معلومات عن علم النفس وفروعه

اقرأ هنا معلومات عن علم النفس وتعرّف على فروعه

يعد علم النفس من العلوم الظاهرة حديثا والتي تهتم بالإنسان، قام بتأسيسه العالم وليام فونت الذي إستطاع فصله عن علم الفلسفة كعلم مستقل وأصبح يدرس بشكل عام في المدارس والجامعات، وحتى نتعرف أكثر على هذا العلم سنتناول معا معلومات عن علم النفس.

معلومات عن علم النفس

مفهوم علم النفس

علم النفس هو علم يهتم بدراسة العقل البشري ومدى تأثيره على السلوك وطريقة التواصل والتفكير والعاطفة والذاكرة، فقد يشمل جميع جوانب التجربة الإنسانية ووظائف الدماغ والقيام بدراستها منذ ولادة الطفل حتى الوصول إلى مرحلة الشيخوخة، وقد ركز العلماء على اكتشاف المزيد حول هذا العلم لمعالجة العديد من القضايا المعاصرة المتعلقة بالعلاقات الشخصية والصحة العامة والجريمة والإرهاب والتعليم والاقتصاد والرعاية الصحية.

تاريخ علم النفس

ظهر علم النفس قديما في مصر، الهند، اليونان القديمة، الصين وبلاد فارس، ثم أخذ يتطور وينتشر شيئا فشيئا، فعند حلول عام ٣٨٧ قبل الميلاد أشار أفلاطون أن الدماغ هو المسؤول عن جميع العمليات العقلية، بعدها أشار أرسطو أن القلب هو المسئول الرئيسي، أما في ٩٨٠ ميلادية قام ابن سينا بعدة دراسات لإيجاد علاج لحالات الصرع وضعف الذاكرة والكوابيس مستعينا في ذلك بعلم النفس، وفي عام ١٧٧٤ اقترح فرانس ميسمر أن التنويم المغناطيسي قد يساعد في علاج بعض أنواع الأمراض العقلية، ولم يقف علم النفس عند هذا الحد فقد تتابعت العلماء الذين استمروا في اكتشاف الجديد حتى عصرنا هذا.

ونوُصيك بقراءة: أهم نظريات علم النفس

فروع علم النفس

يتفرع من علم النفس عدة فروع مختلفة تخدم العديد من الأغراض، والان سوف نتناول أكثر الفروع شيوعًا:

علم النفس السريري

يعتمد علم النفس السريري على دمج العلوم والنظريات والممارسة، لفهم مشاكل التكييف والاختلال الوظيفي وتعزيز التنمية الشخصية، ويتم ذلك من خلال فحص جميع جوانب الأداء البشري متضمن الجوانب والعوامل البيولوجية والنفسية والفكرية والعاطفية والسلوكية، حيث يقوم علماء النفس السريري بما يلي:

  • فهم الأمراض النفسية والعقلية خلال المراحل العمرية.
  • تقييم المرضى من خلال دمج البيانات مع تدابير التقييم الموحدة.
  • التشاور مع المهنيين في مجال علم النفس المرضي.
  • الانخراط في البحث ومراجعة البيانات العلمية والدراسات البحثية النفسية.

علم النفس التنموي

يهتم علم النفس التنموي بدراسة التغيرات النفسية التي تحدث منذ ولادة الطفل حتى موته، يركز هذا العلم بشكل أساسي على مرحلة الطفولة لكنه يتناول أيضا المراحل الأخرى والتغييرات التي تطرأ على تلك المراحل مثل المهارات الحركية وحل المشكلات واكتساب اللغة، مع التركيز على دراسة تأثير الهيكل العقلي على التعلم والعامل البيئي على النمو، وقد تدور أبحاث علماء النفس التنموي حول:

  • التنمية العصبية
  • التنمية العاطفية والاجتماعية
  • التنمية المعرفية الفكرية واللغوية.

علم النفس المعرفي

يدرس علم النفس المعرفي كيفية التعلّم والتفكير والتواصل معتمدا في ذلك على فهم العمليات العقلية الداخلية مثل اللغة والمنطق والمعرفة، كما يتناول أيضا الذكاء وطريقة اكتساب ومعالجة وتخزين المعلومات.

علم النفس الشرعي

يتناول علم النفس الشرعي تطبيق مبادئ ومفاهيم علم النفس في التحقيق الجنائي والقانون، من خلال تقييم العوامل النفسية التي تؤثر على السلوك الإنساني ثم تقديم هذه النتائج إلى المحكمة.

علم نفس الصحة

يطلق على هذا العلم الطب السلوكي، حيث يعتمد على دراسة تأثير السلوك والبيولوجيا والمجتمع على الصحة، فعادة ما يرجع الطبيب المعالج للأسباب البيولوجية المؤدية للمرض وكذلك الإخصائي النفسي الذي يركز على الحالة الشخصية المتضمنة الحالة الاجتماعية والاقتصادية والتعليم والسلوك للتعرف على الحالة الصحية.

واقرأ هنا أيضًا عن علم الفراسة: تعريفه، كيفية تنميته ومعلومات أخرى مشوّقة

علم النفس الاجتماعي

يدرس هذا العلم التأثيرات الاجتماعية على السلوك من خلال استخدام الأساليب العلمية لفهم تأثير العوامل الاجتماعية على السلوك البشري، ويعتمد أخصائي علم النفس الاجتماعي على:

  • الإدراك الاجتماعي
  • السلوك الغير لفظي
  • التفاعل الاجتماعي كمفتاح لفهم السلوك الاجتماعي.

ويُمكنك قراءة: أهمية علم النفس الإجتماعي

تناولنا اليوم إحدى أهم العلوم الإنسانية التي تتناول العمليات العقلية والسلوكية وهكذا نكون إنتهينا من الحديث عن معلومات عن علم النفس.

المراجع: BestpsychologydegreesMedicalnewstoday

أضف تعليق