أسلوب الاختصاص وصور المختص.. مع الأمثلة التوضيحية

أسلوب الاختصاص وصور المختص.. مع الأمثلة التوضيحية

أسلوب الاختصاص

سنتحدث في هذا الدرس عن أسلوب الاختصاص: وهو أسلوب يذكر فيه ضمير للمتكلم غالباً أو المخاطب أحيانًا وبعده اسمٌ ظاهر منصوب يسمى: مختصًا يأتي لتفسير الضمير وتوضيحه، مثل؛ نحن الإماراتيون بارعون ← فالجملة أساسًا (نحن بارعون)، نحن: في محل رفع مبتدأ، وبارعون: خبر، ولكن جاءت كلمة (الإماراتيون) لتوضيح المقصود بــ (نحن).

وتقدير الكلام: نحن – أخص الإماراتيون – بارعون.

والفعل أخص محذوف وجوبًا لا يجوز ذكره، وكلمة الإماراتيون: مفعول به لهذا الفعل المحذوف.

فالاسم الذي يأتي بعد الضمير يكون منصوبًا على الاختصاص بفعل محذوف وجوبا تقديره (أعني، أخص، أقصد)، ويعرب هذا الاسم مفعولاً به، مثل أن نقول؛ إننا – رجال المستقبل – نحمل طموح الأمة.

أو قولنا: نحن – معشر الطلاب – مجتهدون.

صور المختص

وعند الحديث عن الاختصاص يجيب أن نذكر صور المختص، وهي كالتالي:

  • أن يكون معرفًا بـ (ال)، مثل؛ نحن الأطباء نعالج المرضى.
  • أو مضافًا إلى معرفة، مثل؛ نحن أطباء المستشفى نعالج المرضى.
  • أو إحدى الكلمتين أيها للمذكر أو أيتها للمؤنث يليها اسم مرفوع فيه (ال) يعرب صفة.

أمثلة

  • أنت أيها الشابُ درعُ الوطن.
  • أنتِ أيتها الأم مصنع الرجال.
  • أنتم أيها الجنود درع الوطن.

وإذا جاء المخصوص في صوره أيها، أيتها فتعرب (أيها، أيتها): مفعولا به مبني على الضم في محل نصب على الاختصاص بفعل محذوف وجوبًا تقديره (أخص)، والاسم بعدها صفة مرفوعة لـ (أيها) لو كان مشتقا، أو بدل مرفوعا منها لو كان جامداً.

فـ أيها الشاب: تعرب أيها اسم مبني على الضم في محل نصب على الاختصاص بفعل محذوف وجوبا تقديره (أخص)، والهاء للتنبيه.

الشاب: صفة مرفوعة من (أيها).

وأيتها الأم تُعرَب كالتالي:

أيتها: اسم مبني على الضم في محل نصب على الاختصاص بفعل محذوف وجوبا تقديره (أخص)، والهاء للتنبيه.

الأم: بدل مرفوع من أيتها.

وبهذا يكون انتهى درسنا اليوم وعرفنا من خلاله كيفية تميز أسلوب الاختصاص من غيره من الأساليب، وكيفية إعراب الاسم المختص.

أتمنى أن تكونوا قد استمتعتم بهذه الدرس ونلقاكم على خير في درسٍ جديد.

ويمكنكم -كذلك- مراجعة شرح درس أسلوب الاختصاص مع التعرّف على صور وإعراب الاسم المختص.. بالأمثلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: