أفضل الوجهات السياحية للرحلات العائلية

صورة , متحف اللوفر , باريس , الوجهات السياحية
متحف اللوفر – باريس

المواطنون العرب يمضون أغلب شهور العام في العمل، لذلك فهم يبحثون دائمًا عن رحلات سياحية ممتعة في العطلة السنوية. والمسافر العربي قد يجد الكثير من الوجهات السياحية التي تتناسب مع رحلاته الفردية ومغامراته مع أصدقاءه.

ولكن قد يجد صعوبة في إختيار وجهات سياحية ملائمة لأفراد أسرته، وخاصةً عند البحث عن أنشطة ترفيهية تناسب جميع الأذواق لأفراد الأسرة المختلفين في الطباع.

أكثر الوجهات السياحية المُلبية لرغبات وطموحات الذوق العربي

تركيا: الحدود الجغرافية لتركيا تقع داخل قارتين، لذلك هي مزيج متعدد الثقافات والعادات والتاريخ والطراز المعماري، وهي تمتليء بالمزارات العائلية فمنها رحلة العَبَّارة بمضيق البسفور لمشاهدة معالم اسطنبول من وسط الماء، ومنها الرحلات البحرية الغاطسة في المضيق للإستمتاع بالحياة المائية، وكذلك يمكننا الإستمتاع بالمساجد التاريخية والحصون والقلاع وأبراج الجنود.

وسيستمتع الأطفال حتمًا بمدينة التزلج ومتحف الألعاب، وبعيدًا عن العاصمة تمتلك تركيا مدنًا ساحلية ذات طبيعة براقة على البحر المتوسط مثل بودروم ومرمرة، وفيها مدن على ساحل بحر إيجة.

دبي: إذا كنت تبحث لأسرتك عن متعة التسوق ورفاهية المنتجعات الترفيهية فدبي هي الإختيار الأمثل، وفيها لا يمكن إغفال زيارة برج خليفة ومنتجع أتلانتيس للإستمتاع بما يقدمه من رياضات مائية، وكذلك الجولات في العديد من المقاهي ومراكز التسوق العربية الطراز أو العالمية الماركة. وفيها أيضًا مدينة التزلج ومدينة الأحياء المائية وهي الأكبر في الشرق الأوسط وتضم 500 نوع نادر.

وإذا ذُكرت دبي ذُكرت رحلات السفاري بسيارات الدفع الرباعي وما تُضفيه من شعور بالمغامرة الصحراوية لا نظير له.

تايلاند: هي مليئة بالشواطيء والحدائق والأسواق النابضة بالحياة على مدار الساعة، وفيها من الشلالات الساحرة ما لا يمكن وصفه بالكلمات، كما يمكن للأطفال الإستمتاع بعروض أفيال السامفران واللعب مع التماسيح في مزرعتهم وممارسة الأنشطة المائية بمتنزة سيام المائي، ومن الجولات السياحية المذهلة في تايلاند ركوب الدراجات بين الجبال وعلى سفوحها الممتدة والمتواصلة في إستقامة غريبة.

هاوي: هي من أجمل الوجهات السياحية العائلية، وتحتوي على العديد من الألعاب المائية التي يحبها الأطفال، كما أنها ذات مناظر طبيعية خلابة تبعث على الراحة والإسترخاء، إلى جانب أنها تتضمن مناطق تصلح لرحلات إستكشاف الطبيعة ورحلات التخييم وهو ما يجعل الأسرة تعيش مغامرة جماعية إستثنائية تُلقي بظلالها على روح التعاون والترابط بين أفرادها.

جرب مثلًا اصطحاب أسرتك إلى جزيرة ماوي ثاني أكبر جزر هاواي، وتُحيطها الجبال السوداء الناتجة عن براكين ثارت في العصور السحيقة، كما أنها تطل على المحيط الهادي وتشتهر بسهولة مشاهدة الحياة المائية التي يعشقها الأطفال مثل الدلافين والحيتان والسلاحف، كما يمكن ترتيب رحلة غطس بالغواصة الزجاجية التي تسمح بمشاهدة الأسماك وعالم ما تحت الماء بالعين المجردة.

باريس: تمتلك العاصمة الفرنسية مقاصد سياحية لا حصر لها، والأهم أن كل هذه المقاصد مجتمعة تُناسب أذواق عديدة ومختلفة الإهتمامات تمامًا، فإذا كنت من الأطفال – أو من البالغين – فلن يفوتك زيارة مدينة ديزني لاند الباريسية وهي واحدة من أفضل المدن الخيالية التي يحبها الصغار والكبار.

فالأطفال يعشقون عالم ديزني الخيالي بألوانه ومبانيه وقصصه وأبطاله الأسطوريين. وكذلك مركز بومبيدو الذي يحتوي على معرض مصمم خصيصًا للأطفال وفيه العديد من الأنشطة الممتعة مثل ركوب الأحصنة الصغيرة ومشاهدة العروض المسرحية للعرائس.

أما إذا أردت أن تنبهر برونق الحضارة وروعة الطُرز المعمارية فلن تغفل زيارة برج إيفل وكاتدرائية نوتردام ومتحف اللوفر.

مدينة أورلاندو الأمريكية: المدينة تعج بالمزارات السياحية الرائعة، ففيها حدائق أورلاند العالمية التي تُدخل الأطفال في أجواء أفلام “هاري بوتر” الشهيرة، كما أنها تحتوي على مدينة “والت ديزني” التي تتضمن ستة حدائق رئيسية منها أربعة تم تسميتها بأسماء شخصيات ديزني الكرتونية وهي الأجمل والأفخم بين كل مدن ديزني العالمية، وحديقتين مائيتين.

كما تتعدد في أورلاندو المنتجعات المائية التي تسمح بفرص متعددة للسباحة وركوب الأمواج والإستمتاع بالأنشطة المائية، ومنها رؤية الحياة المائية من الأعماق، أو الإسترخاء ومشاهدة المناظر الطبيعية خلال جولة مائية على متن أكبر قارب سريع في العالم The Sea Screamer Speedboat.

أضف تعليق