أعلانات فيديوهات فيسبوك تنافس اليوتيوب

أعلانات فيديوهات فيسبوك , Facebook Ad Breaks

في عام ٢٠١٨ قرر “مارك زوكربيرج” مؤسس فيسبوك أن يكون شريكاً مع صناع المحتوى في الربح، فأصبح اي شخص يقوم بنشر اعلان ما على الفيس بوك يقاسم ارباح هذا الاعلان مع فيسبوك، والذي يطلق عليه مؤخراً اسم “Facebook Ad Breaks”. دعونا نتعرف أكثر على طرق فيسبوك لجني الأموال من الفواصل الاعلانية في هذا المقال.

ما هي شروط نشر إعلان ما على فيسبوك

يوضح لنا “عمر قصقص” الخبير في مواقع التواصل الاجتماعي الشروط قائلاً: أن شروط نشر اعلان ما على فيسبوك لا تعتبر شروط تعجيزية، إذا أن المطلوب بالنهاية هو:
● إنشاء صفحة تضم عشرة ألاف متابع.
● وجود مشاهدات تصل إلى ثلاثين ألف مشاهدة، مع ضرورية مشاهدة على الأقل دقيقة من الفيديو.
● ألا يكون الفيديو خارق لسياسة الفيسبوك؛ أي ألا يكون المحتوى مسروق أو يحتوي على أفكار عنصرية مثلاً.

وبالرغم من إمكانية جنى الكثير من الأموال من وراء هذه المشاهدات، إلا أن المشكلة الحقيقية لفيسبوك هي أن الشخص قد يستيقظ يوماً ويجد أن صفحته محظورة لأي سبباً ما، منها التفاعل غير الشرعي، أو خرق لقوانين فيسبوك بدون إبداء الطريقة تحديداً التي تم خرق بها القوانين، ومن الغريب أنه قد تم حظر حوالي ٨٠% من المشتركين في “Facebook Ad Breaks”، منها صفحة لشركة تعتبر من أضخم الشركات التي تقوم بعمل حرف ابداعية وهي صفحة “5-minutes crafts”، والتي تضم تقريباً ٥٦ مليون مشترك وذلك بلا سبب واضح، مما يجعل فيسبوك فاقداً للثقة عند كثير من ناشري المحتوى.

أما عن قواعد يوتيوب للإعلانات فهي مختلفة تماماً عن فيسبوك؛ حيث يعتمد YouTube على اعطاء إنذار أول للشخص إذا قام بوضع محتوى مسروق، ويستمر هذا الانذار لمدة ٣ أشهر، وبعد ذلك يكون هناك إنذاراً أخر، ومع الإنذار الثالث والأخير يتم غلق القناة نهائياً، لذلك فإن المنصة الأفضل لنشر الفيديوهات هي يوتيوب، والمشكلة الوحيدة أو الفرق الوحيد بين يوتيوب وفيسبوك هو أن الارباح الناتجة عن فيسبوك تكون أعلى؛ فإذا كان الشخص يجني من اليوتيوب دولار، فإنه يجني خمسة دولارات من فيسبوك، كما أن التفاعل يعتبر أكثر على فيسبوك بكثير من يوتيوب.

ومشكلة الفيسبوك أيضاً والتي تواجه الصفحات، وناشري المحتوى والفيديوهات، ورجال الأعمال هي وجود التحديثات الدائمة لفيسبوك، والتي تكون غالباً ضد هؤلاء الأشخاص بشكل واضح.

وأخيراً، فإنه بالرغم من كل ذلك وبالرغم من الربح المادي الكبير الناجم عن فيسبوك، فإنه يُنصح بالنهاية بالثقة وبنشر المحتوى على يوتيوب، والتي تعتبر المنصة ذات القوانين الواضحة والمريحة بشكل أكبر، أو حتى يقوم الشخص بعمل موازنة بين الفيسبوك ويوتيوب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: