السياحة في جزر القمر

جزر القمر ، تكلفة منخفضة ، السلاحف ، جزيرة موهيلي ، مايوت ، جزر القمر الغربية

تقع جزر القمر في المحيط الهندي في قارة أفريقيا، قريبا من الساحل الشرقي لأفريقيا بين شمال شرق موزمبيق وشمال شرق مدغشقر، وتتكون جزر القمر ن ثلاث جزر، وتميز بأن بعض جزرها بركانية، وهي تتمتع بروعة وجمال الطبيعة فيها بصورة كبيرة جدا.

تعتبر جزر لقمر واحدة من الدول الفقيرة والتي تم تصنيفها كدولة نامية، كما يأتي ترتيبها في المرتبة الثالثة من حيث صغر مساحتها على مستوى الدول الإفريقية والتي لا تتجاوز مساحتها 1862 كيلو مترا مربعا، ومع ذلك فقد كان احتوائها على الطبيعة الساحرة، وانخفاض التكلفة بها عاملان مؤثران في جذب السياحة إليها.

تجمع دولة جزر القمر أنماطا ثقافية متنوعة، وأجناس متنوعة كذلك ففيها يوجد العرب والفرنسيين، ويوجد بها المسلمين والمسيحيين، وعملتها الفرنك القمري.

 مزايا جزر القمر التي تعزز الجذب السياحي إليها

• من أهم مزايا دولة جزر القمر كواجهة سياحية انخفاض تكلفة السفر بداخلها والتنقل بين معالمها، فضلا عن انخفاض تكاليف الإقامة حيث يوجد بجزر القمر عدد كبير من الفنادق والتي تتفاوت في أسعارها بما يناسب كافة المستويات بما في ذلك ذوي الميزانيات المحدودة.
• تتميز باحتوائها على عدد من الجزر البركانية الأجمل على مستوى العالم منها جزيرة نجازيجا، كما تضم بعض القمم الجبلية الشاهقة.
• تحتضن بركان كارتالا الشهير، فضلا عن الطبيعة الخلابة بها.
• توجد بها أرخص الفنادق على مستوى العالم.
• شعبها مضياف ويتمتع بكرم الاستقبال وحسن التعامل مع ضيوفه.
• من أروع ما يميزها نقاء جوها من عوامل التلوث التي لحقت بجميع دول العالم.
• تتيح تذاكر مجانية لكل دول العالم في الفترات التي تبعد عن موسم السياحة، وهذه فرصة مثالية لمن يبحثون عن عروض السياحة ذات التكاليف المنخفضة.

أشهر المعالم التي تستحق الزيارة في جزر القمر

جزيرة موهيلي: وهي أضخر جزر القمر مساحة، تتمتع باحتوائها على الشواطئ الرملية الناعمة بلونها الأبيض المتميز، ومياهها الصافية، فضلا عن انتشار السلاحف الخضراء، ومن ثم فهذه التكوينات تصنع في مجملها لوحة فنية ساحرة، تستحق الزيارة وتكفل لزائريها المتعة والتأمل.

جزيرة مايوت: تضم جزيرة مايوت بحيرة تبلغ مساحتها ما يزيد عن 97 كيلو متر مربع، أهم ما يميزها وجود الشعاب المرجانية المنتشرة فيها، والتي تعتبر من عوامل الجذب الهامة.

جزر القمر الغربية: تحتوي على مجموعة غابات وطبيعة ساحرة، تتيح فرصة مثالية لمحبي المغامرات والسياحة الاستكشافية، ورحلات السفاري المثيرة، وهي بدائية ولا تحتوي على مرافق كثيرة.

جزر القمر الكبرى: أكبر الجزر مساحة وأهمها من حيث الجذب السياحي، وذلك لما تتميز به من الطبيعة المتفردة، حيث تعتبر وجهة مناسبة لرحلات السفاري والمغامرات، وتضم أكثر البراكين نشاطا وهو بركان كارتالا الشهير.

فنادق جزر القمر

كما قلنا آنفا تتميز جزر القمر باحتوائها على عدد من الفنادق المتنوعة والتي تناسب عدة مستويات ومنها فندق “بي دي أوبس تيست 2 ” وفندق “بد-جابان هوت تيست – دو نت بوك”.

أضف تعليق