أبرز أسباب كسل العين عند الأطفال

كسل العين عند الأطفال

يُعتبر الكسل الوظيفي من أمراض العين الشائعة، والتي تُصيب العين في مرحلة الطفولة؛ إذ تكون الرؤية في عين أضعف منها في العين الأخرى، مما تسبب للطفل مشاكل خطيرة، ودائمة. فما هي أسباب كسل العين؟ وكيف يمكن تشخيص وعلاج هذا المرض؟

ما هو كسل العين الوظيفي وما أبرز أسبابه؟

يقول أخصائي أمراض وجراحة العيون الدكتور “إياد جبور”: أن كسل العين الوظيفي هو عبارة عن ضعف شديد بالقدرة البصرية، وعدم الحصول على نتائج جيدة لتصحيح البصر باستخدام النظارات الطبية، وغالباً ما يحدث الكسل الوظيفي في عين واحدة، ولكنه قد يحدث في العينين.

والكسل الوظيفي هو مرض غالباً ما يحدث في الطفولة المبكرة، إما مباشرة بعد الولادة، أو قد يحدث في السنة الأولى من عمر الطفل، وقد لا يتم اكتشاف الحالة مبكراً مما قد يسبب مضاعفات صحية؛ حيث يصبح الدماغ معتمداً على العين السليمة مما يسبب تدهور الحالة في العين الكسولة.

لذلك فلابد من الفحص المبكر للطفل، خاصةً في عمر الأربع سنوات فيما فوق، حتى ولو لم نجد أن الطفل يشكو من أي حالة مرضية، وإذا كان هناك حالة مرضية فلابد من المبادرة بالعلاج، والحصول على نتائج جيدة جداً، ويتم التغلب على الكسل الوظيفي، وتتطور القدرة البصرية في العين الكسولة، لتصل إلى العين السليمة.

وغالباً ما يحدث الكسل الوظيفي في العين بسبب:

  • عوامل وراثية.
  • مشاكل خلقية، مثل ولادة بعض الأطفال بعين مصابة بالمياه البيضاء.
  • حول العين.

كيف يمكن علاج كسل العين الوظيفي

في حالة كسل العين الوظيفي، لا تعتبر النظارات الطبية أمر كافي، ولكنها قد تستخدم لتصحيح ضعف البصر في العين الكسولة.

ولكن بشكل عام أثناء الفحص لا يستطيع الطفل الرؤية بشكل صحيح باستخدام النظارات الطبية، لذلك فلابد من استخدام طرق أخرى للعلاج، وذلك عن طريق تغطية العين السليمة لمدة ٤-٦ ساعات يومياً تبعاً لشدة الحالة، حتى ندفع العين الكسولة إلى أن تقوم بوظيفتها بشكل أفضل، وتصل إلى العين السليمة.

كما يجب أن يمارس الطفل جهد على المسافات القريبة عند تغطية العين؛ وذلك من خلال ممارسة الرسم، والقراءة، وكذلك قد يتاح للطفل بأن يشاهد الأجهزة الإلكترونية، حتى تعمل تلك الممارسات على إجهاد، وإجبار العين الكسولة على التحسن.

ما هو العمر المناسب لإجراء عملية الليزك للعين؟ وهل تتأثر هذه العملية بالولادة؟

إن العمر المناسب لإجراء عملية الليزك هو بعد عمر ١٨ سنة تقريباً؛ حتى تستقر حالة ضعف العين، ولكن من المهم أن تثبت درجة ضعف العين حتى يتم إجراء العملية، ذلك بالإضافة إلى أهمية وجود سماكة جيدة للقرنية.

وبشكل عام فإن بعض السيدات قد تضعف القدرة البصرية لديهن بعد الولادة، سواء قد قمن بعملية ليزك أم لا، ويعتبر تصحيح البصر بالليزك عموماً هي عمليات ناجحة جداً.

ما مدى تأثير الجلوس على الأجهزة الإلكترونية على العيون؟

تؤدي الأجهزة الإلكترونية إلى ضعف القدرة البصرية، وإجهاد العين، كما قد تسبب ارتفاع معدل ضغط العين، خاصة في حالة الجلوس لفترات طويلة.

لذلك فينصح ألا تستمر فترات الجلوس على هذه الأجهزة الإلكترونية لساعات طويلة، كما يفضل أن تكون الإنارة جيدة في الغرفة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: