التغذية بعد عمليات التكميم

صورة , زيادة الوزن , عمليات التكميم
زيادة الوزن

ما هي مراحل عمليات التكميم

أوضح ” المالكي” مراحل عمليات التكميم تبدا من قبل العملية علي الأقل بشهر أو شهرين إذا كان الشخص لا يعاني من نقص الفيتامينات مثل الحديد او فيتامين (ب المركب) او فيتامين (د) بعد تحسين كل ذلك نبدأ بتخفيف وزنه من 10 إلى 15 كيلو للإزالة معظم الدهون والشحوم المتراكمة على الكبد وذلك لتسهيل عمل الجراح أثناء عمليات التكميم.

بعد العملية يتم تناول الماء فقط وبعض المكملات الغذائية حتي إذا كانت عن طريق الوريد بعد الثلاثة أيام الأولي يُسمح بتناول العصائر الشفافة مثل عصير التفاح أو البرتقال المصفى لمدة اسبوع أو أسبوعين ثم يتدرج تناول الأكل من السائل إلي الأثقل ثم المطحون ثم الوصول لتناول الطعام بشكل طبيعي ويستغرق ذلك تقريبا شهرين حتى يبدأ بتناول الطعام بشكل طبيعي ولكن بكميات قليلة.

يُنصح دائما بالتدرج في الأكل فالبعض لا يكترث بتناول وجبات متعددة لأن أقل كميات من الطعام اصبحت تشعره بالشبع ولكن ذلك يعرض المريض لفقد عناصر مهمة جدا بالجسم مما يعرض الجسم لمشاكل صحية خطيرة ربما فشل كلوى أو تؤثر الجهاز العصبي أو فشل في عضلة القلب.

هل ممكن عودة الجسم لطبيعته بعد العملية؟

قال “د. بدر المالكي” أخصائي التغذية الإكلينيكية. يعتقد البعض أن عمليات التكميم هي الحل ولكن هي اخر وسيلة لأنها بالفعل خطيرة ولكن إذا لم يتغير نمط حياة الشخص الذي كان السبب في زيادة الوزن فلن يستطيع أخصائي التغذية أو جراح التكميم المساعدة سبب زيادة الوزن هو كان قلة حركة مع عدم انتظام نمط حياته وترتيب أكله بشكل صحي والحركة حتى لو قليلة إذا لم يلتزم الشخص بكل ذلك في الثلاثة شهور الولي بعد العملية فلن يحصل على أي نتائج مُرضية بل أنه سيكتسي الوزن المفقود في خلال 6 أشهر إلي سنة ويعاني من أثار جانبية خطيرة جدا ربما إصابته بمرض السكر أو مشاكل في الكُلي بسبب النزول السريع للوزن في أول 6 أشهر ثم العودة مرة أخري.

أشار الطبيب أنه ربما يعاني المريض في البداية من إرتجاع بالمريء وخاصة في حال عدم إلتزامه بالتعليمات من شرب الماء بشكل كافي ونوع الوجبات وتم تقسيمها لكميات بسيطة لأنه المعدة بعد عمليات التكميم تكون أشبه بمعدة الطفل الصغير لا تتقبل أي شيء وتفرض الكثير ولابد من عدم تعرضها للمشروبات الغازية والمنبهات والأطعمة الحارة وتناول الطعام شبه مسلوق حالي من البهارات حتي لا تسبب فتتحسس المعدة ويسبب مشاكل الإرتجاع، وكل تلك الممنوعات لا يفضل العودة لتناولها ثانية ولكن يمكن العودة لها تدريجياً لتجنب إرهاق المعدة وهذا غير مسموح قبل مُضي 6 أشهر من إجراء عمليات التكميم.

النصائح التي توجه لمن أجرى عمليات التكميم

كل شخص أجري عملية التكميم إذا ما التزم بالحمية وإتباع برنامج رياضي بسيط فإنه لن يستفيد إلا بنزول الوزن بشكل مؤقت وهذا يمكن الوصول إليه دون التكميم والكن الفكرة هو نزول الوزن بشكل صحيح دون تأثر الصحة ولا إكتساب الوزن مرة أخرى يجب تغير نمط حياتك بعد العملية وممارسة الرياضة وتناول الماء بالكميات المطلوبة وذلك من أجل الوصول للهدف الذي تم إجراء العملية من أجله .

أضف تعليق