عامة وشاملة.. أدعية السنة الجديدة 2021 لكل الناس

ويظل باب الدعاء هو الأفضل والأجدى أن نبدأ به السنة الجديدة 2021. بل وكُلّ عام. ما إن يطرقه بشر إلا ويجبر الله خاطره ويمنن عليه، وما أن يتمسك به إلا ويرى العجب العجاب من فضل الله عز وجل ومنه، لذلك أوصانا الله عز وجل به ووعدنا بثواب عظيم واجر كبير متى تعهدناه والتزمنا به.

وفي مستهل العام الجديد يجدر بنا أن نطرق هذا الباب المبارك لنبدأ عامنا والقلوب مليئة بالأمل والتفاؤل وما أروع أن يكون البداية أمل وتفاؤل يعززه الدعاء ويثقله الرجاء وحسن الظن بالله.

وهنا سنتوجه إلى الله عز جل بكتابة باقة من أجمل أدعية السنة الجديدة 2021 (عامة)، ولنجعلها شاملة لكل ما نحب ونتمنى، ونسأل الله من خيرها ونفعها من خيرات الدنيا والآخرة، فتابعونا وسلو الله الاستجابة لكل ما ندعو به لصلاح عامنا المقبل وسائر أعوامنا إن شاء الله.

لكم هنا أدعية السنة الجديدة 2021

لنعلم جميعا أن الدعاء هو سر من أسرار سعادتنا، فبه يكون العون من الله والمدد وبه يكون اللطف منه والعافية، والتغلب على كل ما شق علينا تحمله أو ضقنا به زرعاً، وبه يكون الأنس بالله عز وجل والشعور بمعيته.

  • اللهم إنا عامنا يهم بالرحيل، وسترحل معه الكثير من التفاصيل وسننسى ما كان فيه من الألم ومن التقصير ومن الذنوب، فاجعل ختامه مغفرة لنا وتجاوزا عن كل ذنوبنا، ما علمنا منها وما لم نعلم، وما نذكره منها وما ناله النسيان، وما كان عن عمد وما كان عن سهو أو خطأ واجعلنا نستقبل عامنا بصحائف طاهرة، وقلوب نقية يا رب العالمين.
  • اللهم اكتب لنا في بدء عامنا كل خير وآتنا الثواب والأجر، وقنا وادفع عنا وعن أهلينا وأحبتنا ورفاقاً تحلو بهم ومعهم رحلتنا كل شر، واجعل عامنا شاهداً على كل خير لنا ولأحبتنا وكن دائماً معنا يا الله.
  • اللهم في هذا العام الطيب المبارك اكتب لنا هدى نسير به في دروب الحياة، ويقينا يبلغنا من الإيمان منتهاه، واجعل لنا في أيامنا فرجاً وسعادة يا أكرم الأكرمين.
  • اللهم أتم علينا نعمك وفضلك، واكتب لنا سعادة دائمة ورضا من لدنك يا الله.
  • اللهم في هذا العام بشر كل منا بتحقق أمنيته، فمن ينتظر منا فرجاً فهبه الفرج، ومن يقيده دينه فاقض عنه دينه، ومن ينتظر لقاء حبيب أبعدته الأيام عنه فاجمعه بمن يحب ويسر له كل أمر صعب، وارضه وارض عنه، واجعل أمنيته قريبة يا رب العالمين.
  • اللهم اجعل هذا العام طيباً مباركاً واجعله عام السّخاء والرخاء والفضل والعطاء الواسع، والرفاهية في كل جوانب حياتنا يا رب العالمين.
  • اللهم اجعل عامنا الجديد عام السلام والصفاء والنقاء الذي لا يكدره هم ولا حزن ولا خوف ولا قلق، ولا يمس القلوب فيه حقد ولا حسد.
  • اللهم إني أسألك في هذا العام الجديد أن تفتح لنا أبواب الرزق، وتيسر لنا أسبابه وتهدينا إلى مفاتيحه من حيث لا نحتسب، ثم اقسم لنا بعد ذلك البركة فيه وأعنا على أداء شكره، وإيتاء حقه يا رب العالمين فأنت خير الرازقين.
  • اللهم في مستهل هذا العام علمنا من العلم ما ينفعنا في ديننا ودنيانا وعاقبة أمرنا، وما تنصلح به أحوالنا وأعنا على العمل به، والارتقاء بواقعنا، واجعله شاهدا لنا لا علينا يا رب العالمين.

أدعية عامة وشاملة ببداية سنة 2021

  • وفي مطلع العام الجديد نسألك يا الله أن تعنا على أمر طاعتك وعلى اجتناب نواهيك، وأن تملكنا زمام أمورنا ولا تجعل أهواءنا متحكمة فينا، ولا تكلنا إلى أنفسنا ولا إلى خلقك طرفة عين ولا أقل من ذلك يا أكرم الأكرمين.
  • اللهم ارزقنا نعمة الستر ولا تسلط علينا من الخلق من يتتبع عوراتنا، أو يطلب نواقصنا أو يكبر عيوبنا، بل كن أن الستير واحفظنا من لحظات تنكشف فيه السوءات يا الله.
  • اللهم ارزقنا في عامنا هذا صحبة طيبة تعيننا على الطاعة وتبعدنا عن المعصية، وتعيننا على أمور دنيانا، صحبة نزداد بها قربا منك ونزداد بها بعدا عن كل ما يغضبك، وأعنا على أن نكون نحن صالحين ومصلحين يا خير معين.
  • اللهم في بداية العام الجديد اجعلنا سبباً في سعادة القلوب، وفي تفريج الكروب، وفي قضاء حاجات الخلق، وارضنا وارض عنا يا الله.
  • اللهم انصرنا على كل من أراد بنا سوءً ولم يرد بنا خيراً، وكل من يكيد لنا أو يدبر لنا أمر سوء يا رب العالمين فأنت نعم المولى ونعم النصير.
  • اللهم في هذا العام هب الصبر لكل من طالته لوعة الفراق، أو اكتوى قلبه بغياب حبيب، وارحم من طواه الردى عن أحبته وباعد الموت بينه وبينهم، ولا تجعل لنا في عامنا هذا ألماً ولا حزناً يا الله.
  • اللهم أهِلّ علينا عامنا الجديد بخيرات لا نحصيها عدداً ولا نتبين لها حداً، واجعلنا من عبادك الشاكرين.
  • اللهم هدى ينير قلوبنا وإيماناً يشرح صدورنا، وقرباً منك يمنحنا الأمان ويهون علينا كل ما كان يا رب.
  • اللهم عاماً جديداً وسعيداً لا يعرف الهم ولا الحزن، ولا يعرف الدموع ولا التعب، عام يشهد على راحتنا ويشهد على سعادتنا.

وفي الختام، كانت هذه أجمل أدعية السنة الجديدة 2021 (عامة) والتي نتمنى أن تحظى بالقبول والاستجابة، وأن تحظى بالمشاركة منك عزيزي القارئ.

أضف تعليق