أسباب وعلاج مرض الربو

صورة , طفل , مريض , مرض الربو , بخاخة

يُعد الربو واحداً من الأمراض المزمنة التي تصيب الإنسان ويصل بسببها الالتهاب إلى الرئتين.

ما هو تعريف مرض الربو؟ وهل يعتبر مرض وراثي؟

قال “د. سالم العربي” استشاري أول في الأمراض التنفسية. يعتبر الربو عبارة عن ضيق في المسالك التنفسية حيث تنقسم القصبة الهوائية إلى قسمين كل قسم منها يؤدي إلى الرئة ثم تنقسم هذه الأقسام إلى مسالك ثم على شكل أنابيب ثم أصغر فأصغر حتى تصل إلى شجرة المسالك البولية.

يأتي الربو على شكل نوبات في النوبة الواحدة يحدث تقلصات في الشعب الهوائية أو في المسالك البولية كما يحدث التهاب من الداخل بحيث قُطر المسالك التنفسية يكون أقل ويحدث هنالك زيادة في إفراز المخاط، وكل هذه العوامل مجتمعة تجعل المريض يشعر بضيق في التنفس خاصة عند إخراج في عملية الزفير وتقلل من حجم الأنابيب التنفسية ويكون ذلك مصحوب بصوت الصفير.

وتابع الدكتور “سالم العربي” في الغالب يعتبر مرض الربو من الأمراض الوراثية لكن ليس بالضرورة أن يكون مريض الربو لديه سجل وراثي لهذا المرض وفي الحقيقة يعتبر هذا المرض خليط بين الوراثة وبين وجود المحفزات أو المهيجات التي تحفز وجود نوبة الربو التي قد تكون على شكل التهاب فيروسي أو التهاب بكتيري أو التعرض للغبار أو التعرض لبعض الحيوانات أو التعرض لحبوب اللقاح في أحد فصول السنة كفصل الربيع على سبيل المثال.

هل هنالك فرق بين الربو عند الكبار والصغار؟

لا يوجد هنالك فرق واضح بين حالة الربو عند الكبار والبالغين حيث تعتبر العوامل النفسية والمسببات هي نفسها عند الكبار والبالغين ولكن يمكننا القول أن الربو يبدأ منذ الطفولة وفي حالة تعرض الطفل الصغير للربو فإنه قد يستمر معه طيلة الحياة ولكن على الجانب الآخر قد يتعرض الكبار إلى الربو دون وجود تاريخ مرضي في الطفولة.

بالنسبة للأعراض لمرض الربو فهي نفسها كما سبق الذكر ولكن قد يكون هنالك صعوبة عند صغار السن والأطفال في كيفية تحمل العلاج، ومن هنا يعتبر علاج الأطفال الكبار من الربو أسهل من الصغار.

طرق السيطرة على مرض الربو

يعتبر الربو مرض مزمن مثله مثل الأمراض المزمنة الأخرى كمرض السكر وارتفاع ضغط الدم وللأسف لا يوجد هنالك علاج يمكنه أن يقضي على هذه الأمراض تماماً التي منها الربو الذي لا يوجد له علاج معروف ودائم يمكنه أن يقضي عليه بشكل نهائي ويجعل المريض يعيش بشكل طبيعي.

وأردف ” العربي” لابد من وجود سلم أو تدرج في مسألة علاج مرض الربو على حسب درجة الإصابة حيث يوجد لدينا الربو البسيط والربو المتوسط والربو شديد الخطورة ويختلف العلاج من مرحلة لأخرى حيث في الربو البسيط يمكننا استعمال نوع أو نوعين من البخاخات لكن الربو المتوسط قد نحتاج إلى علاج أكثر بينما الربو الشديد فهو يحتاج إلى علاج مكثف.

هل هنالك تأثير جانبي لعلاجات الربو على الأطفال؟

هناك من يعتقد أن أدوية الربو تؤثر جانبياً على صحتنا بينما على الجانب الآخر تفوق مشاكل الربو أي مشاكل أخرى قد تنتج من الأدوية العلاجية للربو حيث يمكن للربو في حالة عدم علاجه بطريقة جيدة التسبب في الوفاة لا قدر الله.

هناك نقطة مهمة أخرى يجب التذكير بها هي وجود الربو أثناء فترة الحمل حيث تتخوف العديد من السيدات من تناول الأدوية الخاصة بالربو خوفاً على الجنين بينما أشارت كل الدراسات والأبحاث في أوروبا وأميركا إلى أن خطورة الربو تفوق أية خطورة لأية علاجات أخرى، لذلك فإن كافة التوصيات تشير إلى ضرورة تناول أدوية الربو قبل وأثناء الحمل.

وأخيراً، يمكننا التعرف على النوبة الخطيرة للربو من خلال ملاحظة وجود صعوبة شديدة في التنفس بجانب وجود صعوبة في الكلام وزيادة في النبض حيث يمكنه التنفس لأكثر من 25 مرة في الدقيقة بعكس الإنسان الطبيعي الذي يتنفس 15 مرة فقط في الدقيقة الواحدة ويجب حينها تناول الأدوية والتي قد تصل إلى أقراص الكورتيزون في بعض الأوقات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: