أدعية طيبة للعام الجديد ٢٠٢١ عامة لكل أحباءنا

لم يكن اختيارنا تقديم باقتنا من أجمل أدعية طيبة للعام الجديد ٢٠٢١ محض صدفةً، لكننا نعلم أنّنا نقف عند نقطة فارقة بين عام يهم بالرحيل وعام يوشك على الحضور يتجدد بداخلنا الأمل في تحقيق ما نتمناه، وتكبر ثقتنا في الله ويقيننا أن الله عز وجل القادر على تدبير الأمور في السموات والأرض، والقادر على رزق الخلق، قادر جل في علاه على أن يجبر خواطرنا ويغير أحوالنا إلى ما هو أفضل.

ومن هنا أوجه دعوة لنفسي ولك عزيزي القارئ أن نستغل تلك الفترة ونغمر لحظاتنا ببركة الدعاء، وأن نفعل كل ما بوسعنا من القربات وصالح لأعمال لكي نكون من المقبولين والمستجابي الدعوة بإذن الله.

فما أجمل أن تكون البداية إعلان منا بمطلق التسليم لربنا عز وجل والاقرار بأنه النافع الضار، القادر على تغيير حالنا إلى الأفضل، والمالك لزمام حياتنا جميعها.

والآن نكتب بأقلام تفيض بالأمل ومداد اليقين بالله باقة متنوعة من (أدعية طيبة للعام الجديد (عامة)) فتابعونا وأمنوا على أدعيتنا، لعل الله عز وجل يجعل لنا ولكم حظ منها.

باقة أدعية طيبة للعام الجديد ٢٠٢١ (عامة)

يبقى الدعاء هو سر الأمل الذي نرجو من خلاله المدد من الله عز وجل، ولعلنا نسعد وترتاح قلوبنا حين نكل ما يهمنا وما يشغلنا إلى ربنا عز وجل، ونحن نعلم أنه بيده الخير وأنه أعلم بما فيه الخير لنا في كل أمورنا، فكلوا إليه أموركم وسلوه حاجاتكم، واعلموا أنه إذا أراد أمراً فإنما يقول له كن فيكون.

  • اللهم في بداية السنة الجديدة، أعنا على إصلاح حياتنا وتقبل ما لا نستطيع تغييره، واجعل لنا من همومنا مخرجاً وفرجاً.
  • اللهم إننا في هذه الحياة نواجه معارك لا نملك فيها أسلحة، ولا نقوى على خوضها بمفردنا، فيا رب انصرنا فيها وحقق مبتغانا، يا رب ليس لنا سواك فأعنا وحقق لنا ما نتمنى.
  • يا رب لا طاقة لنا بترك أعمارنا تمضي دون أن نحقق أحلامنا، ولا طاقة لنا بحسرات تملأ القلوب وتحتل مساحات العمر، فعافنا يا الله من تلك النهايات المؤلمة وارزقنا نعمة الرضا.
  • يا رب في بداية العام الجديد ارضنا وارض عنا وعلى تحقيق أمنياتنا أعنا، ولا تشمت بنا من خلقك من لا يحب لنا الخير ولا يتمنه لنا، يا رب نصرك الذي وعدت.
  • اللهم اقسم لنا قلوباً راضية وأياماً من الهم خالية، وأسعدنا بما نتمناه ولا تعلق قلوبنا بما لا تطوله أيدينا.
  • يا رب نسألك في مستهل هذا العام أن تهب لنا من لدنك مدداً نتقوى به على ضعفنا، ونستعين به على عنت الحياة ومشقاتها، وهب لنا تيسيراً يخفف عنا ما هو عسير، واهدنا يا رب العالمين.
  • اللهم في بدء عامنا هب لنا ما تكتمل به سعادتنا وتتم به علينا نعمك، وتجعلنا من الراضين، واكتب لنا فرجاً لهموم ضقنا بها زرعاً وعجزنا عن حملها، فكن لنا خير معين ودبر لنا أمورنا يا الله.
  • يا رب في بداية هذا العام الجديد غير حالنا إلى حال يرضيك عنا ويرضينا عن أنفسنا، ولا تكلنا إلى وساوس تذهب براحتنا وتنغص علينا صفو سعادتنا، وارضنا بأقدار لا نملك إلى تغييرها سبيلاً.
  • يا لطيف الطف بعبادك فيما جرت به المقادير، واجعلنا من المنعمين الشاكرين، الذاكرين يا أكرم الأكرمين.
  • اللهم هب لأولادنا نصراً من لدنك، وسعادة تغمر أيامهم وعوناً ينالون به أحلامهم، وكن معهم ولا تكن عليهم ويسر لهم ما شق من أمورهم.

أدعية عامة في بداية السنة الجديدة ٢٠٢١

ونُكمِل معًا ما بدأناه في المجموعة الأولى، لنقدم لكم الأفضل والأجمل مما لدينا من أدعية طيبة للعام الجديد ٢٠٢١:

  • اللهم عاما خالياً من الأحزان والأوجاع والحرمان، اللهم سقيا خير تسقي القلوب الظامئة، وفرحة تغمر القلوب الفارغة من الأنس، ولذة في قربك تغننا عن قرب من سواك.
  • يا رب من لنا سواك؟ ومن يعيننا غيرك؟ ومن يعلم بما في القلوب إلا أنت؟ فآتنا سؤلنا وحقق لنا ما فيه سعاتنا، يا رب إن خاننا التعبير وعجزت الكلمات فأنت المطلع على ما يسكن القلب من الأمنيات فحققها أو اصرف قلوبنا عنها.
  • اللهم ارضنا بما قدرت لنا، ولا تجعل قلوبنا وأبصارنا معلقة بما ليس لنا، ولا تشقنا بغيرنا ولا تفتنا بخلقك يا الله.
  • اللهم في بدء هذا العام اكتبنا من التائبين والمستغفرين والمقبولين، واجعلنا من المصلحين والمفلحين ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به وتب علينا إنك أنت التواب الرحيم.
  • اللهم هب لنا سعة من بعد ضيق، وراحة بعد التعب، وفرحاً بعد الحزن، وجبر خاطر يا رب ولا تجعلنا من الساخطين والناقمين، واجعلنا ممن رضيت عنهم وأرضيتهم.
  • اللهم بارك لنا فيما بقي من أعمارنا واسعد بقربك قلوبنا، وفرحنا واجبر خواطرنا.
  • يا رب اجعل هذا العام خير من سابقه وخير منه لاحقه، وبلغنا فيه من الأمنيات المؤجلة ما تجبر به خواطرنا، وما يسعدنا ويرضينا، ويشعرنا أن العمر لم يذهب هباء.
  • اللهم اغفر لنا ما كان في سابق عهدنا، واجعل غدنا أفضل من أمسنا وتقبل توبتنا واغسل حوبتنا، واجعلنا نستقبل عامنا بكل خير.
  • اللهم أعنا على أيسر الأعمال وأسهلها، وذكرنا بها وافتح علينا فيها، وثقل بها موازيننا واجعل صحائفنا مليئة بها يا ربنا، فأنت ولينا ونعم المعين، واجعل عامنا عام خير وبركة وفتح.

عام محبة وخير على الجميع

كانت هذه الباقة من (أدعية طيبة للعام الجديد (عامة)) ما وفقنا الله إليه وما جادت به أقلامنا، والتي نتمنى أن تحظى بالرضا والقبول.

وإذا أردت مُشاركتنا من جادت به أقلامك وقلبك من الدعوات الطيبة المباركة في استقبالنا للعام الجديد ٢٠٢١ فاتركها لنا بالتعليقات.

أضف تعليق