5 نصائح ستفيدك عند شراء هاتف جديد

شراء هاتف جديد

أصبح شراء هاتف ضرورة حياتية يفرضها النمط الجديد لحياتنا العصرية، وبرغم الارتفاع الجنوني في أسعار الهواتف وخاصة الإصدارات الجديدة منها فإن البعض يعتنق مبدأ شراء الجديد، ويرفض فكرة شراء المستعمل، ربما لعدم ثقته أو تخوفه من ظهور أي مشكلات، وربما لعدم خبرته الكافية بتقييم حالة السلع المستعملة والسعر الذي تستحقه، فيكون عرضة للاستغلال من قبل التجار الجشعين، أو لأسباب أخرى، لذا يحرص على شراء ما هو جديد حيث المخاطرة أقل والضمان أكبر، مقابل سعر أعلى.

وهنا سوف نتعرض لأهم النصائح التي يمكنك اتباعها حين ترغب في شراء هاتف جديد، مع العلم أن تلك النصائح تستهدف العامة الذين ليس لديهم خلفية قوية عن خصائص الهواتف ولا امكانياتها، فإذا كنت عزيزي القارئ بصدد اتخاذ قرار قريب لشراء هاتف جديد فتابعنا في هذا المقال.

نصائح عملية ومفيدة لمن يرغب في شراء هاتف جديد

اقرأ بإمعان وحاول الاستفادة قدر الإمكان مما سيأتيك:

حدد الغرض من شراء الهاتف

تحديد الغرض الذي تشتري لأجله الهاتف سوف يفيدك من عدة وجوه أهمها ما يلي:

  • يضيق أمامك دائرة البحث عن الهاتف المناسب.
  • يجعلك تركز على مواصفات محددة فمثلا من يهتم كثيرًا بالتصوير يهمه في المقام الأول دقة الكاميرا وجودة الصور، ومن يهتم بالألعاب يجب أن يركز في المقام الأول على قوة البطارية ودقة الشاشة وهكذا.
  • تحديد الغرض يجعلك تتحرك في حدود سعرية معينة.
  • يجعلك تتجنب فكرة دفع المزيد من المال في إمكانيات متطورة لن تستفيد منها.

شراء هاتف جديد

احكم على الإمكانيات بالتجربة

الأرقام والبيانات التي تدل على إمكانيات أي جهاز مهمة جدًا، ولكن الكثير منا لا يفهم دلالات الأرقام، فمثلا قد لا تستطيع الحكم على جودة الكاميرا ولا وضوح الصورة من مجرد قراءة أنها تعمل بدقة 21 ميجا بيكسل، بل البعض لا يفهم دلالة مصطلح الدقة من الأصل، لذا فيمكنك الحكم على صورة ووضوحها ونقائها فقط بالتقاط صورة أو اثنين، فإذا شعرت بالرضا عنها فبها ونعمت وإذا لم تشعر بذلك، فيمكنك اختيار هاتف آخر، وهذا من حيث الإمكانيات الأخرى التي تعنيك بالتحديد.

اختر دائمًا أحدث ما هو متاح

برغم اننا نرتاح للأجهزة التي تعاملنا معها سابقًا واعتدنا عليها ولنا معها تجربة استخدام مرضية إلا انه من الحكمة حين ترغب في شراء هاتف جديد أن تبحث عن احتياجاتك في الإصدارات الأحدث، فكل يوم هناك إصدارات أحدث بمزايا أفضل تجعل الإصدارات القديمة تتراجع إلى حد ما، حتى في مواكبة التطبيقات الجديدة والتقنيات المعاصرة.

شراء هاتف جديد

جمع معلومات كافية عن الهاتف الذي ترغب في شرائه

من النعم التي وهبها الله لنا في هذا العصر اتاحة المعلومات بضغطة ذر، لذا فحين لو لم تكن من المهتمين بالهواتف أو المتخصصين في صيانتها فيمكنك أن تبحث على الانترنت عن الهواتف القريبة من امكانياتك المادية، وتبحث عن مواصفاتها وإمكانياتها وتحاول أن تكون فكرة عامة عنها، وبالطبع عن سعرها أيضًا، وهذه النقطة مهمة نفسيَا عند القيام بعملية التسوق، ومهمة عند السؤال عن السعر والاستفسار عن الإمكانيات، فمن المفيد أن يشعر البائع أنك على وعي وإحاطة بالمنتج الذي ترغب في شرائه، فلا يحاول إيهامك بمواصفات مبالغ فيها أو اقناعك بسعر أغلى من الحقيقي.

لا تغفل اختيار هاتف بذاكرة كبيرة وبطارية قوية

أيا كانت اهتماماتك أو طبيعة استخدامك للهاتف، فأنت بحاجة إلى بطارية قوية وذاكرة كبيرة، فهاتين الميزتان هما ما يضمنان لك الاستمتاع بتجربة استخدام ممتعة أو على أقل تقدير تجربة مريحة، فلا تشتري هاتف بسعة ذاكرة أقل من 3 جيجا بايت.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: