نورجيستاديول – Norgestadiol | أقراص لمنع الحمل

أقراص نورجيستاديول Norgestadiol تجمع بين مزيج من الهرمونات الأساسية المسئولة عن منع الحمل وهما البروجسترون وهرمون الأستروجين، هذه الأقراص من أشهر وسائل الحمل لكن المميز بها أنها لا تترك مضاعفات جانبية خطيرة كباقي الوسائل، هذا بالإضافة إلى أنها لا تؤثر على وظيفة الهرمونات في الجسم فيما بعد، تناول الجرعة المناسبة من أقراص نورجيستاديول Norgestadiol بشكل منتظم يعمل على منع إطلاق البويضة أثناء الدورة الشهرية وتُزيد من سمك ولزوجة السائل المهبلي حتي يمنع الحيوان المنوي من أداء وظيفته وإتمام عملة التخصيب، هذا بالإضافة إلى دورها في تغير بطانة الرحم حتى تُوقف تثبيت البويضة المخصبة في جدار الرحم.

دواعي استعمال اقراص نورجيستاديول Norgestadiol

تستخدم أقراص نورجيستاديول Norgestadiol في منع الحمل.
حسب ما أشارت الدراسات والبحوث الطبية تحتوي أقراص نورجيستاديول Norgestadiol على ما يُعادل 0.25 ملليغرام من Ethinylestradiol وتلك المادة الهرمونية تُساعد في منع الحمل دون أن تتعرض المرأة لأي مضاعفات جانبية.

الجرعة المناسبة من أقراص نورجيستاديول Norgestadiol

غالبًا ما يُوصي الطبيب المختص بتناول قرص واحد يوميًا من أقراص نورجيستاديول Norgestadiol مساءًا ويُفضل قبل النوم مباشرة لمدة لا تقل عن 21 يومًا بعد ذلك يتم إيقافه لمدة 7 أيام وإعادة تناوله من جديد.

يُرجي الالتزام بالجرعة التي يُوصي بها الطبيب من هذا النوع من الأدوية حتى لا تتعرضي إلى أي نوع من الأضرار أو المضاعفات الجانبية، هذا بالإضافة إلى ضرورة استشارة طبيب متخصص قبل تناوله حتى تتأكدي من أنه يتناسب مع حالتك.

صورة , دواء , تصميم , صورة / تصميم نورجيستاديول , Norgestadiol
صورة / تصميم نورجيستاديول Norgestadiol
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: