كيـفيكسا – Kivexa | لعلاج متلازمة الفشل المناعي البشري

كيـفيكسا أقراص Kivexa Tablets / أباكافير Abacavir

تركيب كيـفيكسا أقراص:
يحتوي كل قرص مطلي على 600 ملغ أباكافير (على شكل سولفات) abacavir (as sulfate) و – 300 ملغ لاميفودين lamivudine.
قائمة المركبات الإضافية مفصلة في الفقرة 6.
وصف هذا الدواء من أجلك. لا تعطيه للآخرين. فهو قد يضرهم حتى و لو بدا لك أن حالتهم الطبية مشابهة لحالتك.

هام – ردود فعل من فرط الحساسية:
يحتوي كيفيكسا على أباكافير (الذي هو أيضاً مركب فعال بأدوية مثل تريزيفير، تريومك و زياجن). قد يتطور لدى بعض الأشخاص الذين يتناولون أباكافير رد فعل من فرط الحساسية (رد فعل تحسسي خطير)، الذي قد يشكل خطراً على الحياة إذا إستمروا بتناول مستحضرات تحتوي على أباكافير.
يتوجب عليك قراءة كافة المعلومات بتمعن في بند ردود فعل من فرط الحساسية ضمن الإطار في الفقرة 4.
علبة كيفيكسا تحتوي على بطاقة تحذيرية، و ذلك لتذكرك و الطاقم الطبي عن فرط الحساسية لـ أباكافير. أخرج هذه البطاقة و إحفظها بحوزتك طوال الوقت.

دواعي استعمال كيـفيكسا: يستعمل كيفيكسا لمعالجة تلوث HIV (متلازمة الفشل المناعي البشري) لدى الكبار و الأطفال ما فوق عمر 12 سنة.

الفصيلة العلاجية:
يحتوي كيفيكسا على مركبين فعاليين يستعملان لمعالجة تلوث HIV: أباكافير و لاميفودين. كلاهما ينتميان إلى فصيلة الأدوية المضادة للفيروسات الرجعية المسماة قرائن النوكليوزيدات المثبطة للترانسكريـبتاز العكسية (NRTIs).
كيفيكسا لا يشفي نهائياً من تلوث HIV؛ هو يقلل من نسبة الفيروس بجسمك، و يحافظ عليها بمستوى منخفض. بالإضافة لذلك هو يزيد من تعداد خلاياCD4 الموجودة في دمك. خلايا CD4 هي نوع من خلايا الدم البيضاء الهامة في مساعدة جسمك على محاربة التلوث.
لا يستجيب كل شخص للعلاج بـ كيفيكسا بنفس الشكل. يقوم طبيبك بمراقبة نجاعة العلاج لديك.

تحذيرات خاصة تتعلق بإستعمال Kivexa Tablets

بعض الأشخاص الذين يتناولون كيفيكسا أو علاجات مركبة أخرى بـHIV معرضون لخطورة زائدة لحدوث أعراض جانبية خطيرة. يتوجب عليك الإنتباه بالأخص للمخاطرة الإضافية:
إذا وجد لديك مرض كبدي معتدل أو حاد
إذا عانيت في الماضي من مرض كبدي، بما في ذلك إلتهاب الكبد من نوع B أو C (إذا كنت تعاني من تلوث إلتهاب الكبد من نوع B، لا تتوقف عن تناول كيفيكسا من دون إستشارة طبيبك، لأن إلتهاب كبدك قد يعود)
إذا كنت ذو وزن زائد ملحوظ (خاصة إذا كنت إمرأة)
إذا كنت تعاني من مشاكل كلوية.
راجع طبيبك قبل إستعمال كيفيكسا إذا كان واحد مما ذكر ينطبق عليك.
من الجائز أن تحتاج لإجراء فحوصات إضافية، بما في ذلك فحوص الدم، أثناء تناولك لدوائك. أنظر الفقرة 4 لمزيد من المعلومات.

ردود فعل من فرط الحساسية لـ أباكافير:
حتى المعالجين الذين ليس لديهم المورثة HLA-B*5701 لا يزال بالإمكان أن يتطور لديهم رد فعل من فرط الحساسية (رد فعل تحسسي خطير).
إقرأ بتمعن كافة المعلومات حول ردود الفعل من فرط الحساسية في الفقرة 4 من هذه النشرة.
خطورة حدوث نوبة قلبية:
ليس بالإمكان النفي بأن أباكافير قد يزيد من خطورة الإصابة بنوبة قلبية.
بلغ طبيبك إذا وجدت لديك مشاكل في القلب، إذا كنت من المدخنين، أو إذا وجدت لديك أمراض أخرى التي قد تزيد من خطورة حدوث أمراض قلبية لديك مثل إرتفاع ضغط الدم أو السكري. لا تتوقف عن تناول كيفيكسا إلا إذا أوصاك طبيبك بفعل ذلك.

إنتبه لأعراض مهمة:
تتطور لدى بعض الأشخاص الذين يتناولون أدوية لتلوث HIV حالات طبية أخرى، التي قد تكون خطيرة. عليك أن تكون مدركًا لعلامات و أعراض مهمة التي يتوجب عليك الإنتباه إليها أثناء تناولك لـ كيفيكسا.
إقرأ المعلومات أعراض جانبية إضافية محتملة للعلاج المشترك بـHIV في الفقرة 4 من هذه النشرة.

قم بحماية أشخاص آخرين:
ينتشر تلوث HIV بالإتصال الجنسي مع شخص حامل للتلوث، أو بنقل دم ملوث (مثلاً، عن طريق مشاركة إبر الحقن). لا يزال بوسعك نقل HIV أثناء تناول هذا الدواء، على الرغم من تناقص الخطورة عند إستعمال علاج ناجع بمضاد للفيروسات الرجعية. تحدث مع طبيبك عن وسائل الحذر المطلوبة لمنع عدوى أشخاص آخرين.

الأدوية الأخرى و كيفيكسا:
إذا كنت تتناول، أو إذا تناولت مؤخرًا، أدوية أخرى بما في ذلك أدوية بدون وصفة طبية و إضافات غذائية، إحك للطبيب أو الصيدلي عن ذلك.
تذكر إبلاغ الطبيب أو الصيدلي الخاص بك في حال البدء بتناول دواء جديد أثناء تناولك لـ كيفيكسا.

يجب الإمتناع عن تناول هذه الأدوية مع كيفيكسا

إمتريسيتابين، لعلاج تلوث HIV.
مستحضرات طبية أخرى الحاوية على لاميفودين، المستعملة لعلاج تلوث HIV أو تلوث إلتهاب الكبد من نوع B.
المقادير الدوائية العالية من تريميتوﭙريم / سولفاميتوكسازول، مضاد حيوي.
كلادريبين، المستعمل لمعالجة إبيضاض الخلايا المشعرة (hairy cell leukaemia).
بلغ طبيبك إذا كنت تتعالج بواحد من تلك الأدوية.
هناك أدوية تتداخل دوائياً مع كيفيكسا:
هذه تشمل:
فينيتوئين، لعلاج الصرع.
بلغ طبيبك إذا كنت تتناول فينيتوئين. من الجائز أن يضطر طبيبك لمراقبة وضعك أثناء تناولك لـ كيفيكسا.
ميتادون، يستعمل كبديل للهيروئين. أباكافير يزيد من وتيرة طرح ميتادون من الجسم. إذا كنت تتناول ميتادون، فستخضع لفحص تواجد أية أعراض للفطام. من الجائز أن يتوجب تغيير مقدارك الدوائي من ميتادون.
بلغ طبيبك إذا كنت تتناول ميتادون.

الحمل:
لايوصى بإستعمال كيفيكسا خلال فترة الحمل. قد يسبب كيفيكسا و الأوية المشابهة له أعراضًا جانبية لدى الأجنة.
إذا تناولت كيفيكسا خلال فترة حملك، فمن شأن طبيبك أن يصدر لك تعليمات بإجراء فحوص دم إعتيادية و فحوص تشخيصية إضافية لمتابعة تطور طفلك. لدى الأطفال الذين تناولت أمهاتهم أدوية NRTIs خلال فترة الحمل، فإن أفضلية الحماية من HIV فاقت خطورة حدوث أعراض جانبية.

الإرضاع:
ممنوع الإرضاع على النساء الحاملات لفيروس HIV، و ذلك لأن تلوث HIV يمكن أن ينتقل إلى الرضيع عبر حليب الأم. إن كميات ضئيلة من مركبات كيفيكسا يمكن أيضاً أن تنتقل إلى حليب الأم الخاص بك.
إذا كنت في فترة الرضاعة، أو تفكرين بالإرضاع:
توجهي إلى طبيبك حالاً.

السياقة و إستعمال الماكنات:
قد يسبب كيفيكسا أعراضاً جانبية التي قد تؤثر على قدرتك على السياقة أو إستعمال الماكنات.
تحدث مع طبيبك حول قدرتك على السياقة أو تشغيل الماكنات خلال فترة تناول كيفيكسا.
معلومات هامة عن بعض مركبات الدواء
يحتوي كيفيكسا على مادة ملونة تسمى sun yellow (E110)، و هي قد تسبب ردود فعل تحسسية لدى بعض الأشخاص.

كيفية إستعمال Kivexa Tablets

يجب الإستعمال حسب تعليمات الطبيب دائماً.
عليك الإستيضاح من الطبيب أو الصيدلي إذا لم تكن واثقاً.
يجب بلع الأقراص بشكلها الكامل، مع القليل من الماء. بالإمكان تناول كيفيكسا مع أو بدون طعام.
يمنع سحق / شطر / مضغ القرص لعدم توفر معلومات حول المضغ / الشطر / السحق.

إبقى على إتصال دائم مع طبيبك:
يساعد كيفيكسا في السيطرة على حالتك. يتوجب عليك الإستمرار بتناوله كل يوم و ذلك لمنع تفاقم مرضك. من الجائز أن تتطور لديك حتى الآن أمراض و تلوثات أخرى تتعلق بتلوث HIV.
حافظ على إتصال مع طبيبك، و لا تتوقف عن تناول كيفيكسا من دون إستشارة طبيبك.
المقدار الدوائي و طريقة العلاج يحددان من قبل الطبيب فقط.
المقدار الدوائي الإعتيادي من كيفيكسا للكبار و للأطفال ما فوق عمر 12 سنة الذين يزنون 40 كلغ على الأقل هو قرص واحد مرة في اليوم.
لا يجوز تجاوز المقدار الدوائي الموصى به

إذا تناولت بالخطأ مقدار دوائي أكبر:
إذا تناولت مقدار دوائي مفرط، أو إذا بلع طفل بالخطأ من الدواء، توجه حالاً إلى الطبيب أو لغرفة الطوارئ في المستشفى و أحضر معك علبة الدواء.

إذا نسيت تناول الدواء:
إذا نسيت تناول مقداؤ دوائي، تناوله لحظة تذكرك. و من ثم واصل العلاج كالسابق.
لا يجوز تناول مقدار دوائي مضاعف للتعويض عن المقدار الدوائي المنسي.
يجب المواظبة على العلاج كما أوصيت من قبل الطبيب.
من المهم الإستمرار بتناول كيفيكسا بشكل منتظم، و ذلك لأنه في حال تناولك للدواء بفواصل غير منتظمة، فهناك إحتمال أكبر أن تقاسي من رد فعل لفرط الحساسية.

في حال توقفك عن تناول Kivexa Tablets:
إذا توقفت عن تناول كيفيكسا لأي سبب كان – بالأخص بسبب إعتقادك بحدوث أعراض جانبية لديك، أو بسبب وجود مرض آخر لديك:
راجع طبيبك قبل أن تبدأ بتناوله ثانية.
يقوم طبيبك بفحص فيما إذا كانت الأعراض لديك متعلقة برد فعل من فرط الحساسية. إذا إعتقد الطبيب بأنه من الجائز أن هناك علاقة بينهما، سيرشدك بعدم تناول كيفيكسا، أو أي دواء آخر يحتوي على أباكافير (تريزيفير، تريومك أو زياݘن) مرة ثانية على الإطلاق. من المهم أن تتصرف حسب هذه التوصية.
إذا أوصاك طبيبك بأنه يمكنك البدء بتناول كيفيكسا مرة ثانية، فمن الجائز أن يطلب منك تناول مقاديرك الدوائية الأولى بمكان يسهل فيه الوصول لتلقي علاج طبي إذا إحتجت له.
لا يجوز تناول الأدوية في العتمة! يجب تشخيص طابع الدواء و التأكد من المقدار الدوائي في كل مرة تتناول فيها دواء. ضع النظارات الطبية إذا لزم الأمر ذلك.
إذا توفرت لديك أسئلة إضافية حول إستعمال الدواء، استشر الطبيب أو الصيدلي.

الأعراض الجانبية

خلال فترة العلاج بـHIV يمكن أن يحدث إرتفاع في الوزن و بنسب الشحوم و السكر في الدم. تتعلق هذه الأعراض بشكل جزئي لإعادة الوضع الصحي و نمط الحياة، و في حالة الشحوم في الدم أحيانًا هنالك علاقة لأدوية علاج الـHIV ذاتها.
يفحص طبيبك هذه التغيرات.
كما بكل دواء، إن إستعمال كيفيكسا قد يسبب أعراضاً جانبية عند بعض المستعملين. لا تندهش من قائمة الأعراض الجانبية. من الجائز ألا تعاني أياً منها.
أثناء معالجتك من تلوث HIV، من الجائز أن يصعب التشخيص فيما إذا كان العرض هو عرض جانبي لـ كيفيكسا أو للأدوية الأخرى التي تتناولها، أو أنه تأثير مرض HIV ذاته. لذلك من المهم جدًا إبلاغ طبيبك عن أي تغيير يطرأ على صحتك.
حتى المعالجين الذين ليس لديهم المورثة HLA-B*5701 لا يزال بالإمكان أن يتطور لديهم رد فعل من فرط الحساسية (رد فعل تحسسي خطير)، تم وصفه في هذه النشرة ضمن الإطار الذي يحمل عنوان (ردود فعل من فرط الحساسية). من المهم جدًا أن تقرأ و تفهم المعلومات حول رد الفعل الخطير هذا.
بالإضافة للأعراض الجانبية المدونة في السياق حول كيفيكسا، فيمكن لحالات طبية أخرى أن تتطور خلال العلاج المشترك بـHIV.
من المهم أن تقرأ المعلومات لاحقًا في هذه الفقرة بند الأعراض الجانبية الإضافية المحتملة للعلاج المشترك بـHIV.
أعراض جانبية شائعة:
هذه من شأنها أن تظهر لدى حتى 1 من كل 10 أشخاص:
رد فعل من فرط الحساسية.
صداع.
تقيؤ.
غثيان.
إسهال.
آلام في البطن.
فقدان الشهية للطعام.
إرهاق، قلة حيوية.
سخونة.
شعور عام غير جيد.
صعوبة في النوم (أرق).
ألم في العضلات و إنزعاج.
ألم في المفاصل.
سعال.
تهيج الأنف أو رشح.
طفح جلدي.
تساقط شعر.
أعراض جانبية غير شائعة:
هذه من شأنها أن تظهر لدى حتى 1 من كل 100 شخص و يمكن أن تظهر في فحوص الدم:
إنخفاض تعداد كريات الدم الحمراء (فقر دم) أو إنخفاض تعداد كريات الدم البيضاء (قلة العدلات).
إرتفاع نسب إنزيمات الكبد.
تناقص عدد خلايا الدم التي تساهم بتخثر الدم (قلة الصفيحات الدموية).
أعراض جانبية نادرة:
هذه من شأنها أن تظهر لدى حتى 1 من كل 1000 شخص:
إضطرابات في الكبد، مثل يرقان، تضخم أو تشحم الكبد، إلتهاب (إلتهاب الكبد).
إلتهاب البنكرياس (pancreatitis).
تفكك نسيج العضل.
عرض جانبي نادر يمكن أن يظهر في فحوص الدم هو:
إرتفاع إنزيم الأميلاز.
أعراض جانبية نادرة جداً:
هذه من شأنها أن تظهر لدى حتى 1 من كل 10000 شخص:
خدر، الشعور بوخز في الجلد (دبابيس و إبر).
الشعور بضعف في الأطراف.
طفح جلدي، الذي قد يشكل حويصلات و يبدو كأهداف صغيرة (بقع داكنة مركزية محاطة بمنطقة أكثر شحوبًا، مع حلقة داكنة من حول الأطراف).
(Erythema multiforme).
طفح واسع مع حويصلات و تقشر الجلد، خاصة من حول الفم، الأنف، العينين و الأعضاء التناسلية (متلازمة ستيفنس – جونسون)، و شكل أخطر يسبب تقشر الجلد في أكثر من 30% من مساحة سطح الجسم (إنحلال البشرة النخري السمي)
حماض لبني (فائض من حمض اللبن في الدم).
في حال ملاحظتك لأي واحد من تلك الأعراض إتصل بالطبيب بشكل عاجل.
عرض جانبي نادر جداً الذي يمكن أن يظهر في فحوص الدم هو:
فشل نخاع العظم في إنتاج خلايا دم حمراء جديدة (pure red cell aplasia).
أعراض جانبية إضافية محتملة للعلاج المشترك بـHIV.
إن إستعمال علاج مشترك مثل كيفيكسا قد يؤدي لتطور حالات طبية أخرى خلال فترة معالجة HIV.
أعراض لتلوث و إلتهاب.
تلوثات قديمة قد تتفشى.
الأشخاص الذين يعانون من تلوث HIV (إيدز) متقدم هم ذوي جهاز مناعي ضعيف، و لديهم ميول أكثر لتطوير تلوثات خطيرة (تلوثات إنتهازية). من الجائز أن تلوثات من هذا النوع كانت “خامدة” و لم يتم تشخيصها من قبل جهاز المناعة الضعيف قبل بدء العلاج. بعد بدء العلاج إن جهاز المناعة يصبح أقوى، و من شأنه أن يهاجم التلوثات، الأمر الذي قد يؤدي لظهور أعراض لتلوث و إلتهاب.
تشمل الأعراض عادة سخونة، و كذلك بعضاً مما يلي:
صداع.
ألم في البطن.
صعوبة في التنفس.
في حالات نادرة، عندما يصبح جهاز المناعة أقوى، فهو قد يهاجم أيضًا نسيج سليم في الجسم (إضطرابات مناعية ذاتية). أعراض الإضطرابات المناعية الذاتية قد تتطور بعد عدة أشهر منذ بدء تناول دواء لمعالجة تلوث HIV لديك.
الأعراض يمكن أن تشمل:
ضربات قلب (نبض سريع أو غير منتظم للقلب) أو رجفة.
فرط نشاط (قلة راحة و حركة مبالغ فيها).
ضعف يبدأ براحتي القدمين أو اليدين و يتقدم للأعلى نحو مركز الجسم.
إذا تطورت لديك أية أعراض لتلوث و إلتهاب أو إذا كنت تلاحظ أي واحد من الأعراض السابقة:
بلغ طبيبك حالًا: لا تتناول أدوية أخرى ضد التلوث بدون توصية من طبيبك.
من الجائز أن تحدث لديك مشاكل في العظام.
تتطور لدى بعض الأشخاص الذين يتلقون علاجاً مشتركاً بـHIV حالة تسمى osteonecrosis (نخر العظم). في هذه الحالة، تموت بعض أجزاء النسيج العظمي جراء نقص في تزويد العظم بالدم. الأشخاص قد يكون لديهم إحتمال أكبر لتطوير هذه الحالة:
إذا كانوا يتناولون علاجاً مشتركاً لفترة زمنية طويلة.
إذا كانوا يتناولون أيضًا أدوية مضادة للإلتهاب المسماة كورتيكوستيرويدات.
إذا كانوا يشربون الكحول.
إذا كان جهازهم المناعي ضعيف جداً
إذا كانوا ذوي وزن زائد.
علامات حدوث نخر العظم تشمل:
تصلب المفاصل.
أوجاع و آلام (خاصة في الحوض، في الركبة أو في الكتف).
صعوبة في الحركة.
في حال ملاحظتك لإحدى تلك الأعراض:
بلغ طبيبك.
إذا ظهر عرض جانبي، إذا تفاقمت إحدى الأعراض الجانبية أو عندما تعاني من عرض جانبي لم يذكر في هذه الصفحة، عليك إستشارة الطبيب.
بالإمكان التبليغ عن أعراض جانبية أخرى.

كيفية تخزين الدواء؟
تجنب التسمم! يجب حفظ هذا الدواء و كل دواء في مكان مغلق بعيداً عن مجال رؤية و متناول أيدي الأطفال و/أو الرضع، و ذلك لتفادي إصابتهم بالتسمم. لا تسبب التقيؤ بدون تعليمات صريحة من الطبيب.
لا يجوز إستعمال الدواء بعد إنقضاء تاريخ الصلاحية (exp.date) الذي يظهر على ظهر العلبة. يشير تاريخ الصلاحية الى اليوم الأخير من نفس الشهر. يجب التخزين دون 30 درجة مئوية.

معلومات إضافية:
يحتوي الدواء بالإضافة للمواد الفعالة أيضاً
Microcrystalline cellulose, sodium starch glycollate and magnesium stearate in the core of the tablet.
يحتوي طلاء القرص
Opadry Orange YS-1-13065-A containing hypromellose, titanium dioxide (E171), macrogol 400, sunset yellow aluminium lake (E110) and polysorbate 80.

كيف يبدو الدواء و ما هو محتوى العلبة:
أقراص كيفيكسا مطلية بفليم مطبوع عليها ‘GS FC2’ من جانب واحد. هي برتقالية اللون و على شكل كبسولة و تتوفر ضمن عبوات لويحة (بليستر) تحتوي على 30 قرصاً.
صاحب الإمتياز: ݘلاكسوسميثكلاين.
المنتج: ݘلاكسو ويلكام.

صورة , عبوة , دواء , أقراص , لعلاج متلازمة الفشل المناعي البشري , كيـفيكسا , Kivexa
صورة: عبوة كيـفيكسا
Kivexa
تنويه: سعر الدواء يختلف باختلاف الدولة والتوقيت؛ فقد ترى اختلافًا في الأسعار بمرور الوقت أو في بلدٍ مختلف.

أضف تعليق

error: