى بالأساس يعود لقصر مهيب تم بنائه في بداية القرن العشرين، ويضم المتحف الكثير من الأعمال الفنية التي تعود إلى عصر الفن الحديث، كما يضم أعمال تكعيبية وسريالية، هذا إلى جانب لوحات لأساطين الفن الفرنسيين مثل “بيكاسو” و”خوان غريس” و”جورج براك”.

متحف الفنون الجميلة

يقع داخل قلعة المدينة، ويضم العديد من الأعمال الفنية وأكثر من 150 عملًا من عصر النهضة الذي يعود إلى القرن التاسع عشر، كما يحتوي المتحف على بعض الأعمال الفنية التي تعود إلى القرن الثامن عشر.

كاتدرائية بيلفورت

تشبه في معمارها الكنيسة الكلاسيكية في البتراء الأردنية، وتم بنائها في النصف الأول من القرن السابع عشر لكنها لم تصبح كاتدرائية إلا في العام 1979م، وتضم الكثير من اللوحات الفنية وبعض المنحوتات.

نوتردام دو هوت

تم بنائها في العام 1955م، وأُدرجت على قائمة اليونسكو للتراث العالمي، وتقع على قمة التل، وتتميز بالنوافذ الزجاجية الملونة.

أضف تعليق