معلومات عن ورق البردي موثّقة

اقرأ هنا معلومات عن ورق البردي

إليكم في المقال التالي عبر موقعنا (ALMAZYD) معلومات عن ورق البردي أول ورق عُرف في تاريخ البشرية بأكملها، حيث يُعد نوعًا من أنواع النباتات التي كانت تنمو على ضفاف النيل منذ العصور القديمة، وكان يستخدم في العديد من الأغراض فكان يستخدم في صناعة قوارب خفيفة وصغيرة الحجم لعبور نهر النيل، وفي صناعة الحبال، والحصر، والنعال، كذلك استخدم في صناعة الوقود وبعض أدوات المطبخ، فضلًا عن استخدامه الأول والرئيسي حيث كان يستخدم في الكتابة وتسجيل الأحداث المهمة وتدوينها، ومن خلاله اكتشفت البشرية العديد من أسرار العصور السابقة المدونة به.

معلومات عن ورق البردي

  • بدأ ورق البردي في الانتشار في العصور الوسطى في العديد من البلاد على رأسهم مصر حيث كانت من أكثر الدول صناعة واستخدامًا لورق البردي، فضلًا عن تصديرها للبردي للبلاد الأخرى، واستمرت مصر في الصدارة في مجال صناعة وتصدير ورق البردي حتى بدايات القرن التاسع عشر الميلادي.
  • من خلال استكشاف العديد من الآثار الفرعونية ثبت أن ورق البردي لم يقتصر فقط على الكتابة والتدوين، ولكن أثبتت الأبحاث استخدامه في عملية لف الموتى، حيث وُجد في توابيت المومياوات مُمسكين به بأيديهم.
  • فضلًا عن استخدام اليونان والرومان ورق البردي بشكل كبير في الكتب والمراسلات والعقود القانونية والتجارية.

صناعة ورق البردي

  • كان ورق البردي يصنع من قصب نبتة البردي عن طريق تقطيعه بصورة طولية ومن ثم يتم تصفيف جميع القطع بجانب بعضها البعض، ويتم التحكم في عرض الورقة عن طريق تحديد عدد القطع المصفوفة جنبًا إلى جنب.
  • لعمل طبقات من الورق توضع طبقة جديدة من القصب ولكن ينبغي وضعها بطريقة مخالفة للقطع الموجودة في الطبقة الأولى وهي الأقل طولًا وسمكًا من الثانية، ومن ثم يتم نقع الورقات بمياه النيل حتى تلتصق الورقات ببعضها البعض عن طريق المادة اللدنة الموجودة به، وبعد ذلك تتم عملية الطرق على الورقات لترقيقها.
  • تترك بعد ذلك في الشمس لتجفيفها، وتُمَلس باستخدام العاج، وينتج الشكل النهائي لورق البردي بالصورة التي توصلنا لها من خلال الآثار القديمة لورق البردي، فقد كان المصريون القدماء يتفننون في صناعته حتى أنهم إذا وجدوا أي خلل به بعد صناعته يعيدون صناعته من جديد.

طريقة الكتابة على ورق البردي

بعد تقديم معلومات عن ورق البردي وصناعته، فلتعرف الآن طريقة الكتابة علىه، فقد كانت الطريقة المتبعة في السابق للكتابة على ورق البردي لدى المصريين القدماء وحضارات ما بين النهرين والإغريق واليونان هي الكتابة بخط اليد بواسطة الريشة أو القلم بعد غمسهما في الحبر السائل ومن ثم الكتابة على الورق.

مصادر: Wikipedia.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: