٥ معنى اسم الله الأعلى

معنى اسم الله الأعلى , أسماء الله الحسنى

ثم اسم الله “الأعلى”، اسم من أسماء الله جل وعلا يدل على علوه، وعلوه هذا هو علو مطلق بجميع الوجوه والاعتبارات، علو الذات وأنه في السماء سبحانه، “أأمنتم من السماء”.

اسم الله الأعلى

وعلو القهو “وهو القادر فوق عباده، وعلو القدر والمنزلة. أما دليل هذا الاسم فقول الله جل وعلا “وهو العلي العظيم”، وقوله سبحانه “سبح اسم ربك الأعلى”، وقوله جل وعلا “وأن الله هو العلي الكبير” وغيرها من الآيات.

وأما ثمرته في النفس، فمن شهد أن الله سبحانه وتعالى في العلو وأن له العلو المطلق وأنه سبحانه وتعالى مطلع على العباد مع علوه جل وعلا أورث في قلوبنا الخشية، وذلك أنك في وضع السجود وان تقول “سبحان ربي الأعلى” فتثبت لله جل وعلا هذا العلو وتلتجأ إليه سبحانه وتدعوه، وهذا العلو أي علو الذات هو ضفة ذاتية لله سبحانه وتعالى.

قال النبي صلى الله عليه وسلم للجارية :أين الله؟ قالت في السماء. قال اعتقها فإنها مؤمنة، شهد لها الرسول صلى الله عليه وسلم بالإيمان حين سألها عن هذه الصفة، فله جل وعلا العلو المطلق، وهنا يتبين خطأ القول أن الله جل وعلا في كل مكان، هذا يخالف العقيدة الصحيحة، يتنزه الله أن يكون في كل مكان، فكيف يقال أن الله جل وعلا في كل مكان، والله جل وعلا يقول “أأمنتم من السماء” ويقول “الرحمن على العرش استوى”.

ويقول النبي صلى الله عليه وسلم “ينزل ربنا” والنزول يكون من أعلى، ويقول ربنا جل وعلا “إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه”، أكثر من ألف دليل في القرآن على العلو كما قال أهل العلم، وألَّف الإمام الذهبي كتابه “العو للعزيز الغفار” وهو مرجع في هذا الباب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: