السلامة في تناول الدواء: ما يجب معرفته والانتباه إليه بالإرشاد والتوضيح

السلامة في تناول الدواء

حديثنا سيدور حول السلامة في تناول الدواء. حيثُ أن الدّواء ضرورة لكُلّ النّاس، ورغم أن الأدوية تُساعِد في القضَاء على كثير من الأمراض بسُرعة، إلا أنها تحتوي على مواد كميائية ضارّة، فالطّبيب لَيس فقط هو المَسؤول عن السّلامة الدّوائِيّة، بل يُشارِكة المريض أيضاً.

فالكل له دوره في تحقيق السلامة الدوائية، سواء كان الطبيب المعالج، أو المريض، وحتى باقي أفراد أسرة المريض، لها دورها أيضا.

لذا يجب اتباع مجموعة من النصائح والإرشادات عند تناول الأدوية بشكل عام، وهو ما سنتعرف عليه في هذا المقال فتابعونا.

كيفية تناول الدواء بطريقه الصحيحه

لقد تعود الكثيرون على تناول الدواء دون تناول كمية كافية من الماء معه، وهذه من أكثر الأخطاء الشائعة عند تناول أي دواء.

ومن هنا يجب عليك شُرب كمية وفيرة من الماء عقب تناول أي دواء، أي بمقدار كأس من الماء حوالي (250 مل)، كما أن هناك بعض الأشخاص يتناولون بعض القهوة أو القليل من العصائر بعد الدواء، فكل هذه أخطاء شائعة يجب علينا تجنبها عند تناول أقراص وكبسولات الدواء.

فكثيراً من الأدوية يُمكن أن تلتصق بجدار المعدة، وبالتالي تُسبب مشاكل في المعدة، نحن في غنى عنها، كل ذلك يحدث نتيجة تناول الدواء دون ماء، أو القليل منه.

وهناك بعض الأدوية في حال تناولها مع عصائر الفواكة بشكل أساسي، وخاصة أدوية الضغط، يُمكن أن يقل مفعول هذا الدواء، نتيجة لتناوله مع هذه العصائر، كما أنها تؤثر على إمتصاص الدواء أيضاً.

كيفية إعطاء الأدوية بأمان في المنزل

  • يجب التأكد من نظافة المكان عند تحضير الدواء.
  • إحرص على غسل اليدين قبل إعطاء أي دواء، وخاصة للأطفال.
  • يجب إرتداء قفازات عند التعامل مع العلاج الكميائي.
  • يجب حفظ الأدوية بعيداً عن متناول أيدي الأطفال.
  • يجب تخزين الأدوية الخاصة بمختلف أفراد الأسرة بشكل منفصل.
  • قم بتخزين الدواء دائماً بوضع مستقيم داخل العبوة حتى تتمكن من سكبه بالكوب بشكل آمن.
  • يجب التحقق من مُلصق الدواء للحصول على أي تعليمات خاصة بالتخزين.
  • وبخلاف ذلك قم بتخزين الدواء بمكان جاف وبارد، بعيداً عن الحرارة، الرطوبة، وأشعة الشمس المُباشرة.
  • يجب تنظيف المحقنة الفموية فوراً بعد الإستخدام، ثم يجب فصل الكابس عن إسطوانة المحقنة، ثم غسل القطعتين بماء دافئ وسائل مُخفف لغسيل الصحون، ثم اترك القطع تجف على منشفة ورقية وحيدة الإستعمال.

فيجب أن تكون المحقنة جافة تماماً قبل إعادة استخدامها، وإذا إختفت وزالت خطوط تحديد حجم الجرعة أو الأرقام الموجودة على المحقنة، قم برميها واستخدم واحدة جديدة.

  • لا يجب سكب الدواء في المرحاض أو الحوض، فيجب وضع العلاج الكيماوي غير المُستخدم في كيس من البلاستيك قابل للغلق وإعادته إلى الصيدلية التي اشتريته منها.

السلامة عند تناول الدواء

  • يُفضل شُرب كأس من الماء بعد تناول الدواء، ويجب عليك اتباع تعليمات الطبيب قبل تناول أي دواء، لأن بعض الأدوية يجب تناولها مع الطعام، وبعضُها يتم تناولها على معدة خالية.
  • عند تناول أي دواء طويل المفعول، يجدُر بك بلع الجرعة كامِلة دون تكسيرها أو مضغها، أو طحنها قبل البلع، إلا إذا سمح لك الطبيب بذلك.
  • يجب عند تناول الشراب استخدام أدوات قياس الجرعة الموجودة داخل علبة الدواء، حيث يدون عليها علامة الجرعة، أو استخدام جهاز آخر لقياس الجرعة بشكل دقيق.
  • يجب إخبار الطبيب بكل الأدوية التي تتناولها.

نصائح وإرشادات هامة لسلامتك عند تناول الدواء

  • يجب قبل تناول الأدوية سؤال الطبيب المُختص عن الأطعمة المتعارضة مع دوائك، مُسببة مشاكل صحية أخرى، لتجنبها.
  • يجب عليك عند التقيء في خلال 15 دقيقة من تناول الدواء، أن تتناول جُرعة أخرى من هذا الدواء، حتى تستفيد منه بشكل كامل، لأن مُعظم الأدوية تُمتص في الدم خلال 30 دقيقة من تناولها.
  • الأدوية تختلف فيما بينها، فمنها ما تظهر نتيجته الإيجابية أسرع، ومنها ما يستغرق بعض الوقت للحصول على نتائج إيجابية، لذا يُنصح بالصبر والتريُث وعدم التسرع بتغيير الدواء.
  • يجب عليك عند تناول المُضادات الحيوية أن تستكمل مُدة العلاج التي قررها لك الطبيب المُعالج، حتى في حالة الشفاء بشكل كامل، لأن استكمال الجرعة المُقررة ضروري للقضاء على الميكروب.
  • يُمكن لبعض المُكملات الغذائية من الفيتامينات والمعادن، التي تؤخذ بإنتظام مع بعض الأدوية حسب إرشادات وتعليمات الطبيب أن تتفاعل، لذا يُنصح بإستشارة الطبيب قبل تناول هذه المُكملات.
  • يجب تناول الأغذية الغنية بالبروبيوتك (البكتيريا النافعة) أثناء فترة العلاج، ومن هذه الأغذية الزبادي، اللبن الرائب، حيث أن هذه الأغذية لها قدرة فائقة على الحد من الآثار الجانبية للمُضادات الحيوية القوية.
  • كما أنها تُساعد أيضاً في حماية جدار المعدة من المواد الكميائية الضارة الموجودة في بعض الأدوية.

طرق السلامة الدوائية

  • يجب عليك معرفة أسماء الأدوية التي تستخدمها، ولماذا تُستخدم.
  • يُفضل عمل قائمة لجميع الأدوية التي تتناولها.
  • يجب تناول الدواء حسب تعليمات وإرشادات الطبيب بدقة، حتى تقي نفسك من الآثار الجانبية للدواء.
  • إحرص على تناول جرعتك من الدواء الموصوف دون زيادة أو نُقصان.
  • يجب عدم طحن أو تقسيم حبة الدواء، إلا إذا وصف الطبيب ذلك.
  • في حالة وجود أعراض حساسية بعد تناول الدواء، يجب عليك إخبار الطبيب فوراً، أو في حالة حدوث أعراض جانبية أخرى.
  • إحرص على عدم استخدام الأدوية المُنتهية الصلاحية.
  • يجب عدم استخدام الدواء الموصوف لغيرك.

هذا كان موضوع عن السلامة في تناول الدواء، فاعتبرهُ درس أو مطوية. الأهم هو الاستفادة والتعرّف عن قُرب حول الأمر ومعرِفَة مدى أهميته وخطورته.

أضف تعليق