إيبيفير – Epivir | لعلاج تلوث HIV (فيروس الفشل المناعي البشري)

إيبيفير محلول للشرب Epivir / لاميفودين Lamivudine

يسوق Epivir حسب وصفة طبيب فقط.

كل ملل محلول للشرب يحتوي على 10 ملغ لاميفودين (Lamivudine) قائمة المركبات الإضافية مفصلة فى الفقرة 6.
إقرأ الصفحة بتمعن حتى نهايتها قبل إستعمالك للدواء. تحتوي هذه الصفحة على معلومات موجزة عن Epivir. إذا توفرت لديك أسئلة إضافية، راجع الطبيب أو الصيدلى.
وصف هذا الدواء من أجلك أو من أجل طفلك. لا تعطيه للآخرين. فهو قد يضرهم حتى ولو بدا لك أن مرضهم مشابه لمرضك.

1) دواعي استعمال إيبيفير

يستعمل إيبيفير لعلاج تلوث HIV (فيروس الفشل المناعي البشري) لدى الكبار والأطفال.

الفصيلة العلاجية: المركب الفعال في إيبيفير هو لا ميفودين. إيبيفير هو نوع لدواء مضاد للفيروسات الرجعية. ينتمى لفصيلة الأدوية المسماة قرائن نوكليوزيدية مثبطة للترانسكريبتاز العكوس (NRTlS). إيبيفير لا يشفي تماما من تلوث VIH: هو يقلل نسبة الفيروس في جسمك، ويبقيه بنسبة منخفضة. هو يرفع أيضا تعداد خلايا CD4 في دمك. خلايا CD4 هي نوع من خلايا الدم البيضاء الهامة فى مساعدة جسمك على محاربة التلوث.
لا يستجيب كل شخص للعلاج بإيبيفير بنفس الشكل. يقوم طبيبك بمراقبة نجاعة علاجك.

2) قبل إستعمال Epivir إيبيفير

لا يجوز إستعمال Epivir:
• إذا كنت حساساً (اليرجي) للاميفودين أو لكل واحد من المركبات الإضافية التي يحتويها Epivir (مفصل في الفقرة 6).
– إفحص مع طبيبك إذا كنت تعتقد بأن ذلك ينطبق عليك.

تحذيرات خاصة تتعلق باستعمال إيبيفير
هناك أشخاص يتناولون إيبيفير أو علاجات مشتركة أخرى ل HIV ومعرضون لخطورة زائدة لمعايشة أعراض جانبية خطيرة. عليك أن تكون مدرك للأخطار الإضافية:
• إذا كان لديك ذات مرة مرض في الكبد، يشمل إلتهاب الكبد من نوع B أو C (إذا وجد لديك تلوث إلتهاب الكبد من نوع B، فلا تتوقف عن إستعمال Epivir بدون إستشارة طبيبك، لأن إلتهاب الكبد لديك قد يعود).
• إذا كنت ذا وزن زائد خطير (بالأخص إذا كنت إمرأة).
• إذا كنت مريضاً بالسكري وتستعمل الإنسولين.
• إذا وجد لديك أو لدى طفلك مشكلة في الكلى، فإن الجرعة الدوائية الخاصة بكما من شأنها أن تتغير.
– تكلم مع طبيبك إذا إنطبقت عليك إحدى تلك البنود. من الجائز أن تحتاج لفحوصات إضافية، بما في ذلك فحوصات الدم، في الفترة التي تتناول فيها دوائك. لمعلومات إضافية أنظر الفقرة 4.

إنتبه لأعراض هامة
بعض الأشخاص الذين يتناولون أدوية لتلوث HIV تتطور لديهم حالات أخرى، التي قد تكون خطيرة.
عليك أن تكون مدرك للعلامات والأعراض الهامة التي يتوجب الحذر منها أثناء تناولك إيبيفير.
– إقرأ المعلومات «أعراض جانبية محتملة أخرى للعلاج المشترك لHIV) في الفقرة 4 من هذه الصفحة.

إحم الأشخاص الآخرين
يتفشى تلوث HIV بالإتصال الجنسي مع شخص حامل للتلوث، أو بنقل دم ملوث (مثلا، عن طريق مشاركة إبر للحقن). ما زال بإمكانك نقل HIV أثناء تناول هذا Epivir، غير أن الخطورة تكون ضئيلة بعلاج ناجع مضاد للقيروسات الرجعية.
تكلم مع طبيبك بخصوص وسائل الحذر المطلوبة لمنع عدوى أشخاص آخرين.

الأدوية الأخرى وإيبيفير
إذا كنت تتناول، أو إذا تناولت مؤخراً، أدوية أخرى بما في ذلك أدوية بدون وصفة طبية وإضافات غذائية، إحك للطبيب أو الصيدلي عن ذلك. بالأخص إذا كنت تتناول دواء جديد أثناء تناولك لإيبيفير.

لا يجوز إستعمال الأدوية التالية سوية مع إيبيفير:
• أدوية أخرى تحتوي على لاميفودين (تستعمل لعلاج تلوث HIV أو تلوث إلتهاب الكبد من نوع B).
• إيمتريسيتابين (يستعمل لعلاج تلوث HIV).
• جرعات دوائية عالية من كو – تريموكسازول، مضباد حيوي.
• كالادريبين (يستعمل لعلاج إبيضاض الدم المشعر الخلايا Hairy Cell Leukaemia).
• زالسيتابين (يستعمل لعلاج تلوث HIV).
– إحك لطبيبك إذا كنت معالجا بإحدى هذه الأدوية.

الحمل
إذا كنت في فترة الحمل، يمكن أن تصبحي حامل أو تخططين للحمل، تكلمي مع الطبيب أو الصيدلي الخاص بك عن المخاطر والفوائد من تناول إيبيفير بالنسبة لك ولطفلك.
إيبيفير وأدوية مشابهة قد تسبب أعراضا جانبية لدى الرضع الذين لم يولدوا بعد.
إذا أصبحت حاملا أثناء تناولك إيبيفير، فمن الجائز أن تجرى لطفلك فحوصات إضافية (بما في ذلك فحوصات الدم) للتأكد من أنه يتطور بشكل سليم.
الأطفال التي تناولت أمهاتهم أدوية NRTIS (أدوية مثل Epivir) خلال فترة الحمل كانوا معرضين لخطورة أقل للعدوى بتلوث HIV. هذه الفائدة هي أكبر من خطورة حدوث أعراض جانبية.

الارضاع
يجب آن تمتنع النساء الحاملات لـ VIH عن الإرضاع، لأن تلوث HIV قد ينتقل إلى الرضيع عبر حليب الأم. يمكن أيضاً لكمية قليلة من المركب الفعال فى إيبيفير أن تنتقل إلى حليب الأم الخاص بك.
إذا كنت مرضعة أو تفكرين فى الإرضاع: تكلمي مع طبيبك حالاً.

السياقة واستعمال الماكنات: من غير المحتمل أن يؤثر إيبيفير على قدرتك على السياقة أو إستعمال الماكنات.

معلومات هامة عن بعض مركبات إيبيفير إذا كنت مريضاً بالسكري، الرجاء إنتبه بأن كل جرعة دوائية (150ملغ= 15مل) تحتوي علي 3 غرام من السكر.
يحتوي إيبيفير على سكروز. إذا قيل لك من قبل طبيبك بأن لديك عدم تحمل لسكريات معينة، راجع طبيبك قبل تناول Epivir. سكروز قد يلحق الضرر بالأسنان.
يحتوي المستحضر الطبي هذا على ما يقارب 3 ملغ صوديوم ل 1 ملل. يتوجب على المعالجين الذين يتبعون حمية فقيرة الصوديوم أخذ ذلك بالحسبان.
يحتوي إيبيفير أيضا على مواد حافظة (Darahydroxybenzoates) التي قد تسبب ردود فعل تحسسية (من الجائز حدوث رد فعل متأخر).

3) كيفية إستعمال إيبيفير؟

يجب الإستعمال حسب تعليمات الطبيب دائماً. عليك الإستيضاح من الطبيب أو الصيدلي إذا لم تكن واثقا.

لا يجوز تجاوز الجرعة الدوائية الموصى بها، بالإمكان تناول إيبيفير مع أو بدون طعام.

ابقي علي اتصال دائم مع طبيبك
يساعد إيبيفير في السيطرة على حالتك. عليك الإستمرار في تناوله كل يوم وذلك لمنع تفاقم مرضك.
من الجائز أن تتطور لديك حتى الآن أمراض وتلوثات أخرى متعلقة بتلوث HIV.
– حافظ علي تواصل مع طبيبك ولا تتوقف عن تناول ايبيفير بدون استشارة طبيبك.

الجرعة الدوائية وطريقة العلاج يحددان من قبل الطبيب فقط.
الجرعة الدوائية الإعتيادية هي:
الكبار والمراهقين الذين يزنون 30 كغ على الأقل الجرعة الدوائية الإعتيادية من Epivir هي 30 ملل لليوم ( 300 ملغ) الذي يتم تناولها مرة في اليوم أو 15 ملل (150 ملغ) مرتين في اليوم في ساعات ثابتة، بفواصل زمنية قدرها حوالي 12 ساعة بين كل جرعة وأخرى.

اطفال بأعمار 3 أشهر و حتى 30 كغ
الجرعة الدوائية الإعتيادية من إيبيفير هي 4 ملغ/كغ مرتين في اليوم حتى جرعة دوائية أقصاها 300 ملغ لليوم. أعطي طفلك كل جرعة دوائية في ساعة ثابتة، بفواصل زمنية قدرها حوالي 12 ساعة بين كل جرعة وأخرى.
إستعمل محقنة القياس المرفقة للعلبة للإعطاء عن طريق الفم وذلك لقياس جرعتك الدوائية بشكل مضبوط.
1) إنزع غطاء القنينة. إحفظه بشكل آمن.
2) أمسك القنينة جيدا. أدخل الملائم البلاستيكي إلى داخل عنق القنينة.
3) أدخل المحقنة بقوة إلى داخل الملائم.
4) إقلب القنينة على فوهتها.
5) إسحب مكبس المحقنة إلى الخارج إلى أن تحتوي المحقنة الجزء الأول من الجرعة الدوائية الكاملة الخاصة بك.
6) أعد قلب القنينة نحو الأعلى. إنزع المحقنة من الملائم.
7) أدخل المحقنة في فمك، ضع طرف المحقنة في القسم الداخلي من خدك، إضغط على المكبس ببطء نحو الداخل، ليتسنى وقتا للبلع. لا تضغط أقوى مما ينبغي وترش السائل على الجزء الخلفي من الحنجرة وإلا قد تختنق.
8) كرر المراحل من 3 حتى 7 بنفس الطريقة إلى أن تتناول الجرعة الدوائية الخاصة بك بكاملها. مثلا، إذا كانت جرعتك الدوائية 15 ملل، عليك تناول محتوى محقنة ونصف مليئتين من الدواء.
9) أخرج المحقنة من القنينة وأغسلها جيداً بماء نظيف. أتركها لتجف تماماً قبل إستعمالها ثانية.
10) إغلق القنينة جيداً بواسطة الغطاء، أبق الملائم فى مكانه.
إذا كان لديك أو لدى طفلك مشكلة في الكلى، فمن شأن الجرعة الدوائية أن تتغير.
– تكلم مع طبيبك إذا إنطبق عليك أو على طفلك هذا الأمر.

إذا تناولت بالخطأ جرعة دوائية أكبر
من غير المحتمل أن يؤدي تناول أكثر من اللازم من Epivir بالخطأ إلى أية مشاكل خطيرة. إذا تناولت كمية أكبر من اللازم أو إذا بلع طفل بالخطأ من Epivir، توجه حالا للطبيب أو للصيدلي الخاص بك أو لغرفة الطوارئ فى المستشفى لتلقى إستشارة إضافية وأحضر علبة الدواء معك.

إذا نسيت تناول إيبيفير
إذا نسيت تناول جرعة دوائية، تناولها حال تذكرك ذلك. من ثم واصل علاجك كما في السابق. لا يجوز تناول جرعة دوائية مضاعفة للتعويض عن الجرعة الدوائية المنسية.
يجب المواظبة على العلاج حسب توصية الطبيب.
لا يجوز تناول الأدوية في العتمة يجب تشخيص طابع الدواء والتأكد من الجرعة الدوائية في كل مرة تتناول فيها دواء. ضع النظارات الطبية إذا لزم الأمر ذلك. إذا توفرت لديك أسئلة إضافية حول إستعمال Epivir، إستشر الطبيب أو الصيدلى.

4) الأعراض الجانبية

كما بكل دواء، إن إستعمال إيبيفير قد يسبب أعراضاً جانبية عند بعض المستعملين. لا تندهش من قائمة الأعراض الجانبية. من الجائز ألا تعانى أيا منها.
أثناء تلقيك علاجاً لـ HIV، قد يكون من الصعب القول فيما إذا العرض هو عرض جانبى لـ Epivir أو لأدوية أخرى تتناولها أو نتيجة تأثير مرض VIH نفسه. لذلك من المهم جدا مراجعة طبيبك بخصوص أية تغيرات فى حالتك الصحية.
بالإضافة لقائمة الأعراض الجانبية لإيبيفير المفصلة أدناه، فإن حالات أخرى قد تتطور أثناء العلاج المشترك ل HIV.
– من المهم قراءة المعلومات الموجودة في سياق هذه الفقرة تحت «أعراض جانبية محتملة أخرى للعلاج المشترك من HIV).

أعراض جانبية شائعة
من شأنها آن تظهر لدي حتي 1 من كل 10 آشخاص:
صداع.
• غثيان (الشعور بوعكة).
• تقيؤ.
إسهال.
• آلام في البطن.
• إرهاق، قلة الحيوية.
• سخونة (درجة حرارة مرتفعة).
• شعور عام غير جيد.
• ألم في العضلات وإنزعاج.
• آلم في المفاصل.
• صعوبات في النوم (Insomnia).
• سعال.
• تهيج أو سيلان الأنف.
• طفح.
• تساقط الشعر (allopecia).

أعراض جانبية غير شائعة من شانها آن تظهر لدي حتي 1 من كل 100 شخص
أعراض جانبية غير شائعة التي يمكن أن تظهر في فحوصات الدم هي:
• إنخفاض عدد الخلايا المشاركة في تخثر الدم (Thrombocytodenia).
• إنخفاض تعداد خلايا الدم الحمراء (فقر الدم) أو تعداد منخفض لخلايا الدم البيضاء (neutropenia).
• إرتفاع نسبة إنزيمات الكبد.

أعراض جانبية نادرة
من شآنها آن تظاهر لدي حتي 1 من كل 1000 شخص:
• رد فعل تحسسي شديد الذي يسبب إنتفاخ الوجه، اللسان أو الحنجرة، الذي قد يؤدي لصعوبات في البلع أو في التنفس.
• حماض لبني (تمعن في الفقرة التالية، “أعراض جانبية محتملة أخرى للعلاج المشترك HIV”).
• إلتهاب البنكرياس (pancreatitis).
• تفكك النسيج العضلى.
• إضطرابات في الكبد، مثل يرقان، تضخم الكبد أو كبد دهني، إلتهاب (التهاب الكبد).

عرض جانبي نادر يمكن أن يظهر في فحوصات الدم وهو:
• إرتفاع نسب الإنزيم المسمى أميلاز.

أعراض جانبية نادرة جداً
من شانها آن تظهر لدي حتي 1 من كل 10000 شخص:
• وخز أو خدر في الذراعين، في الرجلين، في راحتي اليدين أو القدمين.
عرض جانبي نادر جدا يمكن أن يظهر في فحوصات الدم وهو:
• فشل نخاع العظم في انتاج خلايا دم حمراء جديدة (pure red celaplasia).
• أعراض جانبية محتملة أخرى للعلاج المشترك لHIV.
العلاج المشترك مثل إيبيفير قد يؤدي إلى تطور حالات طبية أخرى أثناء العلاج من HIV.

تلوثات قديمة من شأنها أن تستعيد نشاطها
إن الأشخاص الذين يعانون من تلوث HIV متقدم (إيدز) لديهم جهاز مناعي ضعيف، ولذلك لديهم احتمال أكبر لتطوير تلوثات خطيرة (تلوثات إنتهازية). عندما يبدأ هؤلاء الأشخاص علاجا، من شأنهم أن يكتشفوا بأن تلوثات قديمة ومستترة تنشط بقوة، وتسبب ظهور علامات وأعراض إلتهاب. هذه الأعراض ناتجة على ما يبدو عن زيادة قوة الجهاز المناعي للجسم، بحيث يبدأ الجسم بمحاربة هذه التلوثات.
بالإضافة للتلوثات الإنتهازية، يمكن أن تظهر أمراض مناعية ذاتية (حالة تحدث عندما يهاجم جهاز المناعة نسيج سليم في الجسم) بعد أن بدأت بتناول أدوية لعلاج تلوث الHIV لديك. يمكن أن تحدث الإضطرابات المناعية الذاتية بعد عدة أشهر من بدء العلاج.
إذا كنت تلاحظ أية أعراض لتلوث أو أعراض أخرى مثل ضعف عضلي، ضعف يبدأ في راحتي اليدين والقدمين ويتقدم نحو الأعلى بإتجاه مركز الجسم، ضربات قلب، رجفان أو فرط نشاط، الرجاء بلغ طبيبك حالا عن ذلك لتتلقى العلاج المطلوب.

إذا كنت تعاني من أية أعراض لتلوث أثناء تناولك Epivir:
– إحك حالا لطبيبك. لا تتناول أدوية أخرى لعلاج التلوث بدون إستشارة طبيبك.
من شأن الأشخاص الذين يتناولون علاجاً مشتركاً ل HIV أن يكتشفوا تغيراً فى بنية أجسامهم، بسبب حدوث تغيرات في توزع الشحوم:
• يمكن أن تختفي شحوم من الرجلين، الذراعين أو الوجه.
• قد تتراكم شحوم إضافية حول البطن، أو على الثديين أو الأعضاء الداخلية.
• يمكن أن تظهر كتل من الشحم على مؤخرة الرقبة.

من غير المعروف حتى الآن ما هو سبب هذه التغيرات، أو فيما إذا كان لها تأثيرات طويلة المدى على صحتك، إذا لاحظت تغيرات فى بنية جسمك إحك لطبيبك.

الحماض اللبني هو عبارة عن عرض جانبي نادر لكنه خطير
هناك اشخاص يتناولون ايبيفير أو أدوية مشابهة أخري (NRTIs)، والذين تتطور لديهم حالة تسمى الحماض اللبني، سوية مع تضخم الكبد.
الحماض اللبني ينتج عن تراكم حمض اللبن فى الجسم. هذا الأمر نادر. وإذا حدث ذلك، فهو يتطور عادة بعد عدة أشهر من العلاج. هذا الأمر يمكن أن يشكل خطرا على الحياة، ويسبب قصورا فى أعضاء داخلية.
إن إحتمال تطور حماض البني يكون أكبر لدى أشخاص لديهم مرض في الكبد أو لدى أشخاص.
علامات الحماض اللبني تشمل:
• تنفس عميق، سريع وثقيل.
• الميل إلى النوم.
• خدر أو ضعف فى الأطراف.
• الشعور بوعكة (غثيان)، تقيؤ.
• ألم في البطن.
أثناء فترة علاجك، يقوم طبيبك بفحصك بخصوص تواجد علامات لحماض لبنى. إذا وجدت لديك إحدى الأعراض التى فصلت أعلاه أو أي عرض آخر يقلقك:
– توجه إلى طبيبك بأسرع ما يمكن.
من الجائز أن تكون لديك مشاكل فى عظامك.
هناك أشخاص يتناولون علاجا مشتركا ل HIV ويطورون حالة تسمى osteonecrosis (نخر العظام)، في هذة الحالة، تموت بعض أجزاء النسيج العظمى جراء انخفاض في تزويد الدم إلى العظم. يمكن أن تتطور هذه الحالة لدى الأشخاص بإحتمال أكبر:
• إذا كانوا يتناولون علاج مشترك لفترة طويلة.
• إذا كانوا يتناولون أيضا أدوية مضادة للإلتهاب المسماة كورتيكوستيروئيدات.
• إذا كانوا يشربون الكحول.
• إذا كان جهازهم المناعي ضعيفا جدا.
• إذا كانوا يعانون من زيادة فى الوزن.

علامات نخر العظام تشمل:
• تصلب المفاصل.
• آلام وأوجاع (بالأخص في الورك، في الركبة أو في الكتف).
• صعوبة فى الحركة.
في حال ملاحظتك لاحدي تلك الاعراض:
– بلغ طبيبك.
أعراض أخرى التي من شأنها أن تظهر في فحوصات الدم.

إن العلاج المشترك ل HIV قد يسبب أيضا:
• إرتفاع نسب حمض اللبن في الدم، والذي يمكنه في حالات نادرة أن يؤدي لحماض لبني.
• إرتفاع نسب السكر والشحوم (التريجليسيريدات والكولسترول) في الدم.
• مقاومة للإنسولين (لذلك إذا كنت مريضا بالسكري، فمن الجائز أن تحتاج لتغيير المقدار الدوائى للإنسولين الخاص بك من أجل موازنة نسبة السكر فى دمك).

إذا ظهر عرض جانبي إذا تفاقمت إحدى الأعراض الجانبية، أو عندما تعاني من عرض جانبي لم يذكر فى هذه الصفحة، عليك إستشارة الطبيب.

5) كيفية تخزين دواء إيبيفير ؟

• تجنب التسمم يجب حفظ Epivir وكل دواء في مكان مغلق بعيداً عن مجال رؤية ومتناول أيدي الأطفال و/ أو الرضع، وذلك لتفادي إصابتهم بالتسمم. لا تسبب التقيؤ بدون تعليمات صريحة من الطبيب.
• لا يجوز إستعمال الدواء بعد إنقضاء تاريخ الصلاحية (exp، date) الذي يظهر علي ظاهر العلبة. يشير تاريخ الصلاحية إلى اليوم الأخير من نفس الشهر.
• يجب الإتلاف بعد شهر من الفتح للمرة الأولى.
• لا يجوز التخزين فوق 25 درجة مئوية.

6) معلومات إضافية حول دواء Epivir إيبيفير

• يحتوي Epivir بالإضافة للمادة الفعالة أيضاً: Sucrose 20%، propylene glycol، sodium citrate، methylhydroxybenzoate، citric acid (Anhydrous)، artificial strawberry flavour، artificial banana flavour، propyl hydroxybenzoate، purified water.

• كيف يبدو إيبيفير وما هو محتوى العلبة:
إيبيفير محلول للشرب يتوفر ضمن قنينة بولي إتيلين بيضاء تحتوي على 240 ملل محلول.
العلبة تشمل بداخلها على محقنة قياس للإعطاء عن طريق الفم وملائم يلاستيكي للقنينة.

• المنتج: جلاكسو سميثكلاين.Inc ميسيسوجا، كندا.

صورة,دواء,علاج, عبوة, إيبيفير, Epivir
صورة: عبوة إيبيفير Epivir
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

أضف تعليق

error: