أورسو بلس – Urso Plus | للتليف المراري والحصوات المرارية

أورسو بلس كبسولات Urso Plus Capsules / حامض أورسوديوكسيكوليك، سيليمارين Ursodeoxycholic Acid , Silymarin

التكوين النوعي الكمي: تحتوي كل كبسولة أورسو بلس علي المواد الفعالة: حامض أورسوديوكسيكوليك 250 مج. وسيلمارين (70%) 140 مج.
المكونات المكملة: أنظر (6).

المادة الفعالة:
• حامض أورسوديوكسيكوليك Ursodeoxycholic Acid.
• سيليمارين Silymarin.

الشكل الصيدلاني: كبسولة جيلاتينية صلبة. المظهر: كبسولة جيلاتينية صلبة غير شفافة وتحتوي على مسحوق أبيض مضغوط أو حبيبات.

1. دواعي استعمال أورسو بلس

• علاج أعراض التليف المراري الأولي و تراكم الدهون شريطة ألا يكون هناك تليف كبدي غير قابل للتعويض.
• كمدعم للكبد لتحسين وظائف الكبد.
• إذابة الحصوات المرارية الكوليسترولية المنشأ والتي لا يزيد قطرها عن 15 ملم في المرضى الذين مرارتهم مازالت تقوم بوظائفها علي الرغم من وجود الحصوة.

2. الجرعة وطريقة ومدة استخدام Urso Plus أورسو بلس

• تختلف الجرعة طبقا لنوع المرض و استجابة المريض.
• يوصى بالجرعة اليومية التالية في علاج أعراض أمراض الكبد المتعلقة بركود السائل الأصفر مثل: التليف المراري الأولي:
• الجرعة الموصي بها من حامض الأورسوديوكسيكوليك هي 13–15 مجم/كجم يوميا للبالغين المصابين بمرض ركود العصارة الصفراوية.

والجرعة اليومية المذكورة أعلاه من حامض أورسوديوكسيكوليك متوافقة مع جرعة سيليمارين، التي تعتمد علي حالة المريض، وتتراوح من 2 – 3 كبسولات (حوالي 140 – 400 مجم).
يجب ابتلاع الكبسولات ككل مع بعض الوسائل. وينبغي توخي الحذر لضمان أن تؤخذ علي نحو منتظم.
إن يستخدم أورسوبلس كبسولات في حالات التليف المراري الأولي قد يستمر ألي أجل غير مسمى.
في حالات نادرة من مرضي التليف المراري الأولي، قد تتفاقم الأعراض الإكلينيكية في بداية العلاج، مثل زيادة الحكة، إن حدث هذا، ينبغي أن يستمر العلاج وتكون جرعة أورسوبلس كبسولة واحدة يوميا، ثم تزداد الجرعة تدريجيا (1 كبسولة كل أسبوع) إلي أن يتم التوصل الي الجرعة المبينة في نظام الجرعات.

3. موانع استعمال أورسو بلس Urso Plus

أورسوبلس كبسولات قد لا يستخدم في:
• الالتهاب الحاد في الحويصلة المرارية أو القناة المرارية.
• انسداد القناة المرارية (انسداد القناة المرارية العامة أو انسداد الأنبوب المراري).

وظائف الكبد لا يتطابق دائما مع تحسن الحالة المرضية للكبد.
• لذا يجب رصد إنزيمات ALT،AST ،AP ،GGT والبيليروبين شهريا لمدة ثلاثة أشهر بعد بدء العلاج، ثم كل ستة أشهر بعد بدء العلاج، ثم كل ستة أشهر بعد ذلك.
• ينبغي إيقاف العلاج في حالة زيادة مستويات هذه المؤشرات.
• الاستخدام طويل الأمد لجرعات تتجاوز الجرعة الموصي بها من حامض أورسوديوكسيكوليك (أي 13 – 15 مج/كج يوميا) ارتبط بتحسن اختبارات وظائف الكبد ولكن لم يحسن البقاء علي قيد الحياة، كما ارتبط بارتفاع في معدلات الآثار الجانبية الخطيرة (بما في ذلك الوفاة أو زرع الكبد) مقارنة مع الدواء الوهمي.
• من أجل تقييم التقدم في العلاجية وللكشف الفوري عن أي تكلس في الحصوات المرارية، اعتمادا على حجم الحصوة، ينبغي تصوير المرارة بالموجات فوق الصوتية بعد 6 – 10 شهور من بداية العلاج.

5. التفاعل مع العقاقير الطبية الأخرى

حامض أورسوديوكسيكوليك:
• لا ينبغي تناول أورسوبلس كبسولات في نفس الوقت مع كوليسترامين، كولستيبول أو مضادات الحموضة التي تحتوي على هيدروكسيد الومنيوم حيث أن تلك المستحضرات تحتجز حامض أورسوديوكسيكوليك في الأمعاء مما يقلل الامتصاص والفاعلية.
وإذا كان من الضروري استخدام مستحضر يحتوي على إحدى هذه المواد، يجب أن يؤخذ على الأقل قبل أو بعد أورسوبلس كبسولات بساعتين.
•أورسوبلس كبسولات يمكن أن تزيد من امتصاص السيكلوسبورين من الأمعاء، لذلك ينبغي التحقق من تركيزات هذه المادة في الدم من قبل الطبيب في المرضى الذين يتلقون العلاج بسيكلوسبورين، ويتم تعديل جرعة السيكلوسبورين إذا لزم الأمر.
• في حالات معزولة، أورسوبلس كبسولات يمكن أن يقلل من امتصاص سيبروفلوكساسين.
• حامض أورسوديوكسيكوليك يقلل من أعلى تركيز في البلازما (Cmax) والمساحة الواقعة تحت منحنى (AUC) لمادة نيترينديبين (من مضادات الكالسيوم) على هذا الأساس، جنبا إلى جنب مع النتائج في المختبر، قد يكون من المفترض أن حامض أورسوديوكسيكوليك يحث إنزيم تأييض الأدوية السيتوكروم P450 3A4.
ولذلك ينبغي توخي الحذر في حالات التناول مع الأدوية التي يتم تأييضها عن طريق هذا الإنزيم، وتعديل الجرعة قد يكون ضروريا.

سيليمارين:
قد يتداخل في تأثيرات العلاج الذي يحل محل الاستروجين وموانع الحمل من الفم بسبب أثارة الأستروجينية المحتملة

6. الحمل والرضاعة

حامض أورسوديوكسيكوليك:
• قدمت بعض الدراسات التي أجريت علي الحيوانات دليلا على أثار مشوهة خلال المرحلة المبكرة من الحمل.
• هناك خبرة غير كافية في البشر في الأشهر الثلاثة الأولي من الحمل.
• النساء اللائي هن في سن الإنجاب، يعالجن بحامض أورسوديوكسيكوليك إذا كن يستخدمن وسائل منع حمل يمكن الاعتماد عليها، ويجب استبعاد الحمل قبل بدء العلاج.
• لأسباب تتعلق بالسلامة، لا ينبغي أن يتم العلاج بحامض أورسوديوكسيكوليك خلال الأشهر الثلاثة الأولي من الحمل (أنظر أيضا (5) 3.4).
• وبم أنة لا يوجد بيانات كافية عن مرور حامض أورسوديوكسيكوليك إلي لبن الأم، لذا ينصح بعد استخدامه خلال فترة الرضاعة.

سيليمارين:
بسبب الأثر المشابهة للاستروجين الذي يمكن أن يرتبط بتناول سيلمارين، من الأفضل للمرأة الحامل أو المرأة التي تعاني من حالات تعتمد على الهرمونات أن تتجنب تناوله.

الآثار على القيادة واستخدام الألات: لم يلاحظ للعقار أية تأثيرات على القدرة على القيادة واستخدام الآلات.

7. الآثار غير المرغوب فيها

يستند تقييم الآثار غير المرغوب فيها على البيانات التالية:
شائعة جدا: إذا حدثت في أكثر من 1 من كل 10 مرضى تم علاجهم.
شائعة: اذا حدثت في أكثر من 1 من كل 100 مريض تم علاجهم.
غير شائعة: إذا حدثت في أكثر من 1 من كل 1000 مريض تم علاجهم.
نادرة: إذا حدثت في أكثر من 1 من كل 10000 مريض تم علاجهم.
نادرا جدا: إذا حدثت في 1 من كل 10000 مريض تم علاجهم أو أقل بما في ذلك الحالات المعزولة.

أثار جانبية على الجهاز الهضمي:

في التجارب الإكلينيكية، ذكرت التقارير أن خلال العلاج بحامض أورسوديوكسيكوليك كان من الوارد حدوث براز مثل العجين أو إسهال.
وكان نادرا جدا ما يحدث ألم شديد في الجانب اليمين العلوي من البطن أثناء علاج التليف المراري الأولي.
وفي حالات نادرة، قد يصبح البراز دهنيا.

اضطرابات الكبد: خلال العلاج بحامض أورسوديوكسيكوليك، قد يحدث تكلس في الحصوات المرارية في حالات نادرة جدا.
وخلال علاج المراحل متقدمة من حالات التليف المراري الأولي، في حالات نادرة جدا، لوحظ تليف كبد غير معوض، والذي تراجع جزئيا بعد توقف العلاج.
تفاعلات فرط الحساسية:
في حالات نادرة جدا، قد تحدث حكة.

‏الجرعة الزائده: الأسهل قد يحدث في حالات الجرعة الزائده، وبصفة عامة الأعراض ‏الأخرى للجرعة الزائدة من غير المرجح حدوثها، لأن امتصاص حامض اورسوديوكسيكوليك يتناقص مع زيادة الجرعة وبالتالي يفرز أكثر مع البراز.
إذا حدث الإسهال، لا بد من تخفيض الجرعة، وفى حالات الإسهال المستمر، ينبغي إيقاف العلاج.
‏لا يوجد تدابير ضرورية محددة لمكافحة الإسهال، ويتم معالجة عواقبه بعلاج الأعراض مع استعادة السوائل وتوازن الكهارل.

8. الخواص الصيدلية

‏1. الخصائص الديناميكية للدواء:
‏حامض اورسوديوكسيكول:
• حامض اورسوديوكسيكول هو حامض مراري يوجد في الإنسان بشكل طبيعي بمقادير بسيطة.
• بعد تناوله عن طريق الفم، يقلل حامض اورسوديوكسيكوليك من تشبع السائل الأصفر بالكوليسترول بمنعة تصنيع الكلوليسترول في الكبد وامتصاص الأمعاء له وإفرازه في السائل الأصفر.
‏وبالتالي كنتيجة لتشتيت الكوليسترول وتكوين حامض أورسوديوكسيكوليك بلورات سائلة تندمج مع الكوليسترول، من ثم يتم إذابة حصوات المرارة الكوليسترولية المنشأ تدريجيا.
• وفقا للمعلومات الحالية، فان فعالية حامض أورسوديوكسيكوليك، في حالات أمراض الكبد المتعلقة بركود السائل الأصفر، تعود إلي استبدال الأحماض المرارية المنظفة السامة للخلايا الطاردة للماء المحبة للدهون بالأحماض المرارية الواقية للخلايا المحبة للماء، إلي جانب تحسين القدرة الإفرازية لخلايا الكبد، وكذلك عمليات تنظيم المناعة.
سيليمارين:
يثبت الخلايا غشاء الخلايا الكبدية،
2. الخصائص الحركية للدواء:
‏• الامتصاص:
‏بعد تناوله عن طريق الفم، يتم امتصاص حامض اورسوديوكسيكوليك بسرعة في الصائم و اللفانفي العلوي من خلال النقل السلبي، وفي اللفانفي السلبي من خلال النقل النشط بمعدل امتصاص يتراوح من 60 – 80 % بشكل عام
‏• التوزيع
‏بعد الامتصاص، يخضع حامض اورسوديوكسيكوليك كلة تقريبا للترافق الكبدي مع الأحماض الامينية: جليسين وتاورين.
• الأيض:
‏اثر المرور الأول عبر الكبد يصل إلى 60 ‏%.
‏تحت تأثير البكتريا المعوية، يحدث تدهور جزئي ينتج عنة حامض 7• حامض كيتوليثوكوليك وحامض ليثوكوليك.
حامض ليثوكوليك سام للكبد ويسبب تلف الخلايا الكبدية في العديد من الفصائل الحيوانية، بينما في البشر، لا يمتص منة سوي كميات ضئيلة جدا ويتم التخلص من سميتها في الكبد.
• الإخراج:
نصف الحياة البيولوجية (2/1t) لحامض اورسوديوكسيكوليك هى 3.5 – 5.8 ساعة ويفرز عن طريق الصفراء ونهاية المطاف في البراز.
سيليمارين:
• الامتصاص:
بعد تناوله عن طريق الفم، يتم امتصاص سيليمارين.
يتم التحقق ذروة التركيز في الدم بعد ساعتين.
النسبة التي يتم امتصاصها من 140 مج سيليمارين في كبسولات أورسوبلس هي 70%
• التوزيع:
في الدم، يقترن من 90 – 95 % سيليمارين بالبروتين.
• الإخراج:
نصف الحياة البيولوجية (2/1t) لسيليمارين هي 6.3 ساعة.
ويسبب وزنة الجزيئي العالي نسبيا، يفرز 90% عن طريق العصارة الصفراوية، وحاوالى 10% من الجرعة المعطاة تدخل الدورة الكبدية المعاوية.
3. بيانات السلامة قبل الإكلينيكية:
1) السمية الحادة:
دراسات السمية الحادة في الحيوانات لم تكشف عن أي أضرار سمية.
2) السمية المزمنة:
أظهرت دراسات السمية شبة المزمنة في القرود أثار سامة على خلايا الكبد في المجموعات المعطاة جرعات عالية، في شكل تغيرات وظيفية (بما في ذلك تغيرات إنزيمات الكبد)، والتغيرات الشكلية مثل انتشار القناة الصفراوية، البؤر الملتهبة البابية وتنحر الخلايا الكبدية، هذه التأثيرات السامة ترجع الي حامض ليثوكوليك، الذي ينتج عن التدهور الجزئي لحامض اورسوديوكسيكوليك، والذي في القرود – على عكس البشر – لا يفقد سميته، الخبرات الإكلينيكية تؤكد أن الآثار المذكورة لا علاقة لها بالبشر.
3) السرطنة والسمية الجينية:
كشفت الدراسات طويلة الأجل في الفئران والجرذان عدم وجود دليل علي احتمال الإصابة بالسرطان من حامض اورسوديوكسيكوليك.
الاختبار مع الحامض اورسوديوكسيكوليك كشف عدم وجود دليل علي أثار سمية وراثية.
4) السمية الإنجابية:
في الدراسات على الفئران، حدثت تشوهات الذيل فقط بعد جرعة الحامض اورسوديوكسيكوليك 2000 مج/كج من وزن الجسم (التي تتوافق مع الجرعة اليومية 2.81 في شخص وزنة 70 كج).
ولم يؤثر حامض اورسوديوكسيكوليك علي الخصوبة لدي الفئران، كما لم يؤثر علي نمو الذرية أثناء وبعد الولادة.
أما في الأرانب، لم يحدث آثار مشوهة من حامض اورسوديوكسيكوليك في جرعات تصل إلي 300 مج/كج من وزن الجسم.

9. التفاصيل الصيدلية

1. قائمة المواد المكملة:
1) الجيلاتين.
2) السيليكا الغروي.
3) ستيرات المغنيسيوم.
4) نشا الذرة.
5) ثاني أكسيد التيتانيوم.
2. عدم التوافق:
لا شيء معروف حطي ألان.
3. العمر الافتراضي:
3 سنوات.
4. تعليمات خاصة بالتخزين:
لا يوجد احتياطات خاصة لازمة للتخزين.
5. طبيعة ومحتويات الحاوية:
• طبقة بلاستيكية شفافة عديمة اللون، ملحوظة بورق الألمونيوم.
6. تعليمات خاصة بالاستخدام والمعالجة والتخلص من العبوة:
لا يوجد تعليمات خاصة.

حامل الإذن التسويقي: شركة مينا فارم للأدوية والصناعات الكيماوية، مصر.

صورة, عبوة, أورسو بلس , Urso Plus
صورة: عبوة أورسو بلس Urso Plus
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

أضف تعليق